الجمعة، 3 فبراير، 2012

ملاحظات وخواطر 33


فيه ما هو العن .ناس بتقول العسكرى مش شرعى والبرلمان هو السلطة الوحيدة الشرعية .. الكلام بقاله عدة ايام بيتردد فى التلفزيون ومن الثوار المزعومين الاسلاميين .. مش قلت لكم اللى ياخد التعبان الاخوانوسلفى فى حضنه يكون اول ملدوغ واول ضحاياه .. حتى ولو مجلس عسكرى
طبيعى لأنه لو المجلس وقع يبقى مفيش غير الاخوان و السلفيين اللى ياخدوها مقشرة زى اللوز و البلد تخرب بجد
ايوه وساعتها اللدغة هتكون قاتلة لمصر وللعلمانية وللجميع


اصبح ديننا الاسلامى فى مصر كارثة .. ومن يسأل : لماذا ؟
نقول له : ببساطة .. من غير ما يفكر كفاية يشوف فيلم موت اميرة وهويعرف .. او خليه يشوف قطع يد او قطع رقبة فى ساحة سعودية وهو يعرف .. او خليه يشوف عصابات الدقون الصهيواسلامية اللى احتلت مجلس الشعب وهو يعرف

هيقولك : دول مش مقياس للدين

قل له :ما دام مش مقياس يبقى الازهر يحاكمهم والمسلم الغيور يحاكمهم ويعزلهم . طول ما هم فى السلطة والحكم ومرضى عنهم ومسموع لهم ومصدقيهم وغير منبوذين وغير مفضوحين يبقوا هم الدين . لانهم ببساطة بيقولوا : لاننا عباد الله المخلصين اوصلنا للحكم .

شتان بين السجن الرحيم وقطع الرقاب بالسيف حتى مش بالمشنقة .. والجلد والصلب والرجم وقطع الايدين والرجلين .. دانتم بجحين اوى بجاحة ..

يقروا نزار قبانى ويصاحبوا البنات ويهنكروا ويحششوا ويتعلموا بره ولا جوه فى ارقى الجامعات تعليم علمانى ويتعلموا لغات اجنبية ونقول المفروض اتنجروا .. وبرضه اللى فى الكلب فى الكلب وبرضه الحدود حلوة وراضعة وزى العسل .. فيه مثل بيقول : الخنفسا لما بتشوف ولادها بتقول : لولى وماشى على الحيطان .... ايام المراهقة الفكرية كنت باؤيد الحدود وباتساءل ليه ما بيتطبقوهاش فى مصر وبعدين كبرت وعقلت وفهمت انى كنت تلميذة بس فيه ناس عندها خمسين وستين سنة ولسه ما فهمتش .. وشباب صغير وبدل ما يخرج منه اتاتورك ومارتن لوثر مسلم .. يخرج لنا قطب جديد وبنا جديد وظواهرى وبن لادن جديد .. صحيح اجسام شباب بعقول عجائز رجعية .. ولبسوا قشرة الحضارة والتمدن والروح اخوانية سلفية .. أعلُ يا صنم الشريعة والحدود .. ولتحيا الليبرالية المنادية بحجب الانترنت والمكارثية القضائية التى ترى الجلباب واللحية جزءا من الاسلام وتقمع الفنان وتتهمه بازدراء الاسلام

بالعند فى البرلمان الدينى باعتبار ما هو كائن والرئاسة الدينية والحكومة الدينية باعتبار ما سيكون .. انا مع المجلس العسكرى .. او لو شئنا الدقة لن ادعم الاخوان والسلفيين ضده ابدا .. ولن ادعمهم فى شئ ابدا


وهل انتظرتم من الاساس نتائج التحقيقات .. المجلس العسكرى هو من وراء احداث بورسعيد هكذا افترضتم .. والشعب والالتراس ابرياء ولا يعانون من التعصب الرياضى الشديد .. ابسط شئ لا تلقوا بالتهم دوما على المجلس العسكرى ام انه كان حاضرا ضمن الالتراس ايضا

الاجرام هو الاخوان والسلفيون يا من تحالفتم وتتحالفون معهم على اسقاط علمانية وتنوير وكيان مصر .. لستم بليبراليين والليبرالية منكم براء ولكن انتم سعوديون او افغان او متاخونون متمسلفون اكلون الفتات من على موائد البرلمان الاخوانوسلفى وبذلك راضون .. وللاخوان والسلفيين منبطحون ومبررون ومدافعون .. تعلموا الليبرالية من اصولها الحقيقية لانها والاشتراكية والناصرية وكافة المذاهب السياسية فى الاساس علمانية ول...كن لا تعلمون .. وترتمون فى احضان الافاعى الاخوانوسلفية وهى السم القاتل لمصر وللاسلام لو كنتم تعلمون .. ومبادئ الليبرالية والعلمانية تبيعون .. بثمن بخس مقاعد معدودة .. ولن يرضى عنكم الاخوان ولا السلفيون حتى تتبعوا ايديولوجيتهم فافيقوا ايها المنومون .. ولا تهدموا كيان مصر وعلمانيتها .. ولا تستعينوا بعملاء قطر والسعودية (الاخوان والسلفيين) .. ليت لدغتهم ستصيبكم وحدكم ونحن عنها مبعدون .. ولكنها ستصيب مصر والمصريين جميعا .. فلا تضحوا بمصر وتتحالفوا مع الاخوان والسلفيين .. يكفى عاما من الحزن الاخوانوسلفى .. يكفى تحالف غدكم ووفدكم مع الظلاميين ..


لسنا من الاخوان والسلفيين خائفين .. بل نحن لحقيقتهم عالمون .. وباجرامهم موقنون .. ولكن انتم لماذا معهم تتحالفون .. لهدم مصر وعلمانيتها تتحالفون.. ثم تقولون انكم علمانيون وليبراليون .. لا والله إنكم لكاذبون .. وإنكم عار على مصر وعلى العلمانية والليبرالية أيها المتأخونون المتمسلفون ..

ونحن مسلمون نرفض الاخوان والسلفيين .. وسخرية القدر ان يخرج من الاقباط للاخوان والسلفيين مؤيدون ومبررون ومدافعون .. ولابو الفتوح محبون ولابو اسماعيل مباركون .. ماذا تريدون من اجل ان تفهمون .. ماذا .. ماذا تريدون ايها المصريون قبطا كنتم ام مسلمين .. هل عليكم ان بالنار تنكوون .. ام بالافعى الاخوانوسلفية تلدغون .. ام تدفعون الجزية ام تحجب وتنقب نساءكم .. ولحاكم تطلقون .. ولاضيق الطرق تضطرون ..

هل عليكم ان تؤيدوهم حتى تروهم لايديكم يقطعون .. ولرقابكم .. وفى الميادين الارض بالدماء يفرشون .. وهؤلاء مجلودون وهؤلاء مصلوبون .. وهذه مواقع محجوبة وهذه تماثيل محطمة .. وللعلمانيين والليبراليين والشيعة والصوفية هم قاتلون ومكفرون .. افلا تعقلون

- العسكرى هو من اتى بهم بالاخوان والسلفيين يبقى هو من يذهب بهم .. ولستم افضل منه ايها الليبراليون والصباحيون حين تحالفتم مع الاخوان والسلفيين بل انتم اسوا منه لانكم تريدون ايصالهم للرئاسة وللحكومة .. بينما هو اوصلهم فقط للبرلمان ولم ولن يوصلهم لحكومة ولا رئاسة

تبقوا افضل منهم حين تنزعوا ايديكم من تحالفكم مع الظلاميين اعداء الحرية واعداء العلمانية واعداء مصر .. المبادئ لا تتجزا .. والليبرالية اعدى اعداء الاخوانى والسلفى .. الليبرالية الحقيقية مش الحمزاوية