الجمعة، 8 يوليو، 2011

ملاحظات وخواطر 2

- مقولة إن المجلس العسكرى يتعامل مع الواقع أى مع القوة الوحيدة المنظمة وذات الشعبية فى الشارع وهى الإخوان والسلفيون .. تشبه مقولة إن الأمم المتحدة تعاملت مع الواقع 1947 فى تقسيم فلسطين والاعتراف بإسرائيل ..

فقد صنعت انجلترا إسرائيل بالهجرات اليهودية ثم اعترفت بها أى هى من صنعت الأمر الواقع وجعلته أمرا واقعا .. وكذلك صنع مبارك ونظامه ومجلسه قوة الإخوان وأكذوبة المحظورة وفتح القنوات وسمح بالأموال السعودية للسلفيين ثم يتعامل معهم اليوم كأمر واقع وقوة منظمة هو صانعها أصلا



- فى البلاد المتحضرة يناقش الدستور الجديد مادة مادة ويعرض مادة مادة على النخبة المثقفة المدنية الممثلة للشعب .. ويعدل فى كل مادة حتى الوصول للصيغة المثلى التى ترضى الجميع ..

أما فى بلادنا فيتكون الدستور نسخة طبق الأصل من سابقيه ويلقى إلى الاستفتاء بنعم أو لا .. ويتسلق الدستور فى شهر أو شهرين .. وتستبقى فيه مادة قطع الايدى والأرجل وكلمة الشريعة المطاطة التى ليست فقط تحرم الفنون وتفرض على المرأة ثيابا معينة وكبتا معينا .. وإنما أيضا سيلغون بها قانون الإيجار القديم بدعوى أنه اشتراكى وناصرى ومعاد للشريعة


- الشيخ جمال قطب يقول فى برنامج الدفاتر القديمة الليلة المذاع على قناة النيل الثقافية والمتخصص فى الهجوم على عبد الناصر كل ثلاثاء مع ضيف جديد .. يقول : إن عبد الناصر قال فى مارس 68 إن الشعب يريد الاعتصام بالدين وأنا معه فهو يعترف بأن نظامه وهو منذ 52 لم يعتصموا بالدين .. يعنى باختصار جمال قطب يكفر عبد الناصر وينتهج أسلوب التفسير اللاهوتى الدينى الكهنوتى للتاريخ وهو أسلوب مرفوض تماما

لذلك أقولها بضمير مستريح I hate all clerics


- لم أر قساة مثل الرأسماليين أبدا .. لم يكتفوا بما يعانيه المصريون فى نفقات المعيشة وتدبير الطعام والكساء والكهرباء والغاز والمياه والوقود ويريدون أيضا المغالاة فى إيجار البيوت القديمة .. يا للطمع والجشع والأنانية والقسوة

وباسم الدين أيضا .. لماذا يتحالف الرأسماليون الوحشيون دوما مع رجال الدين .. وأى رجال دين هؤلاء الذين يذبحون شعبنا .. والله الدين والشريعة منهم براء

انت قريت الايفنت ده وعاملينه باسم الحزب الناصرى ..
 .. وآل إيه قانون الإيجار القديم مخالف للشريعة الواردة فى المادة الثانية من الدستور .. ما هو عشان كده عايزين نرمى المادة دى فى الزبالة .. كل حرامى عايز يسرق وباسم الشريعة


- من يقرأ ويسمع كلمات الإخوان إضافة لبعض الرأسماليين والإقطاعيين والملكيين بعد يناير يستطيع بمنتهى السهولة أن هؤلاء انضموا لثورة يناير فقط لمحو ثورة يوليو وللشماتة فى عبد الناصر والرقص على قبره .. قد بدت البغضاء من أفواههم وما تخفى صدورهم اكبر .. ان يناير يتحول بفضل الإخوان والسلفيين والسمكرى إلى سرطان بعدما كان ينبوعا نقيا للمستقبل


- إن الإخوان لم يثوروا لخلع مبارك فى يناير بل لخلع عبد الناصر الذى لا زال يؤرقهم ويتعبهم ويصيبهم بالهستيريا .. ولا يهمنا إلا أن يموتوا بغيظهم وكمدهم ولابد أن نوفر لهم كل ما يكدر عليهم حياتهم


- هم هم من صنعوا من مبارك فرعونا وطنطنوا له .. هم هم من يصنعون من طنطاوى وحلفائه فرعونا ويطنطنون له

- شفتم انتم الجيش والشرطة اللى بيحموا ماتش كورة .. والبلد مولعة


- لو اقتنع السلفيون والإخوان أن التقويم القمرى (الهجرى او اليهودى) هى تقويمات دينية للمناسبات الدينية وللحج والزكاة والصوم ، وليست تقويمات دنيوية ولا حسابية ولا اقتصادية ولا مناخية ولا علمية لأراحوا واستراحوا ولكن ماذا نفعل بالغباء والسفاهة

مع التقويم الهجرى المتقلب والمتنقل باستمرار لا نعرف صيفا ولا شتاء ولا بدء ولا نهاية فصولا .. فرجب يأتى مثلا فى الشتاء وأيضا فى الصيف وفى الخريف وفى الربيع ويمر على كل شهر ميلادى شمسى

لو كان لدى السلفيين والإخوان ادنى شجاعة وشفافية لكشفوا للعيان عيوب التقويم القمرى وعدم إمكانية الاعتماد عليه فى غير الشئون الدينية .. ولكشفوا للعيان مزايا التقويم الميلادى .. وأما مسألة العنصرية والعصبية الدينية بأن شهور الميلادى منسوبة لآلهة رومانية وثنية ورمز للتبعية للغرب فهى تفكير متخلف ومتعصب .. لأن البشرية كلها تتأثر ببعضها وتتعلم من بعضها

التشبث به يا فرح يكون لغرض وحيد هو الحفاظ على المناسبات الدينية كالإسراء والمعراج وتحويل القبلة وصوم رمضان والحج فى ذى الحجة فهو تقويم دينى بحت .. لكن خلافنا مع السلفيين والإخوان أنهم يريدون إلغاء الميلادى وجعل الهجرى هو الرسمى والوحيد المعترف به .. وعلى من يقبضون مرتباتهم كل أول شهر ميلادى إذا ألغى الميلادى وأصبح الهجرى هو الرسمى أن ينتظروا الرؤية ومعرفة إن كان الشهر 29 أو 30



- المتعاطفون مع السلفيين والإخوان والمادحون لهم والشاكرون فيهم يصيبوننى بالعجب والدهشة .. كالدهشة التى تنتابك حين تجد من يدافع عن تربية وتقبيل العقارب والثعابين

- إحنا المفروض نشكر ساويرس انه بيساعد معانا فى التصدى للسلفيين مش نقاطعه .. لو السلفى مشى فى طريق أو انضم لمجموعة أو سلك سلوك أنا هامشى فى الطريق المعاكس على طول .. ولا يمكن اتفق معاه فى أى شئ

- منقول عن صديقى ياسر : الإخوان شغالين على موقعهم بتوقيت " مكـــة المكرمـــة " ... هل ده ليه علاقة بحاجة فى العقل؟؟!!!


الإخوان شغالين على موقعهم بتوقيت " مكـــة المكرمـــة " ... هل ده ليه علاقة بحاجة فى العقل؟؟!!! الجزيرة وقنوات عربية كتير وكذلك حتى مواقع التحميل الاجنبية بتحط علم السعودية للغة العربية وبتستعمل توقيت مكة تحديا لجرينتش عالم متخلفة فعلا دى بالضبط زى التقويم الميلادى والهجرى .. أنا باستعمل توقيت جرينتش العالمى وتوقيت القاهرة


- يقول احد المتشددين : الشعب يريد ويستطيع إسقاط وإفلاس ساويرس .. أقول له : على الشعب المصرى أن يسقط ويفلس الإخوان والسلفيين من حسان إلى بديع والقنوات السلفية من الناس إلى وصال وصفا

- السلفيون والإخوان ينطبق عليهم قول الشاعر أسعد رستم :

سألتُ الإله تعالى : أ ربي --------- أراك حزين الفؤاد لماذا
أجاب مشيرا إلى ابن فلان : -------- لأني خلقتُ على الأرض هذا


- حال ثوارنا فى يناير وللآن كحال من أراد قتل شخص فقطع ذراعه فقط أو هكذا ظن .. ولم يقطع عنقه .. سابونا فى البحر وما كملوش جميلهم .. أما حليم قنديل فخلوه فى خزعبلاته التى يسميها مقالات كل أسبوع عن كل بلد غير مصر .. كان عنده عقدة من مبارك ومشى مبارك واتفكت العقدة .. وبكده الدنيا عنده مع المجلس والإخوان والسلفيين ربيع والجو بديع وقفلى على كل المواضيع

- الثامن من يوليو : إما هيطلع الثوار والشباب رجالة ويطيروا طنطاوى والإخوان والسلفيين وأحزابهم .. وإنا هيطلعوا (.....) لا مؤاخذة .. ويبقوا زى اللى قطع ديل الافعى وساب الراس حية وقعد يهلل ويشكر فى نفسه ويتنطط زى القرد

- العوا أبو راسين وقراعة : لا طاعة لحكومة لا تحمى الدين .. أنهى دين وأنهى مذهب عشان نعرف .. وما أضعف دين يحتاج من يحميه يا أبو الروس

- الجماعة اللامؤاخذة اللى بيقولوا إن السلفيين مؤدبين ومحترمين ومتدينين اكتر من ناس كتير دول .. بيغيظونا وخلاص ولا إيه .. جماعة لامؤاخذة صحيح

- أستطيع القول وبمنتهى السهولة أن وضع مصر الآن مثل وضعها خلال العشر سنوات الأخيرة من عهد مبارك إن لم تكن أسوأ من ذلك الآن .. والمجلس العسكرى كذب من قال إنه لا يحارب شعبه بل هو يحارب شعبه حربا نفسية وهى ألعن من الجسدية .. حتى يلفظ الشعب الثوار فيراهم معطلين للإنتاج مع طول الأيام والأسابيع والشهور .. ويراهم رافضين للسلفية دلوعة الشعب وغنوجته ورافضين للإخوانية عشيقة الشعب ومحظيته

- الأعمى السمكرى يفسو ويضرط كل صباح ، وفساؤه وضراطه تصريحات العوا وأبو الفتوح وحسان والحوينى والشحات وبديع وأبو إسماعيل الخ من الإخوان والسلفيين التى تملأ الصحف ، وتعمى أبصار المصريين وتزكم أنوفهم وتحبط عزائمهم

- القواد تركى الفيصل شقيق الأفعى الصفراء سعود الفيصل وهما ابنا الخائن اللعين الذى يظنه الأغبياء وطنيا فيصل .. يقول القواد أن السعودية ستدخل سباق التسلح النووى لو امتلكت إيران السلاح النووى فماذا عن إسرائيل الممتلكة له يا قواد .. انتم يكفيكم القنبلة السلفية والنفطية والغبية فهذا مبلغكم من العلم

لا قنبلة نووية إيه .. ال سعود ما انت عارفهم شوية بهايم .. بيروحوا بره يفجروا ويسكروا وعندهم عشرميت عيل .. ويفتحوا روتانا وام بى سى .. وينهبوا أراضى ويبنوا قصور ويسيطروا على الشعب بهيئة كبار السفهاء وهيئة الأمر بالمنكر والنهى عن المعروف .. ده أقصى ما يمكنهم التفكير فيه .

- قواد سعوطى دخل صفحة مطالبة النايلسات بإغلاق قناة وصال وصفا قنوات السب والتفريق بين المسلمين وقال : إن النايلسات سنية .. والقنوات سنية وتهدف لتوحيد المسلمين ويحلف بالله وأن مبارك عهده انتهى فلا إغلاق لقناة .. أقول له : هذه قنوات وهابية سلفية لا سنية ولا شيعية .. وللمرة الأولى اعلم أن للأقمار الصناعية دين ومذهب

يقول إن الشيعة يسبون الصحابة يعنون معاوية وأبو سفيان ويزيد .. أهؤلاء صحابة يا سلفية يا سفلية

على مصر أن تختار الاعتراف صراحة بأنها ولاية سعودية ومحافظة سلفية .. أو أن تنبذ التبعية الذليلة للسعودية وتكون مستقلة وعظيمة ولا أمريكية ولا إسرائيلية ولا تركية ولا سعودية ولا أفغانية الخ الخ .. بل مدنية ومصرية فقط
يا سلفية كيف تترضون على الحسين سبط الرسول وفى الوقت نفسه تترضون على قاتليه وعلى كارهى الرسول وال البيت وعلى الطلقاء
 

****

- الغيورون الحقيقيون على الاسلام هم من يساعدون معنا فى القضاء على السلفية والاخوانية .. أما أعداء الاسلام الحقيقيون فهم من يدعمون السلفية والاخوانية


- يستحق المجلس العسكرى وصف المجلس الملاوع .. ماشى مع التقدميين والتنويريين وزبدة الشعب المصرى باللوع .. ولا عجب فهم تربية مبارك أيضا الملاوع


- اللعب فى كتب التاريخ المدرسية واللعب فى أسماء الميادين الشهيرة واللعب فى أسماء محطات المترو سبق أن حذرنا منه جدا وقلنا إنه خطير وستلتهم النار العاطل مع الباطل والبرئ مع المذنب ولم يسمع أحد .. وها هم لا يلعبون فى النصوص عن مبارك وحده بل أيضا عن السادات وعبد الناصر وسعد زغلول ومحمد على ويغيرون صورهم أو يحذفونها .. ولم نعلم بعد موقفهم من عيد الثورة هذا الشهر هل سيلغونه أم ماذا

- الحياة بقى لونها سلفى .. ولا انا جمبك ولا انت جمبى عشان الاختلاط محرم

- أبو جلمبو ، أبو مقص ، أبو دقيق ، أبو شبت ، أبو ريالة ، أبو دلمة .. يا خبر كل دول سلفيين

- للأسف أوقات عصيبة الموجودة على الفورشيرد لغاية الآن هى النسخة المختصرة للجيب والناشئة .. أنا رأيت ذات مرة فى معرض الكتاب نسخة منها مطبوعة فى لبنان ومن القطع المتوسط وسميكة حوالى 300 صفحة .. مترجمة وكاملة ..

 للأسف تكاسلت عن شرائها وبعدها لم أجدها .. لا أدرى لماذا لا تعاد طباعة مثل تلك النسخة الكاملة لهذه الرواية المحترمة المنصفة للعمال والمتنبئة بالاشتراكية والفاضحة للرأسمالية وللمادية المعادية للخيال والمشاعر

كثير منا شاهد الأفلام الأمريكية وأعجبته البيوت الأمريكية ذات الحديقة والطابقين والقبو والجراج (المرآب) وصندوق البريد والسور ، والسقف الجمالون والباب الخارجى .. ولكن لم يجد معلومات وافية عنها بالعربية ولا تحدث عنها أحد

اقصد عندنا نقص فى المعلومات يا أستاذ رياض .. بتتعرض علينا الأفلام وبنعجب بالبيوت ومفيش معلومات ولا كتب عندنا عن طراز البيوت دى ولا محتوياتها ولا اختلافاتها عن نظام الشقق أو الفلل عندنا مثلا

هى موجودة بس إحنا ما عندناش معلومات كافية عنها .. عندهم ناطحات سحاب والبيوت دى وفيه شقق كمان عادية .. بس إحنا منعرفش عن أمريكا ولا غيرها كتير ده قصدى من الملاحظة دى



- أنا مستغربة لغاية دلوقت من اللى بيدافعوا عن نوارة نجم دى .. أمها صافيناز كاظم اسلامجية اخوانجية .. وبعدين كلامها واضح وبيفضحها أصلا .. وأبوها لذلك ساكت عن الإخوان والسلفيين .. هو وقنديل حاليا عليهم علامات استفهام .. إمبارح قنديل كتب عن جائزة امالفى اللى خدها زى ما يكون عيل صغير فرحان بلعبة .. البنى آدم ده لازم يفوق بقى .. هيفوق لما مصر تخرب ولا إيه

يعنى باختصار الهانم كريمة العنصرين - هى إلهة ولا حاجة ؟! .. على فكرة مبارك وصفوه بالوصف ده وسموا فيلم بيمدحه بالاسم ده - بتتعامل مع الشعب على انه شوية جعانين تماما زى النظام السابق وأنظمة النهب اللى مرت على مصر .. ما دام الشعب مش عايز غير الفلوس والمام يبقى قامت ثورة ليه يا ولاد ال .. يبقى انتم ميهمكمش دستور ولا جمهورية ولا مدنية ولا حاجة .. عايزين المام الإخوان والوثنى واى كلب نهاب هيديكم المام ..

أمها دى ليها حكاية لوحدها يعنى عايز بحث ومجلد عنها .. أما فؤاد نجم فهو كان بيشتم فى الجميع من أول عبد الناصر مرورا بالسادات ووصولا لمبارك .. مش كل اللى بيقولوه بنتفق معاه لكن اتفقنا معاه ساعة ما هاجم مبارك بعدة قصائد .. لأننا كلنا كلنا بنكره العهد ده .. إنما غرضه كان إيه وقتها من الهجوم طبعا اتضح دلوقت .. والأب ضعيف ناحية ولاده طبعا

نوارة نجم مثال للعشوائية فى تصريحاتها .. والفكرة مش إننا بنعاير حد بأهله .. لكن القصد إن الإنسان وليد البيئة وبيتشرب الطباع والأفكار والميول من أهله .. أمها كانت معادية لثورة يوليو وجابوها فى لقاء فى الدفاتر القديمة فى النيل الثقافية وكلامها ما كانش حلو .. وما كانش منصف .. ثورة يناير المفروض أنها قامت ضد عهد مبارك وضد الرأسمالية والتوريث وضد سماحه للسلفية وقنواتها بالانتشار وتدمير عقول الناس وضد التطبيع وتوريد الغاز الخ .. لكن الأحداث دلوقت والتصريحات والإجراءات بتبين أنها ضد ثورة يوليو بأكملها .. والجماعة تربية مبارك طلعوا وانتهزوا الفرصة لإهالة التراب على الستين سنة الماضية .. ده غير طبعا الكارزين بدولة اظلامية سلفية واخوانية تملأ الأرض خرابا وهمجية أكثر مما هى بعدما ملئت عمرانا وتمدنا

المختصر المفيد مما رأينا وقرأنا وسمعنا خلال الأشهر الماضية من فبراير إلى اليوم فى يوليو .. إن المجلس العسكرى ليس أمينا على الثورة ولا على الشعب ولا على الجمهورية ولا على المدنية ولا مكتسبات مصر المدنية التى نالتها منذ محمد على رحمه الله إلى عبد الناصر رحمه الله .. وانه - المجلس - ليس بريئا ولا حسن النية ولا شفافا ولا ملائكيا كما يدعى حملة المباخر له والمسبحون بحمده والمقدسون له .. أو السذج والحالمون .. المجلس لئيم جدا خبيث جدا يتعامل بأقذر ما يكون وما يمكن أن يكون فى السياسة .. والإخوان والسلفيون وهم تيارات دينية ظلامية لا سياسية ولا غيره فقط دينية ظلامية تحالفت معه وتحالف معها فبئس التحالف بين المتعوس وخائب الرجاء .. الشعب المسكين أو المغيب أو المخدوع ضائع بين هذا كله أو مطنش زى ما كان دائما مطنش .. وهاماها بس لقمة العيش وأحواله الشخصية جدا .. بينما التفت حوله كما دائما مجموعة من الانتهازيين .. وكم أنا حزينة وأنا أرى فؤاد نجم وقنديل وصباحى ومن وثقت فيهم يوما وظننتهم حقا سيخرجون بالبلاد إلى مدنية اكبر وجمهورية حقيقية كما جمهوريات الغرب المتحضر .. أجدهم بهذا التخاذل والتواطؤ مع المجلس ومع الظلاميين .. فيا حسرتا على مصر




- بغض النظر عن وصول أو عدم وصول السلفيين والإخوان للبرلمان والحكومة والمجالس المحلية والرئاسة فى مصر أو وصول دلدول طرى متعاطف معهم - كصباحى مثلا محدش يزعل - ..

فان التاريخ سيسجل اسم الإخوان والسلفيين بأحرف من ظلام كونهم من نجحوا وبامتياز فى تأليب العالم كله على الاسلام والمسلمين والعالم العربى والاسلامى ويوما ما سينهض العالم كله ويحطم الاسلام والمسلمين والعالم العربى والاسلامى بفضل الإخوان والسلفيين .. وكل كاره للإسلام سيعبر للفصيلين الظلاميين عن آيات الامتنان

- ليس أتعس من دولة لا تزال تتساءل أأبقى جمهورية أم أعود ملكية .. أأعود مصرية بالكامل أم أبقى ربع مصرية ربع سعودية ربع إخوانية ربع سلفية ..

أأبقى مصرية أم أصبح خليجية .. أأبقى بالملابس المدنية الأفرنجية أم أتحجب واتنقب وألتحى وأتجلبب وأتسدل وأتخمر وأتعبى من العباءة .. أأبقى مدنية وعلمانية محبة لمحمد على وسعد زغلول وهدى شعراوى وقاسم أمين وطه حسين وعبد الناصر وأتاتورك .. أم أصبح دينية أفغانية أو سعودية أو سودانية أو صومالية أو موريتانية

أأعود للاستماع لقرائى الكبار أم أمتد كالقرع لقراء السعودية .. أأعتز بهويتى المصرية حتى فى طعامى أم أتناول الكبسة والأطعمة السعودية والفندقية التى امتلأت بها قنواتى - قنواتى - ولم أجد فى قنواتى برامج لأطعمتى المصرية


- المقاطعة من قبل صورة ميكى .. المقاطعة من زمان .. على فكرة المقاطعة كانت سلاح الجاهليين القرشيين ضد الرسول وبنى هاشم .. فانظر من قدوة السلفيين والإخوان


كم أحترم من يقول معاوية ويزيد وأبو سفيان فقط دون إضافة .. وكم أحتقر من يقول معاوية ويزيد وأبو سفيان رضى الله عنهم

- فى بلادى يعاملون عميل السعودية ورافع علمها ومقدس علمها أفضل معاملة كأنه من الأبطال والفاتحين ..

- رأى الرسول أبا سفيان مقبلا على حمار ومعاوية يقود به ويزيد ابنه يسوق به فقال : لعن الله القائد والراكب والسائق 

عشان السلفيين يبقوا يقولوا على التلاتة صحابة ورضى الله عنهم كويس

- من المشاهد المميزة التى لا أنساها والتى تعجبنى جدا فى فيلم "المنسى" مشهد مصطفى متولى وهو يلقى بالقداحة (الولاعة) لعادل إمام فى لحظة يأسه وقرب القبض عليه فعاد يهدد كرم مطاوع من جديد

- يا جماعة وباختصار .. عايزين تنزلوا يوم 8 يوليو براحتكم بس خدوا ضمانة مؤكدة أن مطلب الدستور أولا هيكون المطلب الاساسى والأكبر والاهم يومها .. لو ما كانش يبقى سيبوهم لأنها هتفشل زى كل مرة .. واستعوضوا ربنا فى البلد بقى ..

- حتى جروب حزب الكرامة مخترق من الإخوان والتلفيين .. الله يخرب بيتك يا صباحى .. الجريدة كل أسبوع باجيبها كأنى جايبة صندوق كرتون فاضى .. الله يخرب بيتك وبيت حليم قنديل وأيمن قنديل وكل مفنس للإخوان والتلفيين

- هنشيل المجلس الإخوان والتلفيين هيمسكوا .. هنسيب المجلس برضه الإخوان والتلفيين هيمسكوا .. طب نعمل إيه يعنى .. جزء من الإخوان والتلفيين مع المجلس وجزء أو هو نفس الجزء ضده وبيحرض عليه .. السويس عزبة حافظ تلامة واقطع دراعى إن ما كانش ابن الحرام ده ورا القلاقل دى وما تنسوش انه هدد المجلس وشرف قبل كده

- لا لشعار الثورة أولا ولا لشعار الفقراء أولا ولا لشعار الانتخابات أولا ولا لشعار مصر أولا وسائر الاختراعات القميئة التى يريدون بها إرباكنا وإبعادنا عن الدستور أولا وعن تأجيل الانتخابات اللعينة المشئومة

- مصر ترفض نهج التسول من أنظمة الخليج الذي يتبعه المجلس العسكري الحالي فلسنا مجموعة من الشحاذين


- السلفى كالصهيونى ضربت عليه الذلة والمسكنة إلا بحبل من الله وحبل من الناس .. فحبل الله مثل النفط والسلفى لا يعبد الله بل يستعمله ويستعمل الرسول والصحابة والإسلام أدوات وأسلحة ضد خصومه ولتحقيق إغراضه القذرة .. وحبل من الناس حكومات تدعمه ومجلس عسكرى يدعمه وعامة جهلاء يدعمونه


- الأفضل تسمية الجمعة القادمة 8 يوليو جمعة الشقاق والاختلاف .. لان كل واحد يسميها باسم الآن .. وكل واحد يضع كلمة ما متبوعة بأولا ..

بعض الناس يسمونها جمعة الحسم والبعض يسمونها اقصد الجمعة فى مصر عندنا .. يسمونها جمعة الثورة أولا .. الخ ..كل هذا من اجل الالتفاف على مطلب الدستور أولا وتأجيل الانتخابات

ويصطنعون شعارات مثل الثورة أولا والفقراء أولا والانتخابات أولا والأجور أولا ومصر أولا .. لمحاربة الشعار السليم والاهم : الدستور أولا .. ولإحداث الشقاق والفرقة



- جاسوس .. كلمة سحرية من خمسة أحرف ولكنها خطيرة جدا .. وكلنا يعانى منها .. السلفوليبرالى أو الاخوانوناصرى أو الاسلامواشتراكى أو الزمرووفدى الخ .. من هذه المخلوقات المركبة والمتحولة والمنافقة والمتلونة كالحرابى التى تقول الشئ وضده وتتقدم وتتراجع فى نفس اللحظة

- لقد أثبتت الأشهر الماضية من فبراير وحتى يوليو الآن أنها لم تكن ثورة بقدر ما كانت مزبلة .. أو خرارة كشفت عن الوجوه القبيحة للأحزاب ولأيمن نور ولعبد الحليم قنديل ولنوارة نجم الخ الخ


- الدقة فى الكلام مهمة جدا وهى أمر يفتقر إليه الكثيرون منا عمدا أو عن غير عمد .. عمدا أى هو يعرف كيف يكون محددا ودقيقا فى كلامه بحيث لا يحتمل إلا تفسير واحد واضح لا لبس فيه ولا تلاعب ..

ولكنه يتعمد تمييع الكلام أو تغليفه أو غير ذلك من أساليب التلاعب والدهاء .. مثل هذا الصنف متوفر بين السلفيين والإخوان جدا وأيضا المجلس العسكرى والحاج المعتز بالسلفيين .. وهناك من لا يستطيع أن يكون دقيقا فعلا ولا يدرك خطورة ذلك من استغلال من الخبثاء لحرفه عن مقصده

سأطرح بعض أمثلة : مثلا يقال الآن أن الثورة قامت من أجل تطبيق الشريعة وهذا غير صحيح ولو كان صحيحا ما كنت لأؤيد هذه الثورة .. وهى أى الشريعة كلمة مطاطة جدا و تحتمل معان كثيرة .. هل القصد قطع الايدى والأرجل والجلد والرجم وقطع الرقاب بالسيف فقط .. أم القصد تحريم الثورات لاحقا .. أم القصد أيضا حجب مواقع وتحطيم تماثيل وهدم أضرحة وقتل صوفية ومسيحيين وتحقير عقائد ومذاهب واديان .. وتكفير المعارضين وتلفيق تهم دينية لهم .. قل فى ذلك ما تشاء من التفاصيل

مثلا : الآن أصبح مبارك ونظامه مجرد أداة لكل شخص للوصول لأغراضه .. فمن أراد حجب المواقع الإباحية مثلا قال مبارك الفاسد الناشر للفاحشة لم يمنعها ولم يحجبها وهى حكم قضائى - طبعا من القضاة الإخوان الملتحين زى مكى والخضيرى - .. ومن أراد إعادة القنوات السلفية قال أن مبارك أغلقها فلابد من فتحها .. الفكرة انه ليس كل شئ فى عهد مبارك سئ وليس كله جيد .. لكن كل شخص يفسر ذلك على غرضه .. ولذلك ومنعا لتنفيذ قرارات ظلامية .. علينا إقصاء الإخوان والسلفيين سياسيا كأبسط الحلول

مفيش حاجة اسمها كل شئ فى الماضى سئ .. مفيش حاجة اسمها الثورة قامت لتغيير كل شئ .. كلمة كل شئ هذه غير دقيقة وخطيرة جدا

لو كان كل شئ فى عهد مبارك سئ ما كانش خرج من الشباب مواليد عهده ثوار .. مش بفضله آه .. بس كلمة كل شئ خطيرة جدا .. وسهل استغلالها لتنفيذ قرارات ظلامية اخوانية وسلفية

برضه مفيش حاجة اسمها حب واكره فى الله .. وامنع واسمح حسب الشرع .. لان الشرع أيضا نسبى يفسره كل فكر على هواه .. شرع السلفية والإخوان .. غير شرع الأزهر .. غير شرعنا كنخبة أو مثقفين

طبعا لمنح أمثلة أخرى للتلاعب بالعقول والدهاء والخبث يكفى متابعة تسميات الإخوان والسلفيين لأحزابهم سواء بمصر أو خارجها : حرية وعدالة .. جبهة إنقاذ .. عدالة وتنمية .. نهضة .. نور .. فضيلة .. وسط .. تيار مصرى ..

أرجوكم لا تتفاءلوا بهجومنا أو هجوم بعض الصحف على الإخوان والسلفيين .. لأنه فى عهد مبارك كانت الجرائد تهاجم وتعارض بكل شدة ولم يكن شئ يتغير .. فلو وصل الإخوان والسلفيون لن يعيقهم كلام الجرائد وقبل أو بعد وصولهم وممكن يسيبوا الجرايد تدش .. وإيه يعنى .. المجلس معى فمن علىَّ وحسبهم المجلس ونعم الوكيل
وحسبهم النفط وال سعود وأمريكا ونعم الوكيل


- الذين يكرهون عبد الناصر يغلفون كراهيتهم بخبث ببحوث تاريخية ودراسات اقتصادية وكلمات منمقة يخفون بها كراهيتهم ولكن كلماتهم مهما فعلوا ومهما جملوها تفوح منها الرائحة النتنة كما تفوح من أفواههم وأقلامهم ويدعون أنهم منصفون

وسيذكر التاريخ مندهشا ( وقامت ثورة يناير وبدلا من أن تعمد إلى إنصاف عبد الناصر وإعادة البريق والألق لثورة يوليو ، عمدت إلى إهالة التراب على ناصر وعلى ثورة يوليو ، وأسرعت بغباء بالمزيد من التهجم على ناصر ويوليو ، وهكذا اتضح أن يناير مسيخ دجال وليس النبى المنتظر الذى كنا بانتظاره ) . فلماذا ثرتم على مبارك إذن مع انه كان ضد عب الناصر عدوكم . سيشهد التاريخ ساخرا أننا كسذج انتظرنا تحقق حلم جميل وسعيد وتحقق فى يناير ثم اكتشفنا حقيقته انه كابوس أبشع ومسخ افزع


- عندما سيتم إلغاء الاحتفال بعيد الثورة فى يوليو الحالى أو القادم .. سأعلم حينها يقينا أن ما جرى فى يناير لم يكن ثورة على مبارك بل كان ثورة على الثورة أى لم يكن ريفوليوشن بل كان كاونتر ريفوليشنيرى أى ثورة مضادة

- وحينها سأشاهد مستمتعة الديناصور السلفى الاخوانى وهو يلتهم السعداء بذلك الإلغاء واحدا واحدا

- جمعة الغد (8 يوليو) مدمرة أصلا بدليل الثورة أولا والفقراء أولا والأجور أولا وجمعة الحسم وجمعة الإصرار .. وبابتلاع الدستور أولا فى بئر لا قرار لها .. وبعزم حزب الظلام السلفى وحزب القيود والظلم الاخوانى على النزول غدا

- هناك من يحاول الإيقاع فى روعنا بان عبد الناصر كان اسلاميست أو اخوانيست أو سلفيست .. وهذا غير صحيح .. عبد الناصر كان قوميا اشتراكيا يؤمن بالدولة المدنية بمرجعية مدنية

- الموضة دلوقت فى اسامى البنات : جَنَى .. واهى وقت اللزوم تتقرى جــِنِى .. الله يحرق العباقرة دول

- تحجيب المذيعات على قنوات المحروسة .. الكُبة هى الحل

- يا رب إن المجلس العسكرى اتخذ الأزهر مهجورا .. واعتمد على الإخوان والسلفيين

- لعبوها صح .. تبرئة شوية وزرا وضباط .. ودى كانت اللمسة الأخيرة لإفساد جمعة الدستور أولا .. عشان تتحول بقدرة المجلس إلى هباء منثور .. وسلم لى ع المترو .. السلفيين نازلين .. الإخوان نازلين .. وطبق يا حبيبى النموذج التركى .. وكس أم حظر الأحزاب الدينية دستورا وقانون أحزاب .. مفيش المرة دى مقاطعة .. مفيش فتوى بتحريم النزول لأنه يوم نصارى أو علمانيين لان الأحزاب والاسلاميست إيد واحدة

- إن كل ارتباك من الأحزاب المدنية فى مصر وكل خيانة من تلك الأحزاب للجمهورية ولمدنية الدولة وكل ارتماء منها فى أحضان الإخوان والسلفيين .. إنما يقلل من كراهيتنا لمبارك على كوارثه .. وإنما يجعلنا نتحسر عليه

- لن تجد بين السلفيين من يسمى أولاده اليوم باسم نبى من الأنبياء ولا حتى بأسماء الرسول أو الملائكة ولا بما عُبد من عبد الفتاح إلى عبد العظيم وسائر الأسماء الحسنى المعروفة لدينا وحتى أسماء الله الأخرى كالناصر والمعبود والمقصود والمنعم .. هؤلاء اخترعوا لأنفسهم دينا يكره الجميع

- السلفيون والإخوان المسفهون لعقائد الآخرين والمهاجمين للكتاب المقدس وللبوذية وحتى للمذاهب الإسلامية الصوفية والشيعية .. لا يقرأون وإن قرأوا لا يفهمون .. لا تسبوا الذين يدعون من دون الله فيسبوا الله عدوا بغير علم .. عليكم أنفسكم لا يضركم من ضل إذا اهتديتم .. .. حدثوا عن بنى إسرائيل ولا تصدقوا ولا تكذبوا .. إن من يسبون الكتاب المقدس ويطعنون فيه يطعنون فى القرآن أيضا وهم لا يعلمون


- "خير مثالين لمناضلي ثورة يناير" : حافظ تلامة ، ونوارة نجم .. صراحة .. ونعم المناضلين .. مناضلو الاستيلاء على المساجد .. ومناضلو الأسلمة والتمسح بالمجلس والمطالبة بإطلاق سراح السفلة العائدين من أفغانستان




- اللى يروح التحرير النهارده ومش حاطط المطلب الأول له الدستور أولا وتأجيل الانتخابات يبقى مش عايز الخير لمصر .. واللى هيروح وحاطط المطلب الأول له الدستور أولا ولقى المتظاهرين بيتجنبوه وبيقاطعوه عشان المطلب ده فبقاؤه فى الميدان يبقى تناقض ويبقى هو اللى بيدى زخم لجمعة الإخوان النهارده