الأحد، 23 أكتوبر، 2011

مقالة قديمة لى : ماذا سأسمى أولادى و بناتى ؟

أنعم الله علينا و عليكم جميعا بالنسل الطيب الصالح ، الذى يفيد مجتمعه و ينشر الخير و الحق و العدل و يكشف الشر و يحارب كل فساد و تعصب و تطرف .. سؤال يطرحه كل منا على نفسه فما إجابته فى ظل زمننا هذا ؟ .. لاحظتُ فى هذه الأيام العكرة .. لا مؤاخذة .. ما هى عكرة فعلا و هو أبسط وصف لها .. أن الناس دخلت فى طور الدروشة و الاستشياخ و حتى الأسماء العادية التى نتسمى بها و نفرح بها خرج عليهم الكائنات الفضائية ، و المسوخ الوهابية ، لعنها الله ، التى ألقيت عليهم من بلاد الجاهلية ، أصبحت حرام فى حرام .. كل اسم مضاف إلى الدين أو الله أو النبى أو الإسلام حرام حرام .. طبعا لأنهم يهود ، و التسمى بأسماء الملائكة مثل جبريل فى دينهم الوهابى حرام حرام .. طبعا لأنهم شياطين ، و كل اسم أنثوى جميل مثل فاتن و ناهد و دلال و وصال حرام حرام بحجة أنه مثير للغرائز .. يا سلام يا سلام .. يا شوية حمير ! .. و لا أحسن الحمير تزعل .. و حتى أسماء النبى المذكورة فى القرآن و السنة و فى التفاسير ( طه و يس ) حرام حرام لأنها أسماء سور و لأن المسوخ الوهابية لا تعترف بأنها من أسماء الرسول من الأساس ! .. فهى ليست أسماء للرسول فى عرف الوهابيين !! .. و الأسماء التى تحمل معنى التزكية مثل كامل و كمال و عابد و أشرف و أكرم و باسل و غيرها ( ما داموا يكرهون صيغة أفعل التفضيل فلم لا يحرمون التسمية باسم النبى أحمد ؟! بالمرة )  !! تصوروا .. هكذا تقيأ الوهابيون فى مناهيهم اللفظية .. الخلاصة أنكم إن تتبعتم ( أسماء لا يجوز التسمى بها ) فى جوجل ستجدون مثل تلك المقالات المتطرفة المتخلفة .. وضعها ضالون مضلون ، يريدون إضلال الناس و تشويه عقولهم و عقيدتهم ..
يا أصدقائى أسموا أولادكم و بناتكم بما تحبون و لا تتقيدوا بكلام أولئك الضالين المضلين .. أنا شخصيا لو وفقنى الله و تزوجت و أنجبت بإذنه و مشيئته ، سأسمى بناتى و بنى كما أشاء : نهى ، و ندى و كامل و كمال و نور الدين و علاء الدين و شهاب الدين و ماس الدين و ياقوت الدين و ذهب و عنبر و جبريل و فاتن و ناهد و طه و ياسين و كل ما يكرهه الوهابيون . فكونوا معى فى حملة إعادة الأسماء الجميلة و الأنيقة إلى حياتنا و إلى مواليدنا .. دعونا نسمى كما نشاء : رؤوف و عزيز ، عفت و عزت ، جودت و شوكت ، و لا نقتصر على أسماء الصحابة الكرام و لا الأنبياء الأطهار .. فهذه أيضا أسماء عربية فصيحة ذات معان جميلة و نبيلة و هناك أسماء تركية و فارسية تسمى بها المسلمون هناك و أتتنا و هى ذات معان جميلة مثل ماهيتاب بمعنى نور القمر و مثل شاهندة و جيهان و ناريمان و كاريمان و نرمين و نيفين و نسرين .. نسمى كما نشاء بلا حدود : ياسمين و وجدان ، و كهرمان و ياقوت ، و نبيل و نبيلة و جميل و جميلة و سامى و سامية و نادى و نادية و شادى و شادية و راجى و راجية و فادى و فادية و نزيه و وجيه و نبيه و علياء و سماء و صحراء و حسناء و صفاء و فتنة و دولت و نجاة و منصور و منصورة  .. و ممدوح و مديحة و سميح و سميحة و سمير و سميرة و مــَلـــَك ، و أشرف و أمجد و أدهم و أكرم ، و كامل و كميل و كمال ، و صابر و صبور و غبور ، و صابرة ، و ناصر و نصير و نصر ، و انتصار ، و نصرت ، و نصرة ، و سلوى و نشوى و عزة .. أسموا نرجس و علية و سمية و صفية و هنية و بهية و داليا و كاميليا و منير و منيرة و طاهر.
كلها أسماء للتيمن أيها الجاهلون لا للتزكية ، لعله يكون طاهرا ، لعلها تكون عفاف ، لعلها تكون سلوى ، لعلها تكون ولاء ، لعلها تكون نشوى لأبيها و لأمها و لإخوتها و لأبنائها و لزوجها .. متى تكون لنا عودة و كرة لهذه الأسماء الجميلة بعدما انتشرت الأسماء السلفية القديمة وحدها و ضاقت دائرة الأسماء بعدما صدق السذج تخاريف الوهابيين .. متى نعود للذوق و نسمى مى و نجوى و سوسن و ميرفت و سحر و سمر و سهر و سهى و هدى و نور و نورا و بوسى و نيللى و ليلى و سالى و نازك و نازلى و كوكب و نجمة و باسنت و تــُقــَى ..
أسموا آية و قسمت و همت و حكمت و عصمت و كريمة و شريفة و فوقية و علوية و وجنات و جنات و وفاء و إخلاص و إجلال و ابتهال و امتثال و سهير ، و منال و منار و توحيدة و نوال .. أسموا شاهندة و رباب و دلال .. و ناريمان و فريال و صباح و ألفت و ولاء و شيماء و ماجدة و ماجد و مجدى و نظمى .. أسموا عزيز و لطيف و رؤوف و رحيم و حكيم و أسموا ظريف و جمال و جمال الدين و كمال الدين .. و وفيق و شفيق و فكرى و ذهنى و رمزى .
متى نعود إلى عادل و فارس و بهجت و فهمى و فاخر و فايد و فائق و فؤاد و فاروق و وجدى و شوقى .. .. أسموا بأسماء الملوك و الملكات و الفنانين و الفنانات و المطربين و المطربات .. و بالأسماء المصرية الهيروغليفية مثل لوتس و نفرتيتى و نفرتارى و التركية و الفارسية و العربية و الهندية كما تشاؤون .  
أسموا بأسماء الأجرام السماوية : شمس ، قمر ، نجم ، نجمة ، كوكب ، زهرة ، ثريا .. و أسموا أسماء الأزهار : نرجس ، فلة ، ياسمين ، ياسمينة ، سوسن ، سوسنة ، ريحان ، ريحانة ، و أسموا أسماء الأحجار الكريمة و العطور ، و أسموا بالمعنويات : أمل و آمال و رجاء .. و أسموا رحاب و رهام ( ريهام ) و ريم و رانيا ( رانية ) و نادية و سهام و هيام و غرام و سناء و ثناء و سماء و جلاء و أحلام و عبير و غادة و دلال و فتنة و نهاد و وصال و فاتن و زين العابدين و محمد أحمد  و الأسماء المركبة المماثلة مثل محمد سعيد و محمد فؤاد و محمد وجدى و محمد حسنى و محمد أنور ، و أسماء الملائكة : جبريل و ميكائيل و ميكال و إسرافيل ، و مــَلــــَك و ملكة ، و أسماء الرسول : محمد ، أحمد ، محمود ، حامد ، حميد ، مختار ، مصطفى ، ياسين ، يس ، طه ، رؤوف.
و الأسماء الأنيقة مثل ست الحسن و قوت القلوب ، و ما عبد ، و عبد الستار و عبد الدايم و عبد الباقى و عبد الموجود و عبد المقصود و عبد العال و عبد المعبود ، و غلام النبى و عبد النبى بمعنى خادمه و رقيقه لا بمعنى العبادة و التأليه . و سيدهم و زينهم .