الخميس، 2 مايو، 2013

مقالات رومانسية وسياسية متنوعة لأخى وصديقى العزيز سمسم المسمسم

المقال الأول :

خريطة أحياء القاهرة - مصر ... مهداة إلى أميرتى السورية الجميلة التى ستنير حياتى يوم تأتى وتحيا معى.

*********

من عاشق مصرى إلى حبيبته السورية المستقبلية

أشرقتِ يا قمري أخيراً بعد طول انتظار
فأضأتِ حياتي وزدتِ عطش قلبي للحب .. وإليكِ
لا تغربي يا قمري .. أنتظرك ويعذبني الخيال
أنتظرك ولا أريدك محال .. أريدكِ واقعا أشمه وأضمه وأتلمسه
وجبرتِ بخاطري وتجسدتِ من كلماتك الحانية وضممتني وكأني أراك وكأنك معي
أشبعتِ روحي وأظمأتها في آن
وضحكاتك تبث فيَّ الفرحة .. يا قمري المكتمل في شرق المتوسط أنتظرك في جنوبه
يا قمري المقدس أنتِ أصلي وذاتي
ونيل القاهرة يحمل رسالتي ويصب أشواقي إلى المتوسط .. إليكِ ..
هل وصلتكِ مياهٌ عذبة رقراقة مسافرة من بعيد وسط ملوحة البحر ،
ورسالة منقوشة بالهيروغليفية وبالعربية
أحبكِ يا قمري .. أنتِ الوحيدة في حياتي وليس سواكِ
أي لذة ملأتِ قلبي بها سريعاً كالسحر .. روحك أسرتني
ويبقى أملي الأكبر انتظارك لتشرقي في سماء وأرض القاهرة
فيمحو نورك المقدس نجوما شوهاء تسمي نفسها نساءً بمصر
ها قد حركتِ قلمي بالكتابة كما لم أكتب من قبل .. فتباركت معجزتكِ يا قمري السوري
تضميننى الآن بالخيال وتشمينى ، فأذوب .. فكيف حين أراكِ أمامي في بلادي .. وألمسك وأشمك وأضمك .. أذوب فيك وأنتِ بعد خيالا ، ثم أعود بجسد كامل وروح كاملة مرة أخرى ، لأذوب فيكِ وأنتِ بعد خيالا ، فكيف يكون حالي حين تتجسمين أمامي واقعاً يا قمري المتوسطي يا قمر سوريانا


***********************

وجلسنا أنا وهي يوماً في المستقبل قريباً كان أم بعيداً - بعد 4 ابريل 2013 بأيام أو بشهور أو بسنين لا أحد يعلم - ، في منزل العائلة الصغير بالقاهرة قرب قلعة صلاح الدين والخليفة والمقطم ، وأمامنا جلس أبي وأمي وإخوتي الثلاثة ، وكنا أنا وهي الأصغر سناً بين الجميع ، آخر العنقود وحبيبته التي طالما اشتهى أن يراها وأن تتحول من حلم إلى حقيقة ، فتصبح عسلاً أبديا لا يزول مذاقه من فمه ما حيي ، وكنتُ أنا الأمين على الفنون التي كان يحبها إخوتي من نحت على الحجر والخشب ورسم على البردي والزجاج وموسيقى لكنهم نسوها وضاعت مع زيجاتهم غير المناسبة ، كانت هي عن يميني وشعرها مسترسل جميل كأنها ماريا دي سمبردا في مسلسل "انتصار الحب" ، ببياضها وجمالها وطيبتها ، وعليها سترة صوفية جميلة مفتوحة الأزرار ومن أسفلها بلوزة بيضاء ، وقد أحطتُ خصرها من الخلف بيدي ، أضمها إليّ ، وهي مبتسمة ، وإخوتي مبتسمون (ولا وجود لزوجاتهم) ، وراضون ، كأنني حققتُ ما فشلوا في تحقيقه وما عجزوا عنه .. وعلتنا السكينة والفرح ودخل ضوء الشمس نهاراً ساطعاً من النافذة عن يميننا .. كانت مثقفة جامعية علمانية متنورة جميلة طيبة ، وكانت سورية .. كأنما أصبح فرات الرقة ونيل القاهرة نهرا كبيرا واحدا ، كأنما اتحدت الهيروغليفية والسريانية في لغة واحدة ، وأمامنا في بيتنا الآخر عش حبنا خريطة سورية ومحافظاتها بما فيها القنيطرة والاسكندرون على رقعة خشبية .. كأنما توحد المقطم وقاسيون في جبل واحد ، ونسائم حلب ودمشق والرقة وطرطوس ودير الزور واللاذقية تتمازج مع نسائم القاهرة والاسكندرية والمنصورة والأقصر الخ .. حبيبتي العسل بشهده ، القمر المعتزل السماء والمؤثِر البقاء معي .. ومن حولنا يخفق علمانا وراياتنا ، نسر ونجوم خضر ، وأحمر وأبيض وأسود .. حققتُ حلمي كما كنت أريد تماماً وأجمل ، حلمي ينتظرني في المستقبل كما أشاء وكما أشتهي

***********************

يا أميرتي السورية الجميلة العلمانية المتنورة المثقفة الراجحة العقل والفكر ، يا ملاكي النائم ، أنظر في وجهك السوري الصبوح ، جميلة وعيناكِ مغمضتان وأنتِ نائمة وجميلة وعيناك مفتوحتان وأنت مستيقظة ، جمالك جمالان بل جمالات متعددة ، أنواع وأشكال من الجمال لا تنتهى مع كل لفتة وحركة ووضع وحالة ، جميلة دوما فى كل أحوالك ومع كل حالة أكتشف فيك جمالا جديدا نوعا آخر من الجمال تضاف لقائمة أنواع جمالك ، وجهك جميل وأنفك جميل وشعرك جميل وعيناك ويداك وقدماك وأدوات زينتك وشفاهك وأظافرك ، وجسدك وصوتك وضحكك وهمسك وحركاتك وعقلك وفكرك وعلمك وكتابتك وفنك . أول مشهد أفتح عليه عيني كل صباح بجواري لِصقي في الفراش أنتِ ، هذا الجمال النائم ، بوجهه الخمري وعيونه السماوية وشعره الأسود الثقيل الناعم اللامع طبقات، ملتفة بالبطانية منكمشة كهرة جميلة ، وعلى جنبك أو ظهرك مستلقية ، يا لطيب رائحتك ، يا لروعة وجهك حين يسقط عليه أول شعاع لضوء الصباح ، يا لتكسيمة منحنيات جسدك الأنثوى تعلو عليه عينى وتهبط ، وهذا القلب الخفاق أدامه الله خفاقاً لاهجاً طويل العمر جداً ، وخفاقاً لاهجاً بحبى واسمى ، وهذا الكاعب الناهد النافر المتمرد الذى يسعدنى كلما عانقنى واخترق صدرى وأدفأ قلبى وأشبع فؤادى الجائع بخبز لا يجوع مَن طعمه بعد أبدا إلا له من جديد وجديد وجديد ، وهذه اليد الناعمة البضة الأنثوية وتلك الأظافر الملونة النظيفة ، وهاتين القدمين الجميلتين الناعمتين النظيفتين الأنثويتين اللتين أسعد برؤياهما وتقبيلهما وتقبيل كل شبر فى أميرتى ، وهذه التنهيدة الأنثوية الكسولة السعيدة المحبة لى المتوقعة رؤياى حين تفتح صاحبتها عيناها على أول مشهد وشخص تراه فى كل صباح ، وتنهضين اليوم على ضماتي المحبة لكِ ، لا أدري أأمنحك الحياة بضماتي أم أني أنتظر الحياة منك أنتِ بضماتي ، وأداعب خصلة نافرة من شعرك وأبعدها عن شمس جبينك الأنثوى ، وأتنهد من نور حياتك المشع القوى المزلزل المكهرب الذي يمتصه بدني من أحضانك ، وأقول : صباح الخير حبيبتي . وأنتِ تفتحين عيونك وتستقبلين يومك الجديد ، وأسمعك تهمسين بكسل وحب أيضا : صباح النور حبيبي ، وتلتف ذراعيكِ بقوة حولي وتلثميني وتنظرين في عيني وتتخللين بأصابعك شعري الناعم كأنك أمي تلهبين بحنانك رأسي وتشعلين بي نار الجنون أكثر ، وتتنهدين من قوة ضماتي ، وتتنافسين بضمات مماثلة منك لي ، ثم ألثم جبينك وخدك وأدعك تنامين قليلاً وأنهض للاغتسال وشئون الصباح المعتادة لكل الناس ، ثم أعود وأتأملك وأنتِ نائمة من جديد وأقول : أمصنع العسل والسكر هذا كله من أجلى ولى وحدى ، أملاك بردى والعاصي والفرات فى بيتى وعلى فراشى وأضمه ويضمنى وألثمه ويلثمنى وأكلمه ويكلمنى وأعشقه ويعشقنى ويهيم بى وأهيم به كل يوم وللأبد ، واغترب من أجل حبه لى وحبى له ، كم أحب أن أرعاكِ كطفلتى ، وأوقظك بلثمة فتفاجئيني بضمة قوية تتركنا لاهثين يخفق قلبانا كطير مهووس ويعلو ويهبط صدرانا نلتقط أنفاسنا بعد جرعة العسل الزائدة والسعادة المفرطة اللذيذة ، ثم تنهضين وتذهبين للاغتسال وشئون الصباح المعتادة لكل الناس .. ثم تعودين قمراً منيراً وتكلميننى وأسمع لهجتك السورية وتنزل منها كل كلمة كقطرات العسل فى فمى وأذنى وعقلى ، وأضمك وأنت تتكلمين ولا تتوقفين بل تستمرين ، وقلبانا يتنافسان فى ركل بعضهما ورفس بعضهما رفسات حب وخفقات هيام ، وأشمك فأشم عبير العاصي وشذى الفرات وأريج بردى وعين الفيجة فيكِ ، وألثمك فأذوق فستق حلب وحلويات الشام ، والكبة واليبرق والحواضر والتسقية وحراق اصبعه ، ويتراءى لى المسجد الأموى الكبير وكنيسة الزيتون ، دعيني أنال زادي لليوم من حضنك جميلتي لأصمد . يا ابنة سوريا الكبرى (سوريا ولبنان - ثقافة وممانعة ووعى وجمال سوريا ، وجرأة لبنان معى طبعا). وأفطرنا معا وأطعمتها بيدي وأطعمتني بيدها . وألبستها حليها قرطها وأساورها .

حبيبتي ، ارتدي بلوزتك البيضاء القطنية أو الحريرية الجميلة ذات الأزرار ، وكنزتك الصوفية الخضراء أو المخططة بالبني والأسود والأصفر كالعسل وشهده ، وبنطالك الأسود المحبوك أو جونلتك السوداء المحبوكة المكسمة عليكِ ، وحذاءك العالى الكعب ، ودعيني أمشط لك شعرك على أي تسريحة تريدين وإن كان الأحب عندي المسترسل السابل الحر المطلق بثقله وأنوثته وطوله الأسطورى الرهيب ، وربما مع ضفيرة عرضية فى الخلف كضفيرة ماريا دى سمبردا (مايتى بيرونى) فى المسلسل المكسيكى "انتصار الحب" ، فلا ولم ولن تكون فى بيتنا قماشة سلفية او اخوانية لقمع شعر ووجه أميرتى ، يا لأناقتك وأناقة ملبسك وجمالك .. وتعالي معي لنتمشى ، لأريكِ القاهرة .. ولننبهر حين ننزل بنور الصباح ، أو الغروب ، وتلاطفنى وتلاطفك برودة الشتاء ونسماته ، وتشعل فى قلبى وقلبك نيران الهوى متقدة لا تنطفئ تدفئنا وتتحدى الشتاء ، فتمتزج البرودة بالدفء والشتاء بالعشق والرغبة ، كاختلاط الثلج بالنار ، ويا للعجب فلا يذوب الثلج ولا تنطفئ النار ، بل يبقيان متقدين لذيذين ، أشعر بلذة قربك منى يا حبيبتى ، ولذة الشتاء معاً ، إكسير لذة لا يقهر ولا يوصف ولا يعلى عليه ، ونتمشى معاً متشابكي الأيدي أو ذراعي يلف خصرك ويصدم جنبي بجنبك من آن لآخر ، رغبتى فيك ورغبتك فى تزداد فى الشتاء دوما إننا أنا وأنتِ نحب الشتاء ، ومن يرانا يرى إنسانين تقدميين علمانيين متنورين مثقفين لا لحى ولا جلابيب ولا حجاب ولا نقاب ولا اخوانية ولا سلفية ، إنسانين غربيي القيم والفكر والملابس يؤمنان بالفنون والحريات وحقوق الانسان والمرأة والمساواة والمواطنة لجميع الديانات واللادين والمذاهب والايديولوجيات ما عدا الاخوانية والسلفية والصهيونية طبعا .. ونتمشى فى حيي حى الباشوات القريب من القلعة ، ثم ندور اليوم على ميدان وشارع طلعت حرب وميدان التحرير والمتحف المصرى وماسبيرو وكورنيش النيل وشارع 26 يوليو وشارع الألفى وسراى الأزبكية وميدان الأوبرا ، وأريكِ المعالم كلها التى أحبها وأفتخر بكِ ويسعدنى انبهار الآخرين بكِ وبجمالك وبحبنا ونظرات الحسد منهم لى ، وأريك مصر القديمة وجامع عمرو وحصن بابليون والكنيسة المعلقة والمتحف القبطى ، والروضة ومقياس النيل فيها وضريح سليمان الفرنساوى المذهل ، وأريك نيل المعادى الواسع الأسطورى وكورنيش نيل المعادى الطويل حتى حلوان ، وأريكِ حلوان ومتحف الشمع والحديقة اليابانية وشوارع حلوان الطويلة العريقة وقصورها وبيوتها القديمة الجميلة والمسجد التوفيقى وكنيسة القلب المقدس ، وأريك ميدان رمسيس وتمثال رمسيس المقلد بشارع العروبة بمصر الجديدة ، وأريك القاهرة الفاطمية والاسلامية فى شارع المعز لدين الله والمغربلين والسروجية والجمالية والحسين وشارع السيوفية أيضا وشارع الصليبة والسيدة سكينة والسيدة نفيسة وحسن الأنور ، وأريك الزمالك والجزيرة وميدان لبنان بالمهندسين و6 اكتوبر أيضا ...

***********************


إنها التى أعجبها كمفكر وكحبيب (لا أن أعجبها كمفكر وترفضنى كحبيب) .. إنها التى تحب تمردى وكسرى للسائد ولكل التابوهات .. إنها التى يعجبها تطبيقى لمبادئى السياسية والعلمانية وشبه اللادينية حتى فى الشئون الرومانسية .. وما نفع فكرى إن لم يمتلئ به ارتباطى بها وارتباطها بى ويتشبع ، وما نفع فكرى إن بقى حبيس عقلى وقلمى ولم ينطلق عملياً وتطبيقيا فى كل مناحى حياتى حتى الرومانسية والاجتماعية ، لا أرضى إلا بفكرى طائرا حرا فارضا نفسه مشعا كالشمس .. إنها التى تكون علمانية متطرفة علمانيتها متنورة منسلخة ومتبرئة من تقاليد الشرق البالية تميل للادينية أو تجاهل الأديان ، وهى شامية سورية أو لبنانية وليست مصرية قطعاً ، أى ليست من بلدى وربما ليست من مذهبى طائفتى أو من دينى .. وكأنها خرجت من ستينات القرن العشرين (إن كانت من الجمهوريات العربية) أو كأنها مستوردة من الاتحاد الأوروبى أو المكسيك أو الولايات المتحدة ، أى جميلة وناعمة وأنثى ولا حجاب ولا نقاب .. إنها التى ترانى أهم من الذرية ، وترينى أياما كالشهد بطباعها ، ولا أذوق معها صِدامات ولا صراعات ولا شقاء ، وتكون نهاية تعبى للأبد وبداية سعادتى للأبد .. ولو انعدم الحلم فلا يعنى ذلك القبول بالكابوس فقط لأن الكابوس هو المتوفر الوحيد

يعجبنى أيضا أن تكون متعددة المواهب. أن تكون عازفة أو نحاتة أو سباحة أو لاعبة جمباز وباليه مائى أو تنس أو جندية مقاتلة وفنانة رسامة ومحبة للفنون الطرزية النسوية


********


الحقيقة أنه وعلى الرغم من نجاسة ووضاعة العامين الأخيرين 2011 ، 2012 وحتى 2013 .. ونجاسة ووضاعة الربيع الاخوانوسلفى ونكساته المسماة زورا وبهتانا باسم ثورات وباسم ربيع عربى .... وهو مصمم خصيصا لنسف الجمهوريات العربية الناصرية والبعثية والمتنورة والتحررية والتقدمية لصالح المشروع الخليجى العثمانى الاردوغانى الاسرائيلى الاطلسى الامريكى الدينى التكفيرى الطائفى الدموى التقسيمى الظلامى المجرم الاخوانوسلفى الارهابى .. فلا شك من أنه - أى هذا الربيع المزعوم - صحح لى بعض المفاهيم .. وقوَّى العلمانية واللادينية فى نفسى جدا ، وأوقفنى على مدى خطورة الالتزام الدينى الحرفى بحذافيره والنتائج الطبيعية لانهيار الاتحاد السوفيتى والاشتراكية ووفاة عبد الناصر وانتشار وذيوع صيت وعلو نجم القنوات السلفية من ناس وحافظ ووصال وصفا وحكمة وأمة وماريا الخ ، وتولى السادات ومبارك وطنطاوى ومرسى حكم مصر ، وقيام الكيان السعودى والصهيونى وافغانستان الاخوانوسلفية وتنظيم القاعدة وريجان والافغان العرب ، وتدمير واحتلال العراق البعثى ، وكيف أنه كان طبيعيا جدا أن تتقبل الشعوب الجمهورية العربية هذه المصيبة الاخوانوسلفية المسماة الربيع العربى ، الثمرة كانت قد نضجت فعلا وحان أوان قطافها ،

وهذه الاكتشافات والضربات المتتالية التى جعلتنى أتأكد من صوابية هجومى العنيف على السلفيين(يعنى الوهابيين باسميهم المختلفين) وتأييدى لحقوق الشيعة وحبى لهم وللصوفية قبل نكسة يناير 2011 فى مصر ، وجعلتنى أقف من المسيحية والبهائية والزرادشتية واللادينية واليهودية والبوذية والهندوسية بعد النكسة موقفا متسامحا متنورا ، وأهاجم المادة الثانية ، وجعلتنى أتأكد من صوابية رفضى للحجاب والنقاب واللحى وكافة الأفكار الاخوانية والسلفية بما فيها الخلافة والحدود .. باختصار لقد قويت عندي العلمانية والتنوير والحريات الكاملة وحقوق الانسان والمرأة والمواطنة الكاملة لكافة الأديان دارمية وابراهيمية والمذاهب شيعة وسنة ودروز وعلويين واسماعيليين الخ والايديولوجيات ما عدا الصهيونية والاخوانية والسلفية ، وحقوق ومواطنة وحريات اللادينيين

ثم وجدتُ نفسي مع رومانسيتي السابقة قبل النكسة بحاجة الى اضافة مواصفات جديدة لفارسة أحلامي وجميلتي ، جميلتي لم تعد مصرية ولم تقتصر مواصفاتي لها على جمالها .. أصبحت الآن سورية .. لأنى من الأساس أحترم سورية وأحبها جدا ومنبهر بها فى دبلجاتها وفى دراماها التاريخية والاجتماعية وفى سياستها وناصريتها وبعثيتها واشتراكيتها وثقافتها وممانعتها وحتى أجواءها وطقسها وأنهارها وأشجارها وطبيعتها .. ولم أجد من السوريين إلا كل احترام وتفهم وترحاب ، وتقارب فكرى شديد ، لم أجده هنا فى مصر .. بل كنت دوما فى مصر فى غربة وصراع ، وأنال الاستهزاء والشتم والرفض العنيف لأفكارى من الغالبية حتى ممن يسمون أنفسهم نخبة ومثقفين ، وهو نفس ما لاقته الفنانة رغدة حين ألقت قصيدتها سوق النخاسة ..

أصبحت حبيبتى سورية ، لأنى ببساطة أريد أن أعيش بقية حياتى مع من تفهمنى كما يجب ، وهى وحدها التى تفهمنى كما يجب ، وتحبنى كما يجب ، وطيبة كما يجب ، ووطنية ومثقفة وراقية وجميلة أيضا كما يجب ، وأصبحت شروطى أن تكون علمانية ومثقفة ومتنورة وأن تكون غير محجبة ، وأفضلها شيعية علوية أو مسيحية أو لادينية ، وقد تكون سنية لكن تحمل هذه المواصفات ، ذلك لكيلا تتأثر بدعايات السلفيين وقنواتهم والاخوان وافكارهم وحجابهم ونقابهم وحدودهم وتزمت عامة المسلمين السنة الدينى اليوم .. ومن أجل التنوع الدينى والمذهبى والفكرى والثقافى .. ومن أجل أن تكون رابطة قلبية وعاطفية وفكرية بين أحب بلدين وأعظم بلدين مصر وسوريا

هكذا تكون مواصفاتها لتتواءم معى ومع أفكارى لأننا عندها نكون متشابهين غير متحاربين .. ولأننا حينئذ سنربى أولادنا والذين سنسميهم أسماء جميلة قديمة - إن أنجبنا - ، سنربى أولادنا على القيم العلمانية والتنويرية والبعثية والسورية ، واللادينية والعلوية والمسيحية والمتنوعة الطوائف والاديان والمذاهب والايديولوجيات ، وتتكون لديهم مناعة حصينة جدا ضد غزو الاخوانية والسلفية لافكارهم وتسميمها لعقولهم ... جميلة لأسعد بها كل يوم وبلهجتها السورية وبصوتها وثقافتها وأكلاتها وطباعها السورية وأتمنى أن تسعد برؤياى وبوجهى وبصوتى ولهجتى المصرية ، وليكون أولادنا جميلين وجميلات مثل أمهم حبيبة قلبى وتوأم روحى ..

هكذا تكون مواصفاتها لتكون أبلغ رد وأقوى صفعة على وجه أوباما والأطالسة وحمد وآل سعود وأردوغان وعلى وجه كل اخوانى وسلفى وعلى وجه الربيع المزعوم الظلامى التكفيرى المجرم ، لتكون رمزا لانبعاث وقيامة العلمانية كالعنقاء وكالمسيح وكأدونيس من جديد من وسط الأموات ومن وسط الخراب والقتل والدمار ، كساق خضراء حادة تمزق قلب الاخوانى والسلفى ، تمزق قلب جبهة النصرة والجيش الكر وتنظيم القاعدة ومرسي والمقريف والمرزوقى والغنوشى ومعاذ الخطيب ، وتنطلق متفرعة قوية شجرة عملاقة ظليلة تعيد أمجاد الوحدة المصرية السورية وأمجاد الناصرية والعلمانية ، أمجاد محمد على وبورقيبة وأتاتورك وناصر فى لحظة مجيدة طويلة وأجيال وذرية لا تنتهى من العلمانيين واللادينيين والتنويريين التقدميين الاشتراكيين الحقيقيين ..

ستكون حبيبتى وزوجتى وحجتى وبرهانى ، وفخرى ، وسأكون أنا وهى قوة جبارة لا تقهر تقضى على الربيع المزعوم ، وتحقق انتصارى الشخصى والجمعى ، ويكون انتصارا لى ولها وبصيص ضوء فى الربيع الحالك السواد .. سنتحد معاً فيسطع نورنا المصرى السورى والسورى المصرى ليعمى عيون المجرمين الخلايجة والأتراك والاخوانوسلفيين ، وليمحو ظلام الربيع المزعوم ، ولتسقط الخلافة والكيان السعودى والحجاب والحدود والنقاب ، فى مذلة ، ويذوبوا أمامنا ذوبان الشمع من النار

هى التى ستكون بلسما لجروحى وأكون بلسما لجروحها ، وسيكتمل بها نقصى ويزول بها عجزى ، وأبلغ بها إشباعى ، وأشفى بها غليلى ، وتلتئم جروحى وجروحها السياسية والثقافية والعاطفية والروحية والجسدية ، ولنشعل معا شعلتنا ، شعلة الحريات الكاملة والمواطنة وحقوق الانسان والمرأة ، شعلة تولى المرأة والقبطى الرئاسة والدفاع ومشاركتها فى الألعاب الأوليمبية ، شعلة حرية الفنون والإبداع ، شعلة احترام الشيعة والعلويين والصوفية والدروز والمسيحيين والبهائيين واليهود واللادينيين ، شعلة التنوير والعلمانية التى لا تخبو ولا ترتعش ولا تضعف ولا تنطفئ ، شعلة رؤية نفسى فيها ورؤيتها نفسها فيَّ ، شعلة انقراض الاخوانية والسلفية ، شعلة الوحدة المصرية السورية السورية المصرية ، شعلة حب أبدي خالد عاطفي وجسدي ، لكنه أيضا فكري ومذهبي ومتنوع تعددي وسياسي وثقافي ، لتكون والدة عظيمة - إن أنجبنا - لجيل عظيم متنور مثقف علماني سوري مصري مثلها ومثلي ، جيل يهزم الهزيمة ، ويمحو العار المسمى الربيع العربي والأحزاب الدينية والجمهوريات الدينية فى مصر وليبيا وتونس وما يحاولونه فى سوريا ...

فأعينونى بقوة ......


**************************


وجدتُ شعباً ملحمياً أسطوريا أسديا متنورا علمانيا تعدديا مثقفا مقاوما وصامدا وراقيا ومهذبا كثيرا ، كشف العامان العقيمان للربيع المزعوم عن مدى صنديدية هذا الشعب وهذه الدولة السورية العظيمة ، وجعلنى أجله وأحترمه وأخر راكعاً إجلالاً واحتراماً لهذا الشعب وهذه القيادة وهذا الجيش ، أكثر مما كنت أيضا أحبه وأجله وأحترمه ، الذى لو وضع ما عاناه من قتل وذبح واغتصاب وسرقة اثار ومصانع وقطع أرزاق وتدمير بنى تحتية وتهجير وتهديم بيوت وتفجيرات على يد الاخوان والسلفيين فورجية اوباما وربيعه المزعوم ، لو وضع هذا كله على أصلب الجبال لانهد واندك تراباً .. فعلمتُ إن هذا الشعب هو الذي يشرفني حقاً أن أناسبه وأصاهره ، هذه البلاد خلية العسل ومصنع الأبطال والبطلات وموطن الجواهر البشرية النفيسة رجالا ونساء ، لا يمكن لأي علماني تنويري مثقف إلا أن ينتسب إليه بسبب وبألف ألف سبب ونسب ، فمصاهرته شرف ما بعده شرف ، وفتاته بطلة حقيقية عريقة الأصل والتاريخ والحاضر والمستقبل ، وأم عظيمة لجيل مثقف ومتنور ، وحبيبة حقيقية لزوجها ، توزن بالذهب ، ووزنها ذهباً لا يعادل شيئاً من ثقافتها ورقيها وشهامتها وبطولتها وعظمتها وفكرها العلماني والتنويري واللاديني ، ولو كان نحاتو اليونان والرومان على قيد الحياة لمجدوها وعبدوها كبيرة آلهة وصنعوا لها تماثيل المرمر التى تبرز جمال جسدها وروحها وعقلها وفكرها وقوة شكيمتها ، وانحدارها من سلالة مثقفين ومتنورين وعظماء ، وما لبنان وتنوره وحرياته وتعدديته وثقافته إلا قبس من نور سوريا لأنه منها فى الحقيقة وهى أمه وهو جزء منها .. هذه البلاد التى لا تزال تحب ناصر كل هذا الحب وتحترمه وتجله ، هذه البلاد التى تعلمنا منها كيف تكون الدبلجة والثقافة والمقاومة والرقى والوجاهة ، هذه البلاد التى أنجبت نزار قبانى ومصطفى العقاد وحافظ الأسد وبشار الأسد وباسل الخطيب وقامات أسطورية فى الأدب والفن والسياسة والثقافة والفكر والعلمانية والتنوير والدبلجة والترجمة والدراما والعلوم ، لحري بي أن ألتقط منها جميلتي وجوهرتي النفيسة ، لتكون في قلبي بين طيات مخمل يخشى عليها ، ولتنطلق وأنطلق معها في بساتين التنوير والثقافة والعلمانية والوحدة وتعانق تاريخينا وبلدينا وحضارتينا وأنهارنا وآثارنا وعظمتنا ، وحين أضمها أضم سورية كلها وأقتبس من بطولتها وقوتها وثقافتها ما يجعلنى أسعد وأكثر تنورا ، فترفعنى معها إلى حيث سؤدد بلادها العظيم والعالى الشاهق وتعيد فى نفس اللحظة الروح لبلادى وتشعرنى بأن بلادى مصر عادت لعظمتها بعظمة سوريا وحبيبتى من سوريا


***************************************

كيف كان - بقلم : نزار قبانى


تساءلت .. في حنان
عن حبنا كيف كان ؟

وكيف نحن استحلنا
حرائقاً في ثوان ؟
صرنا .. ضياء وصرنا
في دوزنات الكمان
فالناس لو أبصرونا
قالوا: دخان الدخان
في أي أرض جمعنا
وأين هذا المكان ؟
هل كان جذعاً عتيقاً
في غابة السنديان ؟
أم كان منزل راعٍ
بلاً بالأغان ؟
على الليالي دخلنا
فأصبحت مهرجان
فحيث رفت خطانا
تفتقت نجمتان
وحيث سال شذانا
تفتحت وردتان
ويعرف الليل أنّا
كنا له شمعدان
نُهديه حتى كأنا
لليل غمازتان


************************************

هل حرام علىَّ أو مانع - لأنى مصرى - أن أرغب بالارتباط بسيدة سورية ، بلبؤة سورية أسدية اشتراكية مثقفة وراقية .. جوهرة سورية ليست كنساء بلادى اللواتى تحولن إلى إخوانيات وسلفيات ومحجبات ومنقبات وظلاميات ، واللواتى لا توافق بينى وبينهن ولا بين وبين مجتمعى أى مجتمعهن لأسباب كثيرة وفى نواح كثيرة.

هذا كان حلمى منذ كنتُ فى العشرين. لماذا يتعامل معى البعض - حتى من السوريين أنفسهم - كأننى أبحث عن شئ محرم ؟!! أو مستهجن ؟!!

أنا أحب اللهجة السورية والسياسة السورية والعادات السورية والبيوت الدمشقية والأدباء السوريين وعلى رأسهم نزار قبانى شاعرا سياسيا وناثرا والأطعمة السورية والقنوات السورية سواء التربوية التى علمتنى الكثير فى مجال العلوم والأفلام الوثائقية ، او الاخبارية او سورية دراما ، او سما او الدنيا. أرى فى سوريا رقيا لا أراه فى بلادى. وتنوعا دينيا وثقافيا وعلميا وتطورا ، جعلنى متعلقا بها ، ليس تعلقا عابرا بل تعلقا راسخا. وأقسم على ذلك . وأتمنى أن يتاح لى ماديا ان ازورها ..

وليس كما اتهمنى أحدهم بأنى أريد جارية .. بل أريد سيدة منزلى ورفيقة حياتى وعمرى من سوريا ، معززة مكرمة ، غير مهانة ، لأنى أراها هى الأجدر بذلك وليس بنات جلدتى ودولتى .. أريد هذا التنوع أريد هذه المصاهرة ، أريد طريقا غير تقليدى وغير سائد للارتباط ، أريد جميلتى التى تذكرنى بسوريا وكأن سوريا معى فى مصر ، جميلتى التى تعزلنى بثقافتها ورقيها وسوريتها عن الفساد المجتمعى والعقلى الذى استشرى بين بنات مصر ومجتمع مصر .. إننى أختار النقية الملائمة لى لأنى كنت أتمنى أن أعيش فى مصر الستينات بحرياتها وناصريتها واشتراكيتها وعلمانيتها بلا حجاب ولا نقاب ولا اخوانية ولا سلفية ولا خصخصة ولا غلاء ولا عمالة لامريكا ولا لاسرائيل ولا مباركية ولا ساداتية ... كل ما أعرفه كل يوم عن سورية الاسد البعثية العلمانية المثقفة الراقية سواء عبر الفيسبوك او قنواتها الرسمية والخاصة ، يزيدنى احتراما لها واعجابا بها .. ويبرهن لى أن مجتمعها نقى وراق وجدير بأن يصاهره المثقف وطالب الرقى والرفعة .. وأتمناها من غير مذهبى أو حتى من غير دينى ، وأتمناها علمانية وأقرب للادينية ، لأنى أريد التنوع .. وأريد أن يكون ارتباطى ليس عاطفيا بحتا فقط بل سياسيا أيضا ويحمل فى طياته رسالة وحدة بين البلدين الحضاريين العريقين واحياء لوحدة ناصر ، ورسالة وحدة بين المذهبين السنى والشيعى العلوى او الدرزى او حتى بين الاسلام والمسيحية .. أرجو أن أكون قد بينت كل وجهة نظرى

لا أدرى كيف سأحقق ذلك وبين بلدينا مسافات تقطعها الطائرة وتحتاج لقريب هناك أقيم عنده ، أتمناها من هناك وليست مقيمة هنا أو مولودة هنا لئلا تكون قد لوثتها الخزعبلات والتفاهات والتشوهات التى فى مصر .. لكن أتمنى أن أجد من تحبنى ويدفعها حبها لى وحبى لها أن تقطع المسافات ونلتقى هنا ونرتبط للأبد

وهذا تكريم لى وتشريف لى لانى اعلم مدى كرامتها ومدى شرفها .. ولست إخوانيا ولا سلفيا حتى أهينها ، بل أنا علمانى متنور ...............


********************************


الحب فى زمن الكوليرا

الحب فى زمن الربيع الاخوانوسلفى 2011-2013

فى صفحة من صفحات كتاب منهج القراءة للصف الاول الابتدائى فى مصر حيث يتعلم الاطفال الابجدية الف وباء وميم ولام الخ .. ونقلا عن صفحة الكاتبة العظيمة فاطمة ناعوت .. حرف لام وجواره صورة لملتحى وكلمة لحية .. لام لحية وحاء حجاب وصورة منقبة او محجبة لا فرق كلاهما خراء ...... تلويث براءة النشء الصغير برعاية اوبامية اطلسية قطرية اردوغانية سعودية ، برعاية فؤاد نجم ونوارة نجم وحليم قنديل وحمدين صباحى وستة ابريل ومحمد البرادعى ، برعاية كل كلب من كلاب المعارضة المصرية سواء كان اخوانيا او سلفيا او ليبراليا او ناصريا او يساريا .. اخونة ومسلفة التعليم ........ وحين تعترض الاستاذة فاطمة ناعوت ، تسارع اللجان الالكترونية ومسلمو مصر الاغبياء المتعصبون - اوسخ من خلق الله - فيقولون : انتم زعلانين ليه يا مسلمين ويا مسيحيين من دين الله ومن سنة رسوله ...... فيضعونك بين امرين : بين ان تترك الاسلام لتتخلص من هذا النير وحبله الذى يشدك به دوما لتلتحق باخوانيته وسلفيته وحجابه ونقابه ولحيته وربيعه العربى الارهابى .. فعندها يقتلك بتهمة الردة او على الاقل يقول حينئذ لا شأن لك بديننا وشئوننا فانت لست منا اصلا .... او الخيار الاخر وهو ان تدافع عن نفسك وترضخ لابتزازه وتقول بل انا مسلم واؤيدك او على الاقل تمدح له النقاب والحجاب واللحية وتراوغ كمراوغات صباحى والبرادعى اللذين يعفران بتصريحاتهما وجوههم فى التراب تمسحا فى الاخوانية والسلفية والمادة الثانية وتطبيق الشريعة ... وبالتالى تخرج من علمانيتك وليبراليتك وناصريتك لتصبح واحدا منهم وتضيع كرامتك وكينونتك ونفسك ..

ثم تتعجبون من نظرتى للزواج على انه تحدى بينى وبين الاخوان والسلفيين وربيعهم المزعوم ، وانه رسالة علمانية وسياسية وفكرية وليس فقط رباطا عاطفيا وجسديا وعقليا ... هناك من يحبونها انثى فقط لاغراض جسدية وعاطفية ، ولكننى احبها انثى نعم وعاقلة ايضا وذكية ومفكرة ومبدعة وقاررئة ومثقفة وعلمانية ، وكما قلت من بلد آخر وربما من مذهب آخر ودين آخر ، لأنى أريد قطيعة كاملة مع مصر ودينها وتطرفها واخوانها وسلفييها ، لأن المصريون يكرهوننى وأكرههم ويمقتون رأيى وأنا أمقت رأيهم ..

كما يفعل النظام السيسى البرادعى الابريلى الصباحى الاخوانى السلفى فى مصر الآن ويلوث النشء الصغير بعدما لوث عقل الكبار .. وكما فعل السادات ومبارك لعنهما الله وأطلق الاخوان والسلفيين من سنين على المصريين حتى غسل دماغهم واحالهم جيوشا وقطيعا من خراف الاخوانية والسلفية والخليجية ونعاجها

أريد أن أفعل العكس وأكون أسرة ونسلا علمانيا ولادينيا قويا ليكون جيلا ونشءً يقضى على الاخوانية والسلفية .. حتى فى زواجى أريده أن يكون خزقاً لعيون المصريين والخلايجة والاخوان والسلفيين والافغان والقطريين والسعوديين والاطالسة واوباما واردوغان ...

الزواج ليس فقط لقاء أجساد وقلوب بل لقاء أرواح وعقول وأفكار وأيديولوجيات ، وهو أيضا رباط سياسى واقتصادى وأمور كثيرة .. ومن يراه لقاء جسد وقلب فقط فقد خسر الصفقة وأصبح تقليديا عاديا سائدا ، الزواج عمر بحاله أبدى طويل لو لم يكن الاختيار صحيحا والمكسب فيه أكبر من الخسائر بل حتى الأفضل تكون الخسائر معدومة ، فإنه سيكون جحيما ومحكوم عليه بالفشل والتكرار

****

حتى لو كنتُ وحدى فى رأيى فإن سعادتى فى رأيى حتى آخر أيام حياتى .. سواء انتصر رأيى أم لا ، فرأيى أنا وأنا رأيى ولن أفارق رأيى إلاإن فارقتُ نفسى وهذا لن يكون ولو كان دونه الموت الأحمر





*******************



المقال الثانى : 



خواطر فى الحب


حقا إن المرأة تستحق أن تكون ربة وإلهة ، فهى التى تمنحنا السعادة والتعاسة ، وهى التى تعطر الحياة بعطر خاص لا يملكه سواها .. كيف صنعتَها يا رب ؟!!!! كيف جعلتَها هكذا ؟!!! كلماتها بلسم ، وعلمانيتها وفكرها يملأ الرجل الند لها بالجذل والحب والانبهار والرغبة بالبقاء بجوارها وبقربها على الدوام ، كالتصاق عطارد بالشمس وطواف الكوكب حول النجمة ، وريشتها ساحرة ، ويدها الممسكة بالصولجان مذهلة ، واستقرارها فى قصر رئيسة الجمهورية فأل خير على البلاد تديرها بحكمتها وأمومتها وقوتها باقتدار كما فى البرازيل والأرجنتين وهولندا، ويدها القوية كلاعبة جمباز وسباحة أو مهندسة أو نحاتة ، ويدها الشافية كطبيبة ، وقلمها البارع كمعلمة أو كاتبة ومفكرة، وجسدها الرشيق كراقصة ، كيف جعلتَها تهتم بملابسها وجمالها ومكياجها وحليها ، كيف جعلتَ شعرها طويلا جميلا ووجهها صبوحا قمريا ، وأسلوبا عذب ، ولمساتها حنونة ، وقلبها كبير نبع طيبة وحنان دافق ، وقادرة على جذب الرجل بصوتها أو شعرها أو فنها أو جسدها أو وجهها وطباعها ومرحها أو علمها وفكرها وعلمانيتها ، أو فنها ولوحاتها الفنية أو موسيقاها ، وجعلتها حين يراها الرجل يود ضمها وسكب كل عسل حبه وحنانه وانبهاره بالأنثى وافتتانه بها عليها ، حين يراها الرجل العلمانى المتنور يسعد برسومها وبكتاباتها وأفكارها ، وتفوقها فى نفس مجالات تفوقه ، هو متفوق مثلها ، لكن تفوقها له طعم ألذ بكثير ، هى تمنح كل شئ تتفوق فيه هيئة باهرة ، وتدخل فيه عطرا لا يملكه الرجل ، وبريقا خاصا .. جميلة وهى نائمة جوارك مثل ملاك ، جميلة وهى تضحك ، جميلة وهى تتكلم ، مبهرة ومشعة دوما ، لا تستطيع أيها الرجل إلا أن تكون بقربها ، وأن تتمسح فيها وتستمد منها ، هى دوما من تملك مفاتيح سعادتك ، هى دوما من تستطيع إشباع جوعك العقلى والقلبى والفكرى والروحى والجسدى والحواسى ، الأصيلة منهن تستجيب لحبيبها ، والأصيل منهم يحترمها ويشجع تفوقها وحقوقها وحرياتها وعلمانيتها وتنورها ، ولا يقمعها إخوانيا ولا سلفيا ولا حجابيا ولا نقابيا ، الأصيل منهم يهابها ويحنو عليها ، ويضعها فوق رأسه ، ويقدر حنانها وقيمتها التى صنعها صانعها عليها ، لا يمكن لهذا الملاك العسول أن يهان أو يُغتصَب أو يُضرَب أو يُشتَم أو يُعامَل بعنف أو قسوة ، بل ينبغى له أن يُقدَس ...

ولا عجب أن من أحبها وأحبته كان أسعد البشر ، ومن أحبها ولم تحبه كان أتعس البشر وإن تعطر بقربها ، ومن أحبها وأحبته لكن حالت الظروف دون اقترانهما الأبدى نتيجة رفض أبيها أو عائلتها أو نتيجة ظروف أخرى ، فلا عجب أن يستحيل مجنونا ، أو يستحيل مبدعا متألقا من قلب الألم والحزن .. ولا عجب أن يبكى العمر على قبرها لو ماتت ، ويكتب فيها القصائد مثل نزار قبانى وبلقيس الراوى ، ومثل معين الملوحى وزوجته بهيرة التى رثاها بقصيدة رائعة أيضا ، وبالطبع كلامى ليس على كل النساء ، فكم من أنثى فى شهادة الميلاد لكنها ليست امرأة حقيقية .. إنما كلامى عن نساء براقات متألقات مثل بلقيس وبهيرة ..

الأصيل يعترف بفضل أمه وزوجته ، والأصيلة ستكتب عن الرجل أيضا كما كتب عنها .. ولكن بأسلوبها الأنثوى الفريد ..

المرأة المفكرة المبدعة العلمانية الناضجة الطيبة الحنونة الخلوقة الموهوبة المتنورة الجميلة هى المرأة الحقيقية التى أقصدها (والأخلاق هنا ليس المقصود بها ارتداء القماشة الاخوانية ولا السلفية ولا مقصود بها اعتناق الاخوانية والسلفية أو أى دين وتحريم المصافحة الخ من خزعبلات القرن السابع وما سبقه .. بل مقصود بها حسن المعاملة مع الناس ، وطيب الطباع ، وانعدام الكبت والعقد النفسية الخليجية والمصرية والأردنية الرجعية عموما .. وبالتالى هى امرأة سورية أو لبنانية أو غربية أوربية وندرة نادرة جدا مصرية"واحد فى المليار" ) .. جميلة المرأة فى كل أعمارها ، لكل عمر جماله ولذته واثارته وجاذبيته ، جميلة وهى مراهقة ، جميلة وهى عشرينية ، جميلة وهى ثلاثينية ، جميلة وهى أربعينية ....


************

طموحٌ أنا لا أرضى بصخرة الأرض بحجابها ونقابها واخوانيتها وسلفيتها ، بل أجري كطفل جذل لا يكل ولا يمل من الجري خلف نجمتى العلمانية الحبيبة المتنورة المستقلة العالية المنطلقة بنشاط وسرعة فى السماء ، السماء الشرقية حيث يجري من تحتها النهر شقيق نيلي الحبيب ، وأنهار أخرى .. أطارد نجمتي وأختارها من بين النجوم ، وتختارني أنا المنغرسة ساقي في وحل النيل .. لتبق نجمة حتى حين تتواضع وتنزل إلي من عليائها ، وتبقى بألقها وبريقها ساطعة ، تبهر ناظري مَن حولي .. نجمة سافرة ومتبرجة بما يغيظ ربيعهم الاخوانوسلفي ، قالت لي إني نجمها الذي وقع في حِجرها ، نجمة أعظِمُها في ارتفاعها فترفعني لأنالها ، لألمسها لأضمها لألثمها وليلفني شعرها الأسود الناعم الطوووووووووووووووووويل ويغطيني ويضمني وأستغرق فيه ، لتنير حياتي ، وهل من نجم دون نجمة ، ووجهها القمري وعيونها السريانية الرائعة كانت دوماً ترعاني وتلاحقني في منامي ، كأم ثانية ، حبيبتي ليست صخرة ، بل هي نجمة والنجم للنجمة والنجمة للنجم . يا عالية ، يا عاااااااااااااااااااالية ، لا أقبل سواكِ ولا تسر قلبي سواكِ ، ولا يبتسم وجهي لسواكِ ، ولا يرضى فؤادي بغير رؤياكِ ولا تطرب أذني إلا لسماعك وسماع لهجتك ، ولا تسعد عيناي إلا بالسباحة في وجهك وعينيكِ ، ولا تجذل يدي إلا بلمس يدك ، ولا يرتاح صدري إلا بضمك ، ولا يكتمل نقصي إلا بعناقك ، يا مَن لأجلكِ تركتُ الأرض وصخورها وتحررت ساقي من وحل نكسة الربيع المزعوم بمصر وسواها ، وصرتُ نجماً وعدنا بشراً للأرض لكن بقوانا النجمية

************

المصري الحائر .. المصرى التائه .. أو النبي العلماني التائه .. أنا .. أعرض رسالتي على الجميع فأكتسب أصدقاء وصديقات ، وأعداء وعدوات ، ولكنى أستفيد جدا وأسعد بأصدقائى وصديقاتى ولعلى أنال فى النهاية حلمى الأكبر بالزواج بسورية علمانية متنورة


***********


الحب مثل دكان العطار حتى لو لم يحدث تخرج من الدكان زكي الرائحة فواح العبير

***********

اذا تحجبتْ أو تنقبتْ أو تأخونتْ أو تمسلفتْ .. انفصال فوري


**********


إذا دخل الحجاب أو النقاب من الباب يخرج الحب من الشباك

(الحجاب والنقاب) والحب لا يجتمعان ..

(الاخوانية والسلفية) والحب لا يجتمعان .. لا يليق بالحب أصلا أن يجمع علمانى متنور بمحجبة او منقبة (يعنى باخوانية او سلفية او ظلامية او متعصبة او ارهابية او تكفيرية عنصرية مجرمة) .. ولا أن يجمع علمانية متنورة سافرة متبرجة بملتحى الوجه او حليق الوجه ملتحى العقل (يعنى باخوانى او سلفى او ظلامى او متعصب او ارهابى او تكفيرى عنصرى مجرم)


************


الحب منقسم ومتحد (حب قلبى - حب روحى - حب جسدى - حب عقلى وفكرى) لأن الانسان رجلا أو امرأة منقسم لهذه الأربعة .. حب المرأة لعقلها وفكرها وعلمانيتها وتنورها وميلها للادينية وعدم اخوانيتها وعدم سلفيتها .. حب المرأة لجسدها ووجهها وجمالها وشكلها وملابسها وأناقتها وشعرها وحليها واهتمامها بانوثتها وعدم حجابها وعدم نقابها تحبها كما تحب اللوحة الفنية المثالية اضافة لحب الشهوة .. حب المرأة حبا قلبيا بحنان يخفق لها قلبك وتشتاق لها دون شهوة جسدك .. حب المرأة روحيا وهذا غير محسوس وغير منظور لكنه مرتبط بحب الوجه والقلب والاشتياق الغامض وحب أن تكون أماً لك .. والمرأة المثالية هى التى يجتمع فيها ذلك كله فتحبها بانواع الحب الاربعة


************


وانا مستعد انتظر واصبر خمس او عشر سنين من اجل حبيبتى وظروف بلدينا لتنهى دراستها ، وليفرغ ذهنها من القلق على بلادها ، ولتتمكن من زيارتى يوما ما ان احبت


***************


وفى الحب ربما بعض الجنون ...

حتى لو كنتِ أكبر منى سناً ، وحتى لو كنتِ أعلم منى أو تملكين مواهب لا أملكها ، وحتى لو كنتِ قد تزوجتِ من قبل ، فالحب لا يعرف تلك الحواجز ولا حواجز الدين والبلد والمذهب ، بل على العكس فإنى أحب الكبار أكثر ، أحب أن أكون ابناً لك أو أخاً أصغر (أخاً مجازاً ولكن يجوز لكِ) ، وأحب أن أكون تلميذاً لكِ بخبرتك يا معلمتى ، أحبك أن تكونى كأختى الكبرى أو أمى غير أنكِ رغم ذلك تجوزين لى وتحلين لى ، وأن تكونى معلمتى وقائدتى ومبادرتى وجريئتى. أحبك أن تحبينى إلى درجة تتركى فيها زوجك ، وتملين من حياتك الزوجية الطويلة المديدة معه ، وتحبين التغيير والتجديد ولا تصبرين على زوج واحد طول العمر وزواج واحد طيلة حياتك وللأبد كما لا يصبر المرء على طعام واحد ، وتصبحين عروساً من جديد وتلبسين ثوب الزفاف ويزغردن لكِ من جديد ، وتحسين هذا الإحساس من جديد ، وتبدئين معى شهر عسل جديد ، أسعدكِ فيه كما لم يسعدك هو يوماً كما لا يمكنك أن تتصورى من سعادة ، حتى أصبح إدماناً لديكِ ، شاب أعزب برئ بلا خبرة سابقة ولا زواج سابق ، يحبك جدا ومتفرغ لكِ ولسعادتك ، وتشكليه أنتِ وتعلميه يا معلمتى ، أصول الحب وفنون الرغبة ، كما تعلمينه مواهبك التى ليست لديه فى الرسم أو الرياضة أو العلم أو أى مجال تتقنينه ولا يتقنه هو ، وتعودين معى شابة ، ويجدد شباب قلبك ، وتعودين معه مراهقة كأنك تتزوجين للمرة الأولى فى حياتك ... أحب الكبار .. آراؤهن دوما تعجبنى ويفهمن آرائى ويتفقن معها كثيرا جدا ، ويكن عاقلات رزينات حكيمات ، وفيهن أنوثة وجاذبية ، بخلاف الصغيرات جدا الطائشات. لا أتكلم عن الطاعنات فى السن ، ولكن الأكبر منى فى حدود سنة واحدة إلى 15 سنة .. والوردة العتيقة تكون عبقة بالرائحة الزكية المركزة ..

وكما قلت سابقا من قبل ، لا أهتم فى الحب بالدين والسن والمذهب والحالة الاجتماعية . إنما يهمنى أن تكون سورية وأن تكون علمانية متنورة مثقفة أسدية ناصرية جميلة الشكل جدا وأنيقة الملبس ومهتمة بأنوثتها بشدة ، وبلا حجاب ولا نقاب ولا اخوانية ولا سلفية.


***********


حبيبي أنت يا أبي ويا أمي ويا قلمي ويا كشكولي ويا فكري - عِلمي - تاريخي - عقلي - قلبي - نفسي .. وحبيبتي أنتِ يا من تحبينني وتحبين حبيبي . أنشر عليكِ أجنحتي لئلا يمسك شر أو سوء ولأحافظ عليكِ ، ولئلا يلمسك إخواني ولا سلفي من أبطال الربيع العربي المجرم في بلادك وفي بلادي .. فاركبي معي سفينة النجاة العلمانية واللادينية والتنويرية لننجو معاً من طوفان الربيع الاخوانوسلفي المجرم .. يا قمري اركبي معي واصطحبي معكِ سورية ، اصطحبي معكِ و فيكِ جدولاً من فراتها وبرداها ، وقبضة من ترابها التبر الزمردي ، ونسمة من هوائها العليل ، اصطحبي معكِ الحسكة والقامشلي والرقة وادلب وحمص وحماة وحلب واللاذقية وطرطوس ودمشق ودرعا والسويداء والقنيطرة والاسكندرونة وجبل لبنان ، وأفرغي كل هذا في قبلاتك لي وهمساتك لي ونظراتك لي وكلماتك لي وضحكاتك لي ولفتاتك لي وطوافك حولي وصحوك ومنامك وطعامك ورائحتك ووجهك وشعرك ويداك وجمالك وروحك وأدوات زينتك ومرآتك وملابسك ، وانشري عليَّ أجنحتك ، وكوني قلمي وأكون قلمك ، وكوني كشكولي وأكون كشكولك ، وكوني فكري - عقلي - قلبي - نفسي ، وأكون فكرك - عقلك - قلبك - نفسك .. قد جمعتُ لكِ في قلبي وقبلاتي وهمساتي ونظراتي وضحكاتي وكلماتي الأهرامات وشم النسيم ونهر النيل والمتحف المصري ومعابد الأقصر وأسوان والاسكندرية وتاريخ مصر كله ، وفرعونيتي وفينيقيتك وهيروغليفيتي وسريانيتك وبطلميتي وآشوريتك وبيزنطيتي وبيزنطيتك وعروبتي وعروبتك

اصطحبي سورية كلها معكِ وكأنك يعقوب وكأني يوسف ، وكأنك رفقة وكأني إسحق ، باعتبارها قصص ميثولوجيا مسلية ، لكن في حالتنا ستكون حقيقية واقعية هدفها رومانسي وسياسي وفكري وعلماني ، وهدفها حربي عسكري أيضاً لأنها حين تحقيقها تشكل هزيمة كبرى للربيع الاخوانوسلفي .. تغربي من أجلي فإني طماع أطمع في حبك ، وضحي من أجلي واطلبي ما تشائين أن أضحي به من أجلك .. فقط تعالي وأنيري بلادي المظلمة الحالكة وأسعديني وأعيدي لي الحياة ، فيكِ شفائي وسعادتي ووجودي وبقائي .. دعيني أمشط شعرك الطويل الناعم الجميل وأدس وجهي فيه وأنام فيه وأسرح فيه وأعيش فيه وأزور عوالم الأساطير فيه ، وأشم عبيرك الطبيعي فيه ، وأحميه من كل مهووس مجنون حجاب ومجنون نقاب ومجنون حدود ومجنون خلافة ومجنون اخوانوسلفية ...

دعيني أنظر في عينيك فأرى أنهار سورية ودراما سورية الأسد ودبلجاتها وتربويتها وقنواتها كلها وسياسة سورية الأسد وأشم هواءها وأزور بلمح البصر كل شبر من أرضها ومدنها وتماثيلها وآثارها ومعالمها ، وانظري في عيني لتري تحتمس الثالث وحتشبسوت ورمسيس الثاني .. و دعي كلامنا وبريق عيوننا ولمسات شفاهنا وتلاحم عقولنا واتحادنا وحبنا يقهرون جميعا كل خليجى وكل اخوانى وسلفى .. دعينا نكون فرحة للعلمانيين التنويريين الحرياتيين الأسديين الناصريين والسوريين والمصريين ، وحسرة فى قلوب الاخوان والسلفيين والخلايجة والاطالسة والعثمانيين الاردوغانيين والازهريين ونقمة عليهم وعلى ربيعهم المزعوم ....

تزينيني لأكون فينيقيا سريانيا خالصا ، وأزينك لتكوني فرعونية خالصة.. وأفرغ حناني عليكِ ، وتفرغين حنانك عليّ .. لكن الحنان يمتلئ ويتجدد كلما فرغ.. وللأبد

ولنسحق معاً علم فاروق الاخضر وعلم القاعدة وعلم الكيان السعودي وعلم الاخوان وعلم السلفيين وعلم الانتداب الفرنسى على سوريا وعلم السنوسى فى ليبيا والعلم المنزوع النسر ذا الشهادتين


************


أنا لستُ شرقياً معقداً مكبوتاً قحاً .. أنا لا أهتم فى الحب بالدين ولا المذهب ولا السن ولا الحالة الاجتماعية ولا البلد .. فقط يهمنى الجمال الشكلى والفكرى والثقافى والتنوير والعلمانية وأن تكون سورية .. فقط يهمنى ألا تكون محجبة ولا منقبة ولا اخوانية ولا سلفية ..

ولكن لا مشكلة عندى على الاطلاق - بل على العكس يسعدنى ولا يزعجنى - فى أن تكون حبيبتى وزوجتى مسيحية أو مسلمة شيعية علوية أو درزية أو اسماعيلية ، أو لادينية ، أو أن تكون سورية غير مصرية ، أو أن تكون أكبر منى سناً ، أو أن تكون مطلقة أو أرملة .. لا أشترطها على دينى أو مذهبى أو من سنى أو أصغر ولا أشترطها عزباء لم يسبق لها الزواج


************


كثير من الفتيات تشترط في حبيبها أن يكون متديناً أو مؤمناً .. أقول لها : ليس المؤمن مأمون الجانب أو صاحب قيم وأخلاق بالضرورة عزيزتي .. فكم من المؤمنين مجرمون سفاحون وخاطفون وسارقون ومغتصبون ونخاسون واصحاب تنظيمات عصابية اخوانية وسلفية أصبحوا أبطال ربيع الارهاب العربى المزعوم وأنشأوا اخوانيات مصر وليبيا وتونس وينوون انشاء اخوانية فى سوريا وأنشأوا كيانا سعوديا وأنشأوا جبهة نصرة وجيشا حرا وأحزابا دينية وأنشأوا سودان نميرى والبشير والصومال وافغانستان الاخوانوسلفية وصهاينة أنشأوا كيانا صهيونيا

باختصار أحبي الإنسان لأنه إنسان وأحبيه لعقله وفكره حتى لو كان فقيرا ولادينيا ، أحبيه لعقله وفكره وليس لدينه ولا لماله ، لأن دينه لنفسه وربما يكون دينه وتدينه نقمة عليه وعلى مجتمعه ومبررا لجرائمه وفظائعه ، وظلاميته وتكفيره ، ولأن المال أيضاً لا يصنع الإنسان فكم من خلايجة جهلة ظلاميين اخوانوسلفيين يملكون المال .. يا واخد المجرم على دينه وماله ، يروح الدين والمال ويفضل المجرم على حاله .. وكم من لادينى فقير أصبح مرموقا وعظيما بمثابرته وصاحب مبادئ وأخلاق أحسن من ألف مدعي إيمان وتدين .. أنتِ تتزوجين إنساناً وليس بئر نفط ولا كاهن يقتل ويرتكب الجرائم باسم إلهه ودينه


*****************


نيفين الأسد
أثبتت دراسة أن المرأة السورية هي من أكثر النساء صبرا" وأطاعة لزوجها وسيدة منزل بأمتياز

وأنا بقول مظبوط مو لأنو ضعيفة المرأة السورية بس الخيل من الخيال لانو رجالنا رجال مو خيخة

****

تعليقى :

المرأة السورية سيدة حقيقية كما قلتِ يا نيفين ، طيبة وحنونة وصبورة وصامدة ومضحية وقوية فى الشدائد وبطلة ترتدي الأفرول العسكرى وقت الجد ، بالاضافة الى انها مثقفة وواعية وما أسعده حظاً ذلك التى تكون زوجته أو أمه سورية ، سيتعلم البطولة والصمود والثقافة الحقيقية والتنوير والوطنية والمقاومة وحب الفنون ، وحقيقة إن الزواج بها شرف كبير أتمنى أن أناله يوما. صديقك المخلص أحمد - من القاهرة - مصر. وليرفع الله عن السيدة السورية يد كل إرهابي نجس قمئ النوايا ويكفيها شر نخاسي السلفية والاخوانية والخليجية فى الاردن ومصر وغيرها ، وليرد كيد من يريد بها ذلاً أو عاراً إلى نحره


*******************


أريدكِ بقربي تحت أي مسمى ، وتحت أي مبرر ، وبعلاقة ما ، قربٌ لا بُعد فيه أبد الدهر ، مجرد حضوركِ يريحني ويؤنسني ويسعدني ، ومع ذلك فللروح مطامعها وللجسد أطماعه التى لا تقف عند حد الاكتفاء بالحضور ، كوني لي أماً وأختاً وصديقة وقريبة وابنة عم وحبيبة وشريكة فكر وعقل ، فليس بين الرجال مثلي ، فهم يريدونكِ محجبة بل يتزوجونكِ ليحجبوك وينقبوك ويدفنوكِ ويؤخونوك ويمسلفوك ، وأنا أريدكِ كما أنتِ ، جميلة وأنثى ، متنورة علمانية مثقفة واعية وأقرب للادينية ، رسامة أو نحاتة أو كاتبة ، مميزة ومرموقة ، مشهورة ومبدعة ، عالية شامخة الرأي مثلي ، نجمة لأني نجم ، ند لي لا أقل مني بل أرقى مني أيضا وأعلم مني في العلوم والفنون والآداب .. فإني من برج العذراء وفي أعماقي أنثى ، أفكر كالأنثى فأرضي أنوثتك وأدعمها ، وأؤيد وعيك السياسي ومشاركتك لي آرائي السياسية والتنويرية ، وأكحلك بيدي وأزينك وأتأملك ترتدين ملابسك الأنيقة على ذوقك الجميل الذي يماثل ذوقي ويحقق ما أتمنى رؤيتك ترتدينه ، وأحب رائحتك ، ورائحة ملابسك حتى وهي ليست عليكِ ، تذكرني بكِ حتى في غيابك ، وأحب سماع صوتك وأنتِ تتكلمين بالعلمانية وبوعيك السياسي السوري الذي يماثل وعيي ، وأتتبع مراحل تفكيرك وكلامك وتحليلاتك ، ويرن صوتك في أذني .. أنتِ مزيج من الرومانسية والسياسة مثلي ، والفن والفكر والثقافة والحريات والعلمانية مثلي ، ومع ذلك أنثى مكتملة الأنوثة تشبعني جسداً وروحاً وعيوناً ويدين وقلباً وعقلاً ، تجعلين لكل شئ حولنا طعماً جميلاً لذيذاً لا أتذوقه إلا بحضورك أو بحضور ذكرك في عقلي ، النيل والشتاء والنهار والهواء وروائح الزهور وضوء وعبق الصباح ، ومعالم القاهرة الخديوية ووسط البلد ، والأهرامات والمتحف المصري ومصر ، وجودكِ يحلي كل شئ ، ويجعلك إلهة قلبي وأميرتي الجميلة ، بمشيئتك ترفعيني لأكون معكِ رباً مصرياً عظيماً كعظمتك يا ربتي الكبرى السورية ، يا مصنع العسل والسكر ، يا أطيب من المسك والعنبر .. تبثين في الدفء شتاءً وتهبين عليّ نسيماً عليلاً في الصيف. أنعمي علي بابتسامتك وضحكتك وكلماتك وضماتك وهمساتك وحواراتك وتنورك وعلمانيتك ولهجتك ومذهبك وديانتك وأيديولوجيتك ونفحة من بلادك




*************


جئتُ لأبيعك يا حناء فكثرتْ الأحزان !!

الحب فى زمن الربيع الاخوانوسلفى ..... جئتُ لأبيعك يا حناء فكثرتْ الأحزان ..

زاهد فى الارتباط والحب والنساء .. فلماذا تخلى عن زهده ، وفى وقت غير مناسب له ولها ، لبلاده وبلادها ، وهل يطول انتظاره وانتظارها ، وربيع هولاكو عنده وعندها ، وهل عليه الانتظار حقا وهل عليها الانتظار حقا ، هل الانتظار سيؤدى الى نيل مراده فى النهاية ام ستسقط بلاده وبلادها ، ام سيطول عذاب بلاده وبلادها ، بلاده على كف عفريت منذ نكسة يناير 2011 الاخوانوسلفية العفنة ، وكذا بلادها ، وارتباطه بها هنا أو عندها فى بلاده او فى بلادها ، وسط هذه الظروف الدموية الاوبامية الاطلسية الاردوغانية القطرية السعودية الاخوانوسلفية الظلامية الارهابية التكفيرية الحجابية النقابية الشريعية ، محفوف بخطر واحد معين ، خطر أنك تقوم بتبييض وتعمير شقتك الكائنة فى بيت أو مبنى آيل للسقوط متشقق مترنح (البيت وطنك ووطنها ، والشقة أمورك الشخصية وامورها ، حياتك وحياتها الخاصة الزوجية العاطفية الشخصية) ، فما نفع اصلاح امورى الشخصية الشخصية والارتباط الان بالعلمانية السورية المتنورة الجميلة التى بلا حجاب والتى لا اخوانية ولا سلفية (وغالبا هى علوية او لادينية او مسيحية او درزية او حتى "سنية متنورة جدا") ، ونجاحى فى الارتباط بها ، ثم أفاجأ ببلادى وبلادها تتحولان الى دول دينية كاملة الاوصاف مثل افغانستان والسعودية والصومال وليبيا اليوم وتونس ومالى ، وأفاجأ بفرض الحجاب على جميع النساء فى مصر وحظر العلمانية والتنوير وقمع الحريات وحجب الانترنت وحظر الابداع والفنون وهدم الاضرحة وحظر المسيحية بأمر النظام الاخوانى المرساوى الحالى حينها يكون قد ضاع انجازى وانجازها تماما ، ونقع كلانا تحت ضرس الدولة الدينية القاسي والسافل ، إلا إن تمكنا من اللجوء السياسي لبلد غربي هربا من القمع والاضطهاد والظلامية السعودية الاخوانوسلفية التى سيطرت على مصر وسوريا ... وما نفع الارتباط ومصر ذاتها كلها (وسوريا) قد تدخل فى فوضى عارمة قريبا وحرب اهلية وتقسيم وتنتهى الدولة فيها تماما .. انا الان فى 2013 كمن يقف على لوح خشبى عائم وسط بحر هائج وهادر وأمواج متلاطمة كالجبال ، ومعرض أنا نفسي للغرق ، فكيف ارفعها معى واشدها معى وانا لا ادرى مصير بلدى وهى لا تدرى مصير بلدها ولا امد الازمة والربيع الملعون .. وذريتنا أيضا معرضة لمناهج تعليم اخوانية وسلفية جديدة ومعرضة لخطر غسل عقولها اعلاميا وتعليميا على يد الدولة الاخوانوسلفية فى مصر ... حتى الجيل الجديد مهدد اكثر منا

فهل نفهم من ذلك أن الزواج والحب وأى نوع من الاستقرار طويل الأمد غير مسموح به وسط هذه الظروف غير المأمونة والحالكة السواد ... أم أن الوردة الأصيلة تنمو فى أسوأ الأراضى وفى قلب أصلب الصخور ، أم أن الأمر ليس مستحيلا بل هو مؤجل تأجيلا قريبا غير بعيد ، وسيكون على خير ما نريد ... أسئلة تتناهشه تتناهشنى


***********************


الاختيار حيرة متجول بين الورود لا يدري من يختار ، أم أنه ثراء يؤدي لاختيار الوردة المثالية الكاملة الأوصاف حقا .. أم أن الأفضل يأتى دوما على غفلة دون اختيار ودون بحث .. تجده ملقى أمامك بلا عناء ..

يبدو أن المشكلة ليست أن تقبل بها أنت ، بل أن تقبل بك هى وتريدك هى وتحبك هى وتضمك هى وتقبل رجاءك هى ، وتأتيك من بعيد مغتربة عن بلادها بمحض رضاها الكامل كما فعلت رفقة مع إسحق

أرجو أن لا تصدمكِ صراحتى أو تضايقكِ منى .. وأرجو أن لا تحتقريننى أو تريننى ضعيفا لا أستحق اهتماما منكِ


**********************

الزواج او الارتباط او المساكنة - أيا كان المسمى للعلاقة العاطفية الطويلة العميقة بين رجل وامرأة - لابد أن تكون رسالة أيضا رسالة سياسية وفكرية وفنية وثقافية .. وليس فقط علاقة عاطفية أو جسدية فقط (ومن يراه رسالة عاطفية او جسدية فقط فهو مخطئ) ، رسالة مضادة للربيع الاخوانوسلفى (الربيع العربى) ، بتكفيره وطائفيته وظلاميته ، رسالة ارتباط بين علمانى وعلمانية ، وسنى وشيعية / شيعى وسنية ، ومسلم ومسيحية / مسيحى ومسلم ، تنويرى وتنويرية ، مصرى وسورية / سورى ومصرية ، وكما قلت من قبل وأضيف فإنى أحب التى تكمل نقصى وتسد عجزى ، الماهرة فى الأمور التى لا أجيدها كما أنى ماهر فى أمور هى لا تجيدها ، فترسم أو تنحت لأنى لم أتعلم الرسم والنحت وإن كنت أتمنى أن أتعلمهما ، أو تسبح لأنى أحب السباحة والأوليمبيات ولكنى لم أتعلمها ولم أمارسها ..


************************





المقال الثالث :   



من مذكرات مجنون :

انا بحب كل شئ بقوة
زى الفيضان او الطوفان
حب طوفان. جنس طوفان. سياسة طوفان . رومانسية طوفان
اقصد يعنى بانفعال شديد ومتعة شديدة
هاقولك مثال على الاكل مثلا
احب اكل من الحلاوة الطحينية بحيث اشعر كأنى سكران ، بلذة معينة فى عقلى ، سعادة عالية جدا
انا احب كده فى الست .. واحب ان هى اللى تحرضنى ، وهى اللى تحبنى وتضمنى وتلثمنى وتوشوشنى وهكذا ده بيثير جنونى وسعادتى جدا كأنها أم وابنها


**************


حين أرفعكن بكلماتى ، فلا تنزلن أنفسكن بأفعالكن ..

وحين أمدحكن فكن على قدر ظنى بكن وداخل إطار مدحى لكن ولا تتمادين وتكسرن الصورة التى رسمتها لكن

وحين تكون صديقاً فلا ترش الملح على جرح صديقك ، وسخريتك من معاناته تبخر الصداقة كتطاير العطر هباء ضائعا للأبد فى الجو

***************

قلمي حصاني وحبيبتي ، الذي أغزو به ، وأنتصر به ، ويملؤنى بالسعادة والألفة ، وهو صديقى وسط الخصوم ونصف الخصوم ، وحين يتحمس قلمي وينفعل بشدة وينطلق سخيا ولا يبخل علي بكلماته وحبره حتى تسود منه ومنا الصفحات فى خاطرة واحدة ، حينها أشعر أنى امتلكت كل شئ رغم أنف الساخرين والشاتمين والشامتين - جمع مذكر سالم ومؤنث سالم أيضا ، وهن لا يقللن أذىً عن خصومى الذكور ، هن إحدى اثنتين إما ملاك وبلسم سبحان من صورها من كل النواحى ، وإما أفعى سبحان من مسخها ولعنها من كل النواحى ، والأكثرية للشر طبعا كالعادة .. فاحذروا واحذرن من قلمي ، فهو ينصرني وينصر الملاك منكن فقط، ويخذلكم/يخذلكن دوماً أيها الأفاعى والثعابين .. بقلمى أرسم وأنحت وأميت وأحيى وأرفع وأخفض ، وأصنع لنفسى حبيبتى التى لم تأتى ولم أرها بعد ولعلها كلمتنى ، لكنها ستأتى حتما كرسولة ، كإلهة ، كرؤيا تتحقق .. وكما ظنت الأفاعى أنى رفعتها بكلامى عن المرأة الملاك البلسم ، فإنى سأخفضهن كما رفعتهن ، وأبقي ملاكي مرفوعا .. وكما صنعتُ لملاكي تمثالا أتعبد لها قبل قدومها ، وحاولت الأفاعى نسبة شخص التمثال لأنفسهن وكتابة أسمائهن على القاعدة زورا وبهتانا ، فسوف أحطم التمثال بيدي وأصنعه على مثالها وحدها بختم خاص لا يستطيعن تقليده أو نسبته لأنفسهن ، ولهن سأصنع تمثال القبح يجمعهن


**************

أتمنى أن لا أعيش طويلا ، محبوبا كمفكر سياسى ودينى ، لكن منبوذا كرجل وحبيب


**************

المتنور الحقيقي والعلماني الحقيقي هو العلماني التطبيقي حتى فى الرومانسية وليس فقط فى الدين والسياسة وكشف الشعر وحلق اللحية واحترام القانون المدنى والجمهورية والدولة العلمانية والحريات الكاملة وحقوق الانسان الكاملة والمواطنة الكاملة ..

كثيرون يتحدثون عن الوحدة المصرية السورية مثلا ويتمنون عودتها لكنهم فى الحقيقة يتكلمون فقط وحين تأتى لحظة الاختيار والحقيقة ولو بالرومانسية يرفضون ..

كثيرون يتحدثون بحماس عن (ويطالبون بـ) الزواج بين الشيعة والسنة ، او بين المسلمة والمسيحى/ اليهودى / اللادينى الخ ، والعكس ايضا ، او بين اثنين من دولتين مختلفتين ، أو عن تصوير الانبياء فى مسلسلات ايران الرائعة ، ولكنهم حين تأتى لحظة الفعل والحقيقة يرفضون ويرسبون وتخبو حماستهم ويعودون للسائد والتقليدى بجبن منقطع النظير ، وهم لصفوف النخبة يزعمون أنهم منتمون ، وهم للعامة المتخلفون فى الحقيقة ينتمون

كثيرون يلعنون الاخوان والسلفيين ويودون خلع مرسى - بعدما انتخبوه منذ شهرين وندموا وسوف ينتخبون من جديد ومرارا وتكرارا الاخوان وصباحيهم وبرادعيهم ومرسيهم واى شخص من رائحتهم ومن الليبرالوسلفيين والناصريواخوان وكل مسخ - ، ولكنهم عن خلع الحجاب والنقاب وحلق اللحية وعن رفض الحدود والرق والسبى والأنفال والخلافة وسائر خزعبلات القرن السابع (ما عدا الأركان الخمسة فهى لا تضرنى فى شئ) يحجمون ويجبنون .. يريدون حل الاحزاب الدينية وخلع مرسى فى دولة مصر التى اصبح 99% من مسلماتها محجبات ومنقبات و1% فقط غير محجبات ، دولة مصر التى اصبح 99% من مسلميها يرفضون تولى المرأة والقبطى الرئاسة والمناصب السياسية والعسكرية العليا ، ويرفضون الرقص الشرقى ويرون ممارسته عاهرة ، ويرفضون التمثيل والفنون برواسب قديمة عندهم من 1919 حين كانت النسوة ترتدى نقابا وخمارا شبيها بالحالى إلا أن النقاب كان أبيض والخمار أسود .. ورواسب تكفيرهم للمسيحيين والشيعة واليهود واللادينيين الخ من دراميين وابراهيميين وايديولوجيات سياسية ، ورواسب ما قرأوه فى القرآن والسنة والفقه ، الثلاثى الذى يشبه روايات ساتركين فى فيلم "فى فم الجنون" تلك الروايات روايات الرعب او العرب التى كل من يقرأها يأخذ البلطة (الفأس) ويسير كالمجنون فى الشوارع لتقطيع وتمزيق وقتل الناس ، حتى أصبحت المدينة بل الدولة كلها مجانين يحملون بلطات .. إنهم نفس المجانين الذين يسمونهم اليوم مسلمين وشيوخ وإخوان وسلفيين وقاعدة وجبهة نصرة وتنظيم قاعدة وجيش حر ومحمد مرسي ومقريف وغنوشى ومرزوقى وال سعود وال ثانى والربيع العربى المزعوم 2011-2013

أنا جرئ ولا أريد حجابا ولا نقابا لحبيبتى ، ولا أريدها من دولتى ، ولا من شعبى ، وربما لا من دينى ولا مذهبى ، أو من دينى لكن من مذهب آخر ، أو من دينى لكن من دون عصبية لحجاب ولا نقاب ولا حدود ولا خلافة ولا تعصب للكيان السعودى ورايته الخضراء إياها .. أنا جرئ ولا أخشى من الخوض فى الدين والسياسة والجنس ، حتى يعدنى النخبويون والعوام مجنونا وغريبا وجاهلا ومريضا وغامضا وكافرا ومتعصبا وعنصريا أيضا ، لأنهم هم الذين كذلك ولكننى المرآة التى تكشف مدى قبحهم ... وما قرأته من كتب يرفعنى فوق معظم الفيسبوكيين و99% من شعبى المصرى ، وما أؤمن به من علمانية حقيقية تطبيقية كاملة حتى فى حياتى الخاصة والرومانسية ، يجعلنى فوق معظم من أتكلم معهم ومن يشتموننى ويطعنونى بى .. ولكن جرئ وحده لا يكفى فلابد من جريئة على نفس المثال كأنها صورتى فى المرآة وهى ليست مستحيلة ، لكن من لا يريدون اجتماعى بها هم من يقولون بأن وجودها مستحيل .. لابد من جريئة علمانية سورية أسدية ناصرية بعثية متنورة بلا حجاب ولا نقاب من سورية الكبرى ، تكون أمي الثانية التي تحبني وتتجرأ معي دون مقابل أو مصلحة بل كأم حقيقية إلا أن الفرق الوحيد بينها وبين أمي أنها تمنحني جسديا وعاطفيا ما هو محرم على الأم والابن ، وتكون صديقتي المقربة جدا وأختى وقريبتى ، وتكون ماهرة في الفنون الجميلة وفي الثقافة والفكر والدراما ولديها حب التعلم والاستزادة لتعلو أيضا وتتقن الفنون النسوية الطرزية ، ونتعلم معا اللغات وكل شئ من العلوم والفنون والآداب ..

أنا جرئ لا أهتم فى الحب باختلاف الدين ولا المذهب ولا فرق السن ولا الحالة الاجتماعية .. لكنهن - ولكنهم أيضا - لا يتمتعن بنفس الجرأة .. هى وحدها تتمتع بالجرأة .. فلا تنفر منى كأننى شحاذ أو كلب جرب ، بل تحبنى وتحترمنى وتعرف قدرى ، وأعرف قدرها كذلك ، لأنه لولا أنها عظيمة ما كانت لتشعر بعظمتى ، بل لاحتقرتنى ونفرت مثلهم ومثلهن ..

الحيوان لا يجد مشكلة فى تزاوجه ومتعته الجسدية لأنه لا يملك تعقيدات حياة الإنسان ولا مسؤولياته ولا طموحاته ولا اختراعاته ولا ملابسه ولا توابله ولا أجهزته الكهربية ولا كمبيوتره ، فما بالك بالنخبوي العلماني الحقيقي التطبيقي العالي فوق شعبه ونخبته المتخلفة عقليا والمعاقة ذهنيا - التى تصفه بما فيها هى - .. الذى هو بمثابة الإنسان وسط حيوانات تدعى أنها بشر ... بالتأكيد عقله وعلمانيته وتنوره ورفضه لمعظم الاسلام - ما عدا الانبياء والاركان الخمسة - يعنى رفضه للحجاب والنقاب والخلافة والحدود والشرطة الدينية والرقابة على الابداع والانترنت والتكفير والتحريم وال سعود ورايتهم وكافة افكار الاخوانية والسلفية بالكامل ... من الصعب أن يجد شريكة حياته


***************

الصديقة الحقيقية - والحبيبة الحقيقية - هى من ستتقبل كلماتى وأفكارى بأكملها ، وباختصار ستسير معى طوال الطريق (طريق كتاباتى) دون ملل ولا تذمر ولا رفض ولا سخرية ولا تراجع ، ستسير معى إلى نهاية الطريق الذى رسمته وترسمه كلماتى وقلمى ..


****************

خواطر اسلامية جدا بمناسبة الجمعة وكل جمعة من جمعات الاخوان والسلفيين (جمعات القتل والخراب والدمار تحت اسم الثورات) منذ عامين وإلى اليوم وحتى مدى غير معلوم وغير محدد :

من كثرة مرتديات الحجاب فى بلادى مصر التى تلعن شعبها وأهلها ومسلميها ومسيحييها عبيد الكيان السعودى واخوانه وسلفييه وقطرييه وأتراكه وأطلسييه وأمريكييه وخزعبلات القرن السابع من حدود وشريعة وحجاب ونقاب ولحية وسبى ورق وأنفال وتكفير وذبح وربيع عربى ، نسيتُ شكل رأس المرأة كيف يكون فى طبيعته ، وظننتها تنزل من بطن أمها مرتدية القماشة أو أن القماشة فى المرأة جزء من تشريح جسدها ورأسها ، أو أن القماشة فى المرأة كشعر الرأس فى الرجل اختلاف تشريحى طبيعى خلقها إلهها به منذ ولادتها .. من كثرة مرتديات الحجاب فى بلادى مصر ، اقتربتُ من اشتهاء الرجال بدل النساء ، واقتربتُ من تجريد المرأة المصرية من كونها إنسانة ، فإما أن السافرة المتبرجة ليست إنسانة بل مخلوق آخر ، وإما أن المحجبة والمنقبة هى التى ليست إنسانة بل مخلوق آخر .. ويخلق ما لا تعلمون

يتضايقون من موضة الهجوم على الله والأنبياء والأديان ، الموضة الحالية ، ولو عاشوا تحت ضرس جبهة النصرة والجيش الحر وهيئة الافتاء السعودية والمصرية والازهرية والاخوانية والسلفية والقطرية ، ولو عاشوا تحت ضرس القائلين بفرضية الحجاب كأنه الركن السادس من أركان الإسلام ، ولو عاشوا تحت ضرس الحدود والشرطة الدينية واللحية والنقاب والحجاب والدولة الدينية فى السعودية والصومال وأفغانستان والسودان ، والدولة الدينية الناشئة فى مصر وليبيا وتونس وتحاول أن تستولى على سوريا أيضا بفضل الثورات المزعومة والربيع المزعوم ، ما لامونا وما لاموا الأشد منا لادينية ، أنا شخصيا لا أهاجم الله وأنبياءه وملائكته ، لسبب بسيط لأننى لا أحارب طواحين الهواء ولا أحارب المثل العليا المعنوية ولا الأمور غير الملموسة .. الله وأنبياؤه وملائكته لا يضرونى فى شئ ولا يشكلون لى تهديدا .. التهديد الحقيقى فى أتباع الأديان الابراهيمية من البشر ، هؤلاء هم التهديد الحقيقى ، حتى القرآن والسنة والفقه من الممكن لو أراد المسلمون نزع مخالبهم وأنيابهم وجعلهم مسالمين وملائمين للقرن الحادى والعشرين ، ولكنهم لا يريدون ويقتلون كل من يفكر فى ذلك ويكفرونه ويحاربونه بشراسة منقطعة النظير وغباء منقطع النظير ، المسلمون يخنقون دينهم بأيديهم وبأيدى اخوانهم وسلفييهم وكيانهم السعودى ورايته وحكامه وشيوخه وربيعهم العربى وجبهة نصرتهم وجيشهم الحر ومقريفهم ومرسيهم وغنوشيهم ومرزوقيهم وبرادعيهم وصباحيهم وناصرييهم ويسارييهم المؤيدين للاخوان والسلفيين .. أتباع الأديان الابراهيمية الثلاثة هم مصدر الرعب والخطر والإجرام الهائل على مستوى العالم سواء مسلمين أو مسيحيين أو يهود .. حتى المسيحيون الغربيون يشكلون خطرا هائلا بدعمهم لليهود والمسلمين (للصهاينة وللاخوان والسلفيين) ..

بدل أن يساعدونا فى فضح تصلب رأى المسلمين وتمسكهم بآيات الحدود وحديث تحريم النحت والرسم وبآيات الرق والأنفال وفقه الاخوان والسلفيين المنبثق من جوهر الفقه الاسلامى فى الحقيقة مهما راوغتم .. يهاجموننا ... أعزائى فذوقوا حلاوة الأديان الابراهيمية مع قرب الانتصار الكامل والتمكين الكامل للاخوان والسلفيين فى سائر الجمهوريات العربية ..

أخبرونى ماذا أدى بكم تدينكم الشديد بالاسلام : كرهتم كل الأديان الأخرى وأتباعها والمذاهب الأخرى والأيديولوجيات السياسية حتى كالعلمانية والناصرية والليبرالية ، أصبحتم تعادون الحريات وحقوق الانسان وحرية الانترنت والابداع والفنون بدعوى الحفاظ على الفضيلة والقيم الشرقية ، أصبحتم تتحولون فى لحظة لمجرمين حُماة ومدافعين عن الارهابيين القاعديين والاخوان والسلفيين بدعوى انهم حماة الاسلام ومقيمو شرع الله فى الارض ومقيمو الدولة الاسلامية المثالية الخلافة ، أصبحتم تربون بناتكم على ارتداء الحجاب من الصغر او الكبر بدعوى ان ذلك فرض الله وأمر الله وأن شعرها مثير جنسيا وعورة وسيحترق شعرها المكشوف فى النار ومن يراه سيسيل لعابه ويستمني على روحه ، جعلتم المرأة معقدة مكبوتة ومسخ شكلا وموضوعا ، مسخ بقماشة وجهية أو رأسية أو الاثنين معا ، أصبحتم تعادون وتشتمون المسيحية والصوفية والبوذية والزرادشتية والهندوسية واللادينية والمذاهب الشيعية والدروز والعلويين وأصبحتم تشتمون وتلعنون الحداثيين والقوميين والبعثيين والأتاتوركيين والناصريين واليساريين وتكفرونهم وتهدرون دماءهم ، أصبحتم ترفضون الفنون وترون التمثيل والرقص والغناء دعارة وزنا ، أصبحتم تطالبون بحجب الانترنت وتشجعون هدم الاضرحة والقتل والذبح والتفجيرات والتخريب ، أصبحتم تلعنون حضارتكم القديمة العريقة الفرعونية والفنيقية والقرطاجية والأمازيغية والآشورية والفارسية والبيزنطية ، باسم الاسلام وباسم نصرة الدين ، وأصبحتم تقدسون عمر وعثمان وعربا بدو أجلاف أجانب أغراب عنكم عاشوا فى البادية فى القرن السابع لا صلة تاريخية ولا انسانية ولا حضارية بينكم وبينهم ، وتتذكرونهم أكثر مما تحترمون وتتذكرون تحتمس الثالث وخوفو وحتشبسوت وأليسار والكاهنة وزنوبيا وحامورابى وقادتكم التاريخيين القدامى الذين من بلادكم ولحمكم ودمكم ، أصبحتم تضعون أديانكم فوق حرياتكم وتنويركم وحقوق الانسان والعلمانية وفوق أوطانكم ، وأصبحتم مصريين ومصر تلعنكم وولاؤكم الكامل للكيان السعودى وشيوخه واخوانه وسلفييه ، وانقلبتم على بنى شعبكم من المسيحيين والشيعة مثلا ، وانقلبتم على الايرانيين والسوريين لانهم شيعة مثلا او يحكمهم شيعة ، وانقلبتم على الحضارات التاريخية القديمة المجاورة لكم وحتى على الغرب المتوسطى الاعلى ، وأصبحتم الخلايجة البدو الجهلة الظلاميين التكفيريين الاخوانوسلفيين الرجعيين الاجلاف الذين بلا حضارة ولا تاريخ ولا جذور أصبحوا أحبابكم والأقرب لكم وأسيادكم وممولوكم ، أصبحتم تخرجون فى مظاهرات غاضبة ومدمرة وفتاكة وحاشدة وفعالة وكاسحة من أجل فيلم مسئ للرسول أو للدين ، بينما لا تخرجون فى مظاهرة واحدة فتاكة مماثلة من أجل الحفاظ على الحريات والفنون وحقوق الانسان والمرأة ومن أجل الغاء الشرطة الدينية أو منع وصف الحجاب بالفريضة أو من أجل حل الأحزاب الدينية أو خلع الاخوان والسلفيين وحكامهم وال سعودهم وكيانهم السعودى ورايتهم وراية القاعدة وراية فاروق الاول وراية بنى عثمان واردوغان وربيعهم العربى المزعوم ، يا أغبى الناس ويا أغبى الشعوب .. وأصبح مثلى تنعوته بالغريب والمريض والمجنون والغامض والعنصرى والمتطرف والكافر والاباحى الخ الخ من رواسبكم القديمة الرجعية التى لم يفعل الاخوان والسلفيون شيئا سوى أن نفخوا فيها الحياة من جديد ، ما كان للاخوان والسلفيين عليكم من سلطان إلا أن دعوكم فاستجبتم لهم برواسبكم المريضة وتدينكم ، فلا تلوموهم ولوموا أنفسكم

إننى منذ عامين وأكثر أحارب الاخوان والسلفيين ومؤيديهم من الناصريين والليبراليين والبرادعيين والابريليين والصباحيين والمسيحيين واليساريين وعامة المسلمين بكل شراسة وبلا تردد ، لأنها حرب حياة أو موت ، كرامة أو مذلة ، أمان أو رعب .. ولن أسمح لأحد باسم دينه وإلهه أن يقتلنى أو يعتدى على حريتى وتنويرى ورسالتى ، ولا أن يرعبنى ويهدد حرياتى وحياتى وأفكارى وكرامتى .. سأحاربهم ، وأنا ثابت على عداوتهم ومحاربتهم ما بقيتُ لأنه ما من خيار آخر ، فى سبيل حياتى وحرياتى وبلادى وتاريخى وحضارتى القديمة وكرامتى وأمانى ، سأبقى أحاربكم أيها الاخوان والسلفيون ومؤيدوكم من محامي الأديان ومحامييكم أيا كانت جنسياتهم أو أديانهم أو أيديولوجياتهم السياسية .. ومن قبلتنى على ذلك فهى حبيبتى وسأجعل من نفسى نعيما مقيما لها وسأوقد أصابعى العشرة شموعاً لها وتفعل بنفسها نفس الشئ أيضا ، وسأفنى نفسى فى سبيل سعادتها لو اقتضى الأمر ، وأحوطها بأجنحة الرعاية كما تحوطنى بأجنحة الأمومة والصداقة والمحبة الفياضة ، و أغار عليها وتغار على ، وتمتلكنى وأمتلكها وتحتكرنى وأحتكرها ، وأمنحها كامل حرياتها وحقوقها ، وأطلق سراحها وتطلق سراحى وأحترم فرديتها وتحترم فرديتى ، وتتكامل دولتانا وبلدانا وأهلانا وفكرانا وعقلانا دون إلغاء ولا نزاع ، بل بحب لا يزول ولا يقل ، فياض طوفانى ، حب رباعى جسدى روحى قلبى عقلى .. ولكن إن رفضننى جميعهن فلا ضير وإنى مكتفٍ بفكرى وقلمى ونفسى وكرامتى وهى من حجبت نفسها عن خير كثير يأتيها ..

وأقولها من جديد خاطرتى التى كتبتها أول أمس وأنا أشد قناعة بها :

سيكون هناك امل فى نجاة وخلاص مصر وتونس وليبيا ، حين يخرج العوام الاغبياء الاكثرية الذين يتبعون السائد دينا وفكرا وحكما دوما دون وعى - ، حين يخرج هؤلاء يهتفون بسقوط الشريعة والحدود والخلافة والحجاب والنقاب واللحية والتكفير والتحريم وراية ال سعود وراية العقاب وكافة محتويات الاخوانية والسلفية وكافة خزعبلات القرن السابع ما عدا الاركان الخمسة فقط ،

ولكن هذا لن يحصل أبدا لأن العوام دوما أغبياء وأنعام ويتبعون السائد ويرفضون اعتناق فكر النخبة والندرة ... ولذلك فمن المستحيل انتهاء الاخوانية والسلفية والربيع المزعوم


**********

هذا العرض أنا لا أدخل فيه ، أنا لا أدخل فيه ، أنا لا أدخل فيه ، لأنى لى اتجاه آخر تماما فى الارتباط ، ولكنى أعرضه على العلمانى الأعزب سواء كان مصريا أو من جنسية عربية أخرى خصوصا إن كان من الجمهوريات العربية لا الممالك الخليجية ولا الأردنية ولا المغربية :

من استطاع منكم الاقتران بحجازية نجدية (يسمونها سعودية) او خليجية ، لينتشلها ويثقفها وينجرها ويهذبها وينزع من قلبها وعقلها (ويُكَرِّه لها) الاخوانية والسلفية والحدود والخلافة والتكفير وكافة بلاوى ال سعود وهيئة افتائهم وشرطتهم الدينية ، ويعلمها (ويحبب لها) حقوق الانسان الكاملة والعلمانية الكاملة والحريات والمساواة وقيم الجمهورية والقومية والناصرية والبعثية والاتاتوركية والفنون والاداب والتاريخ القديم والاثار القديمة المصرية والفنيقية والاشورية والفارسية والبيزنطية الخ ويحبب لها كافة الاديان دارمية وابراهيمية وكافة المذاهب والايديولوجيات ويحبب لها حتى الرقص ، ويجعلها امرأة سوية طبيعية من بنات الغرب فى القرن الحادى والعشرين أو من بنات مصر 1960 مثلا ، ويجعلها مصرية خالصة او اى جنسية جمهورية عربية بدل جنسيتها السعودية ، وليطلق شعرها بلا حجاب ولا نقاب ، وليحبب لها نزار قبانى وكل المغضوب عليهم المذكورين فى كتاب السلفيين المسمى (أعلام وأقزام فى ميزان الاسلام) ... فنعما هو ونعما ما يفعل ، وكأنه يمهد لحرب علمانية تحريرية يقودها ناصر مصرى جديد ضابط عسكرى يحرر الحجاز ونجد من ال سعود وشيوخهم وسلفيتهم واخوانيتهم ويحيلها جمهورية علمانية باسم جمهورية الحجاز ونجد .. فكما يحاول الاخوانوسلفيون القضاء على العلمانية والتنوير والجمهوريات العربية البعثية والناصرية والتحررية عبر الزواج ببناتها ومسلفتهن واخونتهن وانتاج نسل اخوانوسلفى مجرم لا علمانى ولا تنويرى بل تكفيرى ظلامى اررهابى .. فليفعل العلمانيون العكس بنفس الاسلوب .. وليكون تمهيدا لربيع علمانى وليس كربيع أوباما اللعين .. ليكون تمهيدا لثورات تنويرية حقيقية فى ممالك الخليج اللعينة لاحالتها جمهوريات علمانية تنويرية خالية من الاخوانية والسلفية والحجاب والنقاب والتكفير والحدود وتحريم الفنون وحجب الانترنت


**********************

أنا محظوظ بنفسى وأبى وأمى فقط .. وكل ما أنا فيه من حظ سعيد فى الثقافة والبصيرة النافذة ، هو من نفسى وأبى وأمى .. ولكنى دوما ألاقى الحظ العاثر مع الآخرين ، فى الحب حظى عاثر وذلك طبيعى لأنى ألاقى الحظ العاثر فى كل أمر أحتاج فيه للآخرين وليس لنفسى ولا لأبى وأمى ... طالما أنا فى دائرة نفسى وأبى وأمى فحظى سعيد .. لأننى يمكن أن أعلم الآخرين وأطعمهم وأسقيهم - إطعام معنوى وسقاية معنوية - ، ولكن حين أعطش أو أجوع فهم يمنعون أنفسهم من إطعامى وسقايتى ويمنعونى مما أريد ، وهم يميلون لمعدنهم أى لأناس كذبة ومخادعين ، ولا يطيقون معدنى


**********************

هي التي تكون بلسمي دوما ودواء وحدتي .. هي التي تحتملني كما احتملت بلقيس نزار ، هي التي تتقبلني بكل طباعي وأفكاري وكلي بالكامل وتحتويني كاحتواء الزبد للسكين بنعومة وحنان وأمومة هائلة .. فتجعلني في كهف رائعة من زبدها دوما أتنفس وأسعد وتحميني من قساوة الدنيا ، وممن ينعتوننى (ويؤذونني) بالمجنون والكافر والمريض والغريب والمتعصب والمتطرف وغيرها من التهم والنعوت .. هذه هي .. بالطبع مفكرة وجميلة وسورية ومتنورة جدا وعلمانية لا اخوانية ولا سلفية ولا محجبة ولا منقبة وتقبل الغربة كما قبلت رفقة السفر لاسحق والاقتران به .. لا يهم دينها ولا مذهبها ولا حالتها الاجتماعية ولا سنها ..




****************



************************

أنا محترم جدا وصادق ووفى ومثالى وعلمانى ومتنور جدا ومتحرر جدا ، وأحب إشباع عقلى وروحى وجسدى وقلبى ، ومن أحبها أحب فيها أن تكون كما أنا مثالية فى النواحى الأربعة ، وشهوانى وعفيف ، ورومانسى وعملى أيضا ، واحب الايروتيكا رسما ونحتا وقصصا ولا اتخفى ، واحب الفنون والتماثيل وموسوعة د ثروت عكاشة تاريخ الفن ، وقرأت الكتاب المقدس والقرآن بالعربية ومترجما للانجليزية وتفاسيره القرطبى وابن كثير ومفاتيح الغيب والسيرتين لابن هشام وابا اسحاق .. وقرأت لكافكا ونيتشه وونوس وجوجول وعبد الرحمن الشرقاوى ونزار وادجار الان بو ، واحب افلاما امريكية تاريخية كلاسيكية كثيرة وافلام خيال علمى كلاسيكية ايضا ، واحب التربوية السورية والاخبارية السورية وسورية دراما وقناة سما والسورية العامة وكافة قنوات سورية الاسد .. وإنى كالبحر الواسع لا يضيرنى من يتبول فيه أو يبصق فيه أو يلوثه بكذبه وخداعه لى .. وإن كنتم تبحثون عن أسوأ مستنقع لشرقنا الأوسخ المريض نفسيا فاذهبوا لشات الشلة ، شات سعودى مشهور يكاد يكون قاصرا على السعوديين والسعوديات فقط .. سترى الشواذ يعلنون عن انفسهم .. وسترى الكذب وانتحال الشخصيات وسترى قساوة وغلظة ورجالا ونساء يكتبون بانهم يودون التعارف ولكنهم لا يردون على احد ، ويتظاهرون بالعفة ويرفضون الخاص وهم أوسخ خلق الله .. وإن ردوا ردوا ردودا سيئة مثل قلوبهم ونفوسهم ، وإن تحدثوا رأيتَ التفاهة والحضيض والتعصب الاخوانى والسلفى كله المنتشر بين شباب وشابات مصر والكيان السعودى منذ 2000 وحتى اليوم 2013 ولسه ، والنفاق فيرمى السلام الاسلامى المعروف الطويل عليك ويصلى على النبى الخ الخ ، من لوازم النفاق ، ثم تراه لواطيا او سبابا او كذوبا او سئ الطباع وخشن المعشر (عكس سلس) ..

إشباع العقل بالقراءة والمعرفة والعلوم والموسوعية والآداب والبحث فى كل شئ وعن كل شئ ومنه المثلث المحظور الدين والجنس والسياسة

وإشباع الروح بالفنون والموسيقى والأديان والحكمة والعواطف النبيلة والتأمل والأحلام والخيال

وإشباع الجسد بالطعام والشراب والرغبة الشهوة أى المرأة

وإشباع القلب بالحب والمشاعر النبيلة


********************


ملاحظات سريعة :

لو أصبح الكل رافضا لفكرة التعارف من النت تمهيدا للقاء والصداقة والارتباط على ارض الواقع ، ويعتبر النت للتسلية فقط وليس للجد وليس وسيلة حيوية تغنى عن الرسائل وتمكنك من التواصل مع التى تتمناها حبيبة وزوجة من بلاد اخرى (ومثلها لم يكن بامكانك رؤيتها والكلام معها أبدا لولا النت والفيسبوك) ، فمثلى لا امل له فى تحقيق حلمه

لو أصبح شرط ارتباطى بجميلة الملامح أن أكون جميل الملامح مثلها ، فكثيرون يروننى عاديا أو غير جميل ، وبالتالى فلا فرصة لى ..

لو كان الجميع يرى أن خواطرى الرومانسية ومواصفات حبيبتى مستحيلة ، فلا فرصة لى ..

لا تبثوا فيَّ الانهزامية ، وان الفرصة نخلقها ونصنعها .. وكلماتى تصنع الفرصة ولو أردتن لصنعت احداكن الفرصة ، على الاقل كتحدى مع نفسها ومع ايمانها باستحالة ما اتمناه وما أخلقه بكلماتى .. كونى كما كتبتُ لكِ أن تكونى ، حينها تصبحين خالقة مثلى ترتبطين بخالق ..

لا أحد كامل .. ولكنى أملك من الصفات التى تعجبكن الكثير ، فقط ابحثن فى صفاتى جيدا .. ستجدننى بالتأكيد مميزا عن من تلقونهم فى الشات والفيسبوك وحتى فى الواقع المعاش ..


********************

الفيسبوك مسراي ومعراجي الوحيد إلى أميرتي السورية وربتي السريانية ، وأتمنى ألا أتعطر بروضة الياسمين وأنبهر بها وأسرح فيها ، وأطير ، ويغرني الإسراء والمعراج ، ثم أخرج من الفردوس الأبيض المعطر صفر اليدين ممتلئ بالحسرتين حسرة الرؤية وحسرة الحرمان من الاصطحاب ، فاسري إلىَّ كما سريتُ إليك وانزلي من السماء السابعة من فراديس الفرات وبردى والعاصي ، واخرجي من الفيسبوك بشرا سويا وتمثلي وتجسدي يا ياسمينتي الشامية ، فإني فاتح ذراعي لكِ ، وبينهما فراغ لا يملأه سواكِ ، حضني لا يسع سواكِ ، ومخلوق لكِ كالمفتاح فى القفل ، فتعالي إلي لنقيم (قاب قوسين أو أدنى) لنقيم عرشك والكرسي فى هذا البلد المضحك المبكي الذي أعشق نيله وتاريخه ودماء الفراعين فى عروقي وألعن شعبه السعودي العربي وكفى بعروبته واخوانيته وسلفيته وسعوديته سبة وأكبر سبة .. أنيري مصر ، وباركيها يا ربتي ، واجعلي بيتنا فردوسا سريانيا مصغرا وسط جهنم المصرية الاخوانوسلفية السعودية .. طهري بيتي للعلمانية والتنوير ، لنا ، ولا يتطهر بيتي وبلدي إلا بكِ ولا يتشرف إلا بكِ .. فإني لكِ نزار ما دمتِ لي بلقيس .. وقد عرجتُ لكِ سلالم نورانية إلى سمائك السريانية عبر الكابلات الانترنتية ، ورأيتك وشممتُ عطرك المقدس ، ولمستكِ بقلبي وعقلي وروحي ، وأضئتِ حتى كدتِ تبهرين بصري ، يا ذات الشعر الناعم الطويل الممسوح بالدهن ، فلما مددتُ لكِ يدي لآخذكِ معي تذكرتُ أنه رؤيا وإسراء ومعراج تكنولوجي ، فاهزمي الرؤيا واجعليها حقيقة وواقعاً وانزلي مصر فإن لكِ مني ما سألتِ وأكثر ، وأقلدك الكواكب جواهر حول جيدك يا أميرة الكواكب ، يا كتابي المقدس الجديد بعهديه وقرآني الشخصي الذي لا يقرأه ولا يتلوه ولا يحبه ولا يؤمن به سواي لأنه خفي عن العيون ولو آمنوا به لتهافتوا عليه ولحاول كل منهم اقتلاع جوهرة من جواهرك يا ربتي وحاشا لكِ ، انزلي معي السلالم النورانية يا عشتار الباهرة يا حافية القدمين وجميلة المفاتن ومسترسلة الشعر الطويل ونورانية الوجه القمري المذهل يشع نوره ويجعل أحلك الليالي نهارا والهواء يلفح غلالتك الشفافة حول بدنك المرمري ، وكلماتك تستمد نورها وجبروتها وملكوتها من عقلك وروحك وقلبك وبدنك معا ، كم أحب فيك هؤلاء الأربعة كأقماري الأربعة كأولادي الأربعة أربعة أقانيم في واحد ، يا مشعشعة بالجلال .. تعالي ولكن وسط سُبُحاتك وحجبك لئلا يحترق شعبي الهبيل الراكع لسعودييه وإخوانه وسلفييه وحجابة ونقابه وحدوده وتكفيره ورقابته وظلاميته وحنبليته ..


**************************


قلبى وقلبك الصغيران الشابان الخافقان بالحب والرغبة يا حبيبتى ، يا جميلتى ، يا أميرتى .. قلبى المصرى الصغير .. قلبك السورى الصغير .. اقدمى من بعيد من بلادك إلى بلادى ، أنيرى بلادى يا قمرى ، فإن جئتِ بالنهار أظلمت الشمس وغطيتِ عليها يا شمسى ، وإن جئتِ بالليل أصبح الليل نهارا يا شمسى وقمرى ، بنورك ، وشعرك الناعم الطويل الأسود الممسوح بالدهن الربانى وضياء وجهك وجمال تقاطيعك. اقدمى من بعيد من بلادك إلى بلادى ، كى يكون لدىَّ أمل كما يقول عبد الوهاب فى أغنية "بلاش تبوسنى فى عينيا" : (خلى الوداع من غير قبل علشان يكون عندى أمل) . بثى فى قلبى الأمل بمجيئك وتنويرك لى يا قمرى السورى .. أعيدينى بحبك .. أعيدينا مراهقين أو شبابا فى العشرينات من جديد بعدما أصبحنا فى الثلاثينات ..

يا من فتحتِ لى قلبك وأجلستنى على وسائدك المخملية المريحة هناك ، وضيفتنى لا بل منحتنى اقامة كاملة وأبدية ، وتركتِ باب قلبك مفتوحا ، فلم أنهض ولم أذهب ولم أرحل ، بل أغلقته باحكام علىَّ وعليكِ ، ثم تبادلنا الاقامة فحملتك يا حبيبتى ووضعتك فى مخمل قلبى وعلى وسائده ، ابق فى قلبى ولا تغادرى يا قمرى ، كونى لى دوما ، سأقلدك المشترى وزحل والمريخ ونبتون وأورانوس وسائر الكواكب قلادة فى جيدك يا أحلى كوكب يا أميرة الكواكب ، يا سوريتى الجميلة .


*************************

وحين تأتي هي ، فكوني حنونة علينا يا مصر القاسية ، ولا يضيق علينا نير وطوق النظام الاخوانوسلفي والشعب الاخوانوسلفي الذي احتلك ليس من 2011 بل من قبلها بعشر سنين على الأقل أو منذ تولى السادات ....

*************************

فإن سكبتَ الحب كله على امرأة واحدة فلعلها تخذلك وتسرع إلى حبيب تيك أواي وترفضك وتخذلك وتصدمك بالتالى .. فضع اختيارات متعددة احتياطية كثيرة أمامك ليس لعين زائغة ، تعجبك جميعها ، فمن ستقبل أن تكون حبيبتك ، فلها الوفاء كله والإخلاص والعبادة والتوحيد ولها أسكب الحب كله عليها وحدها ، وهى الربة التى كنت تنتظر ، وهى الأميرة الأصيلة بنت الناس التى كنت تبتغى ، لا تدري أيهن أقرب لك نفعاً ، ولا تدرى ولا تعلم الغيب حتى تجزم بمن فيهن الأميرة والربة الحقيقية ، ليس لأنك تفتقر الفراسة المطلوبة لتعرف ، بل لأن إرادتها وقبولها هو المحك ، هو الذى يبرهن على كونها أميرة وكونها ربة ، أو كونها ستتركك وتتجه للحبيب القريب ابن بلدها والتيك أواي ..


************************

لعلهن يقبلنني في أحسن الأحوال رسولا أو زعيما سياسيا .. ولكن ليس حبيبا

أما الذين فى مصر ويسمون أنفسهم نساء ولا أقر لهم بذلك حتى ضمير الجمع الغائب المذكر (هم) وحتى (الذين) لا تقر لهم بذلك .... فهؤلاء يعتبرونني مجنوناً مباشرة ومتعصبا ومتطرفا وجاهلا الخ الخ .. فحتى صفة رسول أو زعيم سياسي لا يقرون لي بها

هي وحدها أميرتي وربتي السورية "الواحدة الوحيدة" التي ستقبلني حبيبا أيضا وللأبد .. وهي التي ستختارني كما اخترتها وتقبل بي كما قبلت بها .. وحينها أكون لها وحدها وأكف عن البحث والطيران حائراً بين الياسمينات .. فهي ياسمينة الياسمين كله .. ولها وحدها أنا .. وحينها سأفاخر بنفسي بأني أحادي الحبيبة .. بعدما كنتُ بلا حبيبة .. وليس كما يظلمونني ويصفونني بأني متعدد الحبيبات .. لا بل أنا لها وحدها وهي لي وحدي .. حب امتلاك واقتناء من الطرفين كما تشاء وكما أشاء .. لأن الحبيبة هي من تقبل بك كما تقبل بها ، وليست التي تقبل بها وترفضك فحينئذ هي وهم ومهما تعددت من تقبل أنت بهن ولا يقبلن هن بك ، فهو تعدد وهم











الأحد، 27 يناير، 2013

مقالتان هامتان من موقع الياطر

 فتيات سوريات يُعرضن للبيع للزواج القسري أو البغاء

السبت, 26 كانون الثاني 2013

ذكرت صحيفة (ديلي تليغراف) الخميس الفائت، أن نساء وفتيات سوريات لا تتجاوز أعمارهن 14 سنة يُعرضن للبيع للزواج القسري أو البغاء بعد أن يصبحن لاجئات، وفقاً لعمال اغاثة وجمعيات خيرية دينية.

وقالت الصحيفة "إن المئات من اللاجئات السوريات في الأردن تأثرّن بهذه التجارة غير الرسمية التي ظهرت منذ بداية الحرب في سوريا، حيث يقوم الرجال الطامعون بهن باستخدام عملاء كمدخل لاستخدامهن لأغراض الجنس مقابل المال".

وأضافت أن هذه الممارسات تتم غالباً تحت ستار الزواج المؤقت، والذي يستمر بضعة أيام أو حتى ساعات فقط، مقابل دفع مهور للاجئات السوريات.

ونسبت الصحيفة إلى زياد حمد، من الجمعية الخيرية (كتاب السنة)، التي تُعد واحدة من أكبر المنظمات العاملة مع اللاجئين السوريين في الأردن، قوله "يتقاطر رجال من السعودية ودول أخرى على مخيمات اللاجئين السوريين للإقتران بفتيات مقابل استئجار منازل لعائلاتهن خارج المخيمات والتعهد بدعمهن مالياً قبل ممارسة الجنس معهن وتطليقهن بعد أسبوع واحد".

وأضاف حمد "هؤلاء الرجال يبلغون الفتيات السوريات بأنهم سيتزوجونهم بهذه الطريقة ومن ثم سيضفون الطابع الرسمي للزواج بعد عودتهم إلى السعودية، لكنهم يغادرون ويغيّرون أرقام هواتفهم، وأدركنا أن هذه الممارسات هي زواج استمتاعي وزواج وهمي تستخدم وثائق مكتوبة بخط اليد غير مسجلة في الدوائر المعنية، وتركت الكثير من الفتيات السوريات حاملات وتم التخلي عنهن بهذه الطريقة".

وفيما اعترف حمد بأن جمعيته الخيرية (كتاب السنة) اصبحت واحدة من الهيئات التي تربط الرجال الراغبين بالزواج من اللاجئات السوريات، أصرّ على "أن هذه الممارسة ليست مسيئة بسبب القيود الصارمة، ونشرنا في البداية بياناً في الصحف وعلى مواقع الإنترنت المحلية بأننا لن نقبل أية طلبات من الرجال العرب للزواج من الفتيات السوريات، لكنه جاء بنتائج عكسية وغمرتنا الطلبات وأدركنا بعد ذلك بأن العديد من هؤلاء الرجال لديهم نوايا حقيقية".

وقال حمد، إن جمعيته الخيرية "زوّجت نساء سوريات من رجال مسلمين من مختلف أنحاء العالم العربي ومن بلدان أوروبية، بما في ذلك بريطانيا وفرنسا".

واشارت ديلي تليغراف، إلى أن لجنة الإنقاذ الدولية ذكرت في تقرير نشرته مؤخراً أن الإغتصاب "اصبح الآن سمة من سمات الحرب الأهلية في سوريا، حفّز النساء والفتيات على الهروب من البلاد واللجوء إلى دول الجوار".

وقالت الصحيفة إن حراساً في مخيم الزعتري للاجئين السوريين في الأردن، ابلغوها بأنهم "تلقوا طلبات من رجال عرب، معظمهم من الأردن والسعودية، للدخول إلى المخيم للعثور على عروس شابة لطيفة".

واضافت أن شاباً أردنياً اسمه "وسام" على معرفة بالأشخاص المتورطين في تجارة الجنس، أكد "أن هناك إمرأة ترتب لقاءات الزبائن بالفتيات من مخيمات اللاجئين مقابل 50 ديناراً أردنياً للساعة الواحدة، و100 دينار في حال كانت الفتاة فقدت عذريتها مؤخراً".

******

 نساء سوريات متطوعات في ميدان الدفاع عن الوطن- تقرير خاص -
السبت, 26 كانون الثاني 2013


ليس من الغريب على النساء السوريات أن يكن بنفس الخانة من الألم الذي أصبح في سورية، فهن أساس هذه النسيج القوي، وهن من أنجبن أبطال الجيش العربي السوري، الذي رفض أي شكل من أشكال الخضوع والركوع لغير الله فقدم الشهداء والتضحيات.
والنساء السوريات يفهمن أن فكرة التحرر والتحرير تأتي من هدف الجماعة في الوجود بدون تدخل أيّ كان من خارج حدود الوطن، فرفضن أن يبقين كائن ضعيفاً –كما يراه البعض- ووقفن جنباً إلى جنب مع الرجال السوريين في كلّ شيء لإنهاء كل محاولات زعزعة الأمن وقلقلة المجتمع السوري.
فكرة التطوع النسائي في المنظمات العسكرية ليست بغريبة عن السوريات أيضاً فهن يشكلن جزءاً من قوام الجيش العربي السوري، فتطوعن اليوم للوقوف إلى جانب الجيش في الأعمال التي يقوم بها، والتي يكون فيها وجودة المرأة أفضل من وجود الرجل أحياناً.
هذه الفكرة التي أصبحت واقعاً تبلورت في حمص، حيث تطوعت نساء سوريات في "جيش الدفاع الوطني" للوقوف على حواجز التفتيش وحفظ الأمن في المناطق التي يتواجدن فيها، فهن من يفتش السيارات والداخلين إلى مدينة حمص، وجيش الدفاع الوطني تم تأسيسه منذ فترة ليست ببعيدة لمساندة الجيش العربي السوري في المناطق التي مازالت تحت تهديد المجموعات المسلحة.
خضعت النسوة المتطوعات لكافة أنواع التدريب التعبوي وحمل السلاح والإسعافات التي تلزم أي مقاتل في ساحات القتال، حيث يقفن على أخطر الحواجز في مدينة حمص " حاجز الستين" في منطقة " عشيرة" التي شهدت أشرس الاشتباكات وأخطرها في المرحلة السابقة.
مسؤول أمني تحدث "للياطر" عن النساء المشاركات في عمل جيش الدفاع الوطني و اللجان الشعبية على مدى 20 شهر مضى بأنهن ينتسبن إلى لجان تطوعية للمساعدة في إعادة الأمن إلى المدينة التي تعودن العيش فيها بكلّ أمان ومحبة، ومنهن زوجات وأخوات و أمهات يدافعن و يرضعن حب الوطن لأبنائهن .
وأضاف : " نحن مسؤولون عنهن وعن عوائلهن لذا خصص لكل متطوعة مرتب شهري يساعد في سد حاجاتهن".

"نجاح. ر" إحدى المتطوعات اللواتي يقفن على الحاجز وهي أخت لشهيدين من الجيش العربي السوري وأم لسبعة أطفال قالت للياطر : " كنت أشارك منذ بداية الأحداث مع اللجان في أحياء عشيرة والبياضة ودير بعلبة وأردت المشاركة رغبة في الدفاع عن وطني وليتعلم أبنائي كيف يكون حب الوطن ، وأتمنى أن أنال شرف الشهادة كأخوتي ، وأفتخر وأعتز بوقوفي على هذا الحاجز ومشاركتي في الدفاع عن وطني ، ولأخر لحظة يداً بيد مع رجال الوطن".

وحتى الموت سأعمل لآخذ بثأر من قتلتهم يد الإرهاب، هكذا بدأت "ثريا .س " وتابعت : " في النهاية كل مواطن يدافع عن وطنه حسب مجاله إن كان في العلم أو العمل وأنا وجدت نفسي في ساحة القتال بعد تدريب دام لشهور ، وأنا فخورة بنفسي جدا لهذه المساهمة ولخوفي على وطني وإخوتي".

إن ما فعلته النساء السوريات خلال هذه الأزمة لا يمكن نسيانه أو تناسيه أو تجاهله، ولازالت المرأة السورية تصدم الكون بمواقف صبرها وعزيمتها وقوتها، تلك المرأة التي وجدت بأن مساعدة القوات الأمنية والجيش دليل على أن الكل في سورية معني بما يجري وليست المرأة أقل من غيرها قدراً أو قوة، هي نفسها التي أنجبت وربت وعلمت تضيف إلى وجودها عملاً جديداً كغيرها من الخالدات في التاريخ العربي .

خاص غرفة أخبار الياطر


*****

تعليق من صديقى (سوري متعب بعروبتي)

شتان بين نموذجين للمرأة السورية
نموذج يقدمه نظامنا الوطني للمرأة المثالية التي تقف مع الرجل كتفا بكتف للدفاع عن الوطن
وبين نموذج آخر يقدمه الخونة المأجورين من (معارضة الخارج) ومن أيدهم بالداخل عن صورة المرأة اللاجئة في دول الجوار والتي أصبحت سلعة تباع وتشترى بفتاوى شيوخ بول البعير...

ملاحظات وخواطر 89 + مقالات قيمة 83

هذا جيش الوطن

http://www.youtube.com/watch?v=sXH8KNL1m0Y

فيروز وتلج تلج عم بتشتي الدني تلج في دمشق

http://www.youtube.com/watch?v=TmSoE_YhgGg

راياتك بالعالي يا سورية

http://www.youtube.com/watch?v=zwFrqRJQgso

****
الثلوج فى دمشق 10 يناير 2013

http://www.youtube.com/watch?v=hbPFLAFdThQ

دمشق عروس بثوب محبة وأمل

http://www.youtube.com/watch?v=insKzE3-DaQ

****


Ebrahim Aldesoukii


من يهن سهل الهوان عليه مالجرح بميت إيلام ،هذا هو حالنا عندما سمحنا من الاول ان يعتلي منبر الازهر الشريف الوهابي البغيض يوسف القرداوي بتاع البت الجزائرية اللي فضحته وقالت عليه ماقاله مالك في الخمر وقال عليه ضاحي خلفان انه فاسد وبتاع عيال ونصب القرداوي نصبته علينا في حكاية الدستور والعشرين مليار وهب طلع النهار وطاروا العشرين زفت على دماغه ودماع الاخوان واحد واحد ،وشرب الشعب اكبر مقلب في حياته هذا الدستور المعيب قلبا وقالبا ،وبعد ان فشلت حدوته القرداوي بتاع البت الجزائرية الوهابي جايلنا الوهابي الجديد العريفي وطبعا بكام كلمه فاضيه وكام نصيبايه جديده جاي يروج لكارثه اكثر من كل الكوارث أولها فكره النصب الجديده وهي حكاية الخلافه والبطيخ بتاع اليمين المتعفن الذي يريد ان يخدم على الوجود الصهيوني في المنطقه ويساهم فيه بعض الفلسطينين الفاسدين ممن يسمون حركة حماس ونقول جاي العريفي لكي يجيش الشعب المصري لقبول فكره الخلافه ثم بعد ذلك فكره الجهاد المقدس ضد الشعب السوري وضد بشار الاسد قاتل الشعب السوري وغير ذلك منش شغل النصب بتاع الوهابيه ،ثم بعد ذلك بعد سقوط الاسد لاقدر الله وتولي المجرمين الاخوان سرقة الشعب السوري مثلما سرقوا الشعب المصري تدور الدائرة على أيران الدولة المسلمه والتي بدأها الدكتور احمد الطيب وان كنت اعرف نوايا الدكتور الطيب أنها نوايا طيبه ولكن نوايا الوهابيه المردخانيه في الحجاز مع الوهابيه الساعاتيه في مصر لصالح الصهاينه هي من يروج لقصة الهلال السني في مواجهة الهلال الشيعي لكي تقوم حرب ضروس بين المسلمين بعضهم البعض في الوقت الذي تكون فيه اسرائيل تمارس دورها التاريخي الارهابي في انشاء دولة اسرائيل الكبرى من النيل إلى الفرات واليت بدأته من سنوات في كركوك في شمال العراق على ضفاف الفرات في شراء اراضي لليهود وتسكين اليهود هناك بمساعده من اليهودي مسعود برزاني وفي الوقت نفسه تقوم حاليا بشراء اراض في سيناء بأسماء مجرمي حماس الذين منحهم مرسي الجنسيه المصريه وبعد ذلك يتم نقل ملكية الاراضي مرة ثانيه باسماء يهود وبشكل قانوني في الوقت الذي نكون نحن مشغولين بحربنا مع الاشقاء في ايران والعراق والكويت والبحرين وبعض اجزاء الامارات باعتبار انهم شيعه وايضا في مواجهة الشعب الباكستاني باعتبار ان نصفه من الشيعه ونقوم نحن بتصفيه بعضنا البعض وفي الوقت الذي يهلل فيه الوهابيه خدامين احفاد اليهودي موردخاي جد ملك السعوديه الحالي وايضا التابعين لحسن الساعاتي وشهرته حسن البنا مؤسس جماعة الاخوان بناء على اوامر من الاستعمار البريطاني يهللون لتدمير الامه العربيه والاسلاميه ويشغلونا بتجمع تافه اسمه الخلافه البطيخيه يكون الهم الاكبر فيه هو تقصير الثوب وحلق الشارب واعفاء اللحيه والنوم على الجانب الايمن وبرقعه النساء والتركيز على فقه الحيض والنفاس وترك العداله الاجتماعيه وترك فضل التعاون بني المسلمين والتراحم بينهم والامر فقط يصبح دين اسلامي توافق عليه مرجعيه الحاخامات في اسرائيل والبابوات في روما وليذهب الاسلام والمسلمون إلى الحجيم ودام لنا فضل العريفي أبو العريف وبقية النصابين الوهابيه حسبي الله ونعم الوكيل فيهم كلهم ولاد حرام والله من وراء القصد



***

Yehia ElWakil
خبث و وقاحة
لم تكن خطبة العريفى إلا تذكرة بغزو العرب لمصر، و اختياره لمسجد الغازى عمرو بن العاص و تأكيده على أن النبى كان يعرف أن "أمته ستفتح العراق والشام ومصر" – و هو كلام فارغ منقول عن النبى بعد غزو مصر بعشرات السنين، هذا التأكيد ماهو إلا بصم الغزو بصبغة دينية بالإضافة إلى تقرير تفوق مقلوب للغزاة العرب على أهل مصر.
غزو العرب لمصر كان نكبة أشد عليها من غزو الهكسوس، فبالرغم أن العرب هم أحفاد الهكسوس الرعاة الحفاة القساة إلا أننا تمكننا من طرد الهكسوس بدون أن تطمس هويتنا، لكن العرب يسعون جاهدين لطمس الهوية المصرية و الاستعلاء على المصريين فى كل مناسبة.
إذهب عنا فنحن لسنا بساتين قريش كما تدعون، بل أنكم أنتم مزبلة الحضر كما فعل بكم إبراهيم باشا

http://www.masrawy.com/news/Egypt/Politics/2013/January/11/5486939.aspx

****

كليوبترا المتمرده
يعنى ناقصين قطيع السعودية كمان مش كفاية علينا قطيع مصر ؛
لما يجى العريفى يخطب فى جامع بن العاص !

****

فاشلة ٌ أنتِ يا جبهة الانقاذ (صباحى - البرادعى - عمرو موسى الخ) .. خائنة أنتِ .. تسلكين طريق الثورة عند الاتحادية اى طريق الحرب وقبل ان تحققى اية مكاسب من شن الحرب تعلنين ككل خائن الانسحاب من الحرب وبدء سلوك طريق التصويت على الاستفتاء وطريق الانتخابات اى طريق التفاوض ثم تفشلين وتصفعين على قفاكِ وتتلقين الخازوق .. فتعودين لسلوك طريق الحرب او الثورة وفى منتصفه قبل تحقيق اى شئ تتراجعين الى طريق التفاوض او الانتخابات ... فاشلةٌ أنتِ فى الحرب والتفاوض ، وفى الثورة والانتخابات .. متخبطة أنتِ مترددة ومذبذبة أنت يا جبهة الانقاذ وخائنة أنتِ ، لا ترسين على بر ولا تثبتين على سلوك طريق واحد .. والاخوانوسلفي من نصر إلى نصر ومن مكسب إلى مكسب ، وأنتِ لا تنالين بحمقك وغبائك يا جبهة إلا الخوازيق

****

الخوازيق الاخوانجية المرساوية نازلة ترف على حمدى قنديل وحليم قنديل وعلاء الاسوانى وعمرو حمزاوى وجبهة الانقاذ .. إديهم كمان يا مرسي .. حقير بيدي خوازيق لاحقر منه

كل ناصرى وليبرالى ومسيحى فاشل ايد الشريعة والاخوان وعامل لى دلوقتى ندمان وضدهم .. وكل ناصرى وليبرالى ومسيحى شتمنى او تهجم علىَّ .. الاستبن بيخلص لى منه دلوقتى .. بالشفا

****

عزيزى المناضل الحقيقى ضد الاخوان ومرسى فى مصر : هدف 25 يناير 2013 ومن بعده مواعيد مضروبة مزيفة كثيرة فى فبراير ومارس وابريل الخ .. هو تسجيدك وتنييمك وارخاء اعصابك وجعلك تتكل على موعد بعيد ينقلك من شهر لشهر والتاجيل لص الزمان .. حتى تجد نفسك فى 2016 ولم تقم باى ثورة ولا اى شئ ولم تهز عرش مرسى قيد انملة .. وتجد ان جبهة انقاذ الاخوان قد خدعتك ونيمتك كما امرها سيدها مرسي تماما

عزيزى كل معارضى الاخوان اليوم كانوا معارضين لمبارك ويشتمونه ويشتمون نظامه كما يشتمون مرسى ونظامه .. شتيمة فى العلن ومعارضة فى العلن .. وصفقات فى السر ومواقف قذرة فى السر .. وحتى فى العلن فان رفض جبهة الانقاذ الصريح لاسقاط مرسى وسحبهم الصريح لخرفانهم من عند الاتحادية واضفاءهم الشرعية على استفتاء مرسى للدستور ، كلها مواقف تكشف لمن يفهم ويرى ويسمع تكشف له قذارة جبهة الانقاذ المزعومة ومدى انبطاحها للاخوان كما كانت دوما فى ركاب كل نظام وتبرم معه الصفقات وتتظاهر امام السذج البلهاء بانها ضده وتعارضه وتسعى لاسقاطه

هدف ضرب موعد فى 25 يناير 2013 لثورة مزعومة باختصار هو كيلا تثور انت ايها المناضل الحقيقى فى موعد يفاجئ الاخوان .. فيضربون لك مواعيد معلومة وبعيدة يكونون قد جهزوا انفهم واستعدوا .. وينجحون فى تاجيل غضبك حتى 25 يناير ليكون باردا وخفيفا بعدما كان قويا وعفويا وعنيفا

لقد تكلمتُ كثيرا وحذرتُ كثيرا وكل ما توقعته قد حصل بحذافيره ولم ياتينى سفهاء الجبهة ليعتذروا على سفالاتهم ضدى بل استمروا فى سفالاتهم .. فليذوقوا اذن خوازيق مرسي جزاء نكالا

****

من يحرم تهنئة المسيحيين باعيادهم ومن يحللها شركاء فى التفاهة ..

الاهم من التهنئة اعطاء المسيحى كافة حقوقه ونديته وكافة مظاهر المواطنة الكاملة وحقه فى تولى المناصب السياسية والعسكرية العليا بما فيها الرئاسة ورئاسة الوزراء ووزير الدفاع الخ .. وعدم تكفيره وعدم التعرض بالسوء لكنائسه ومحلاته وشركاته الخ وعدم التمييز فى المعاملة ضده عن المسلم بالسلب او الايجاب

****

السعودى السلفى الوهابى التكفيرى محمد العريفى يؤم المصلين ويخطب فيهم الجمعة فى جامع عمرو بن العاص بمصر القديمة بالقاهرة - اليوم

احتلال سعودى سلفى اخوانى تكفيرى ارهابى لمصر كامل الاوصاف

****

قافلة التبشير الوهابى السلفى

لماذا الآن ومنذ متى كانت تعتلى منابر المساجد المصرية؟؟!! بدأ حواره وخطابه بتمجيد مصر وأمجاد مصر وعظمة مصر كما شهد لها التاريخ والأنبياء... ثم وضع السم فى العسل!!.. جاء ينشر الفكر الوهابى السلفى فيدعو الى هدم الأضرحة والقبور حيث قال أن بناء قبو أو ضريح فوق القبر حرام!!؟؟ هذا يعنى هدم الأهرامات ومقابر الفراعنة والأولياء وحتى مقابرنا التى تعودنا على زيارتها, هذا هو خداع الفكر الوهابى السلفى... جاء ليهاجم إيران الشيعة ويتهمهم بالكفر لصالح أصدقائهم فى إسرائيل!!؟؟.. شعب إيران المسلم الذى يؤمن بالقرآن ويشهد أن لا إله إلا الله وأن محمد عبده ورسوله هم شيعة كافرون!!؟؟ لا يعملون ولا يستثمرون إلا لمصالحهم وبقائهم؟!. قافلة التبشير الوهابى من عائض القرنى الى محمد العريفى والبقية تأتى, ياقلبى لا تحزن!!.
من قلم : عادل جارحى
http://youtu.be/WVflQXfGNNM

****

وما ثناء السعودى السلفى محمد العريفى على مصر إلا ترجمة لمطامع آل سعود فى الاستيلاء على مصر وأخونتها ومسلفتها .. وقد كان .. ولكن مدمنى الاستعباد من عملاء ال سعود فى مصر لا يفقهون وهم للعريفى مادحون ولشيوخهم راكعون وساجدون وعابدون ومؤلهون

****

كل من يدافع عن اردوغان وحزبه ويعتبره علمانيا وتقدميا .. كل من يفعل ذلك فهو شريك فى مؤامرة الربيع الاخوانوسلفى الارهابى فى مصر وليبيا وتونس وسوريا .. وهو يبارك إذن اقامة احزاب دينية فى مصر وتونس وليبيا لتقويض الجمهوريات العربية العلمانية على غرار افعال اردوغان العثمانى الغازى الاخوانى المجرم وحزبه المعادى للعلمانية

****

أميركا احتلت دولتين لتحارب الارهاب و ساندتها كل الدول
أمريكا تقصف أهداف داخل باكستان و اليمن يوميا"
فرنسا تتدخل عسكريا في أفريقيا و الآن في مالي
لبنان دمر الجيش مخيم عين الحلوة لضرب الارهابيين
أما في سوريا كل العالم يدعم الارهاب و يحارب الحكومة ؟؟؟
أفلا تعقلون ؟
من له عقل ليفكر لماذاااااااا ؟؟؟

ريم

****

تعليقا منى على اغراءات العريفى وبقية شيوخ السلفية والاخوانية للارهابيين والجيش الارهابى الاخوانوسلفى الحر فى سوريا بالحوريات .. وكلامهم عن سير احد ارهابييهم يمينا ويسارا لانه يرى الحوريات حوله على اليمين واليسار :

الاخوان والسلفيون يزعمون انهم يعبدون الله . والحقيقة انهم يعبدون الحوريات او بالاحرى يعبدون فروجهم وفروجهن. بالاضافة طبعا لقاداتهم وشيوخهم الاخوان والسلفيين

الجيش الاخوانوسلفى الحر يقاتل النظام العلمانى الاشتراكى التنويرى المقاوم عدو امريكا وعدو اسرائيل ، الجيش الاخوانوسلفى الحر يقاتل فى سبيل الحوريات وفى سبيل ال سعود وال ثانى وفى سبيل اردوغان الاخوانى العثمانى وحزبه ، وفى سبيل الاخوانية والسلفية وابن عبد الوهاب وحسن البنا ، وفى سبيل الناتو واوباما وليس فى سبيل الله

****

تعبير أعجبنى لصديقى العزيز الدكتور يحيى الوكيل : بساتين قريش . يقصد مصر وسوريا والعراق . حيث اخذها من قول سعيد بن العاص والى الكوفة (ما السواد إلا بستان قريش ما شئنا أخذنا منه وما شئنا تركنا). هو يقصد العراق - سواد العراق- . ولكنه تعبير فعلا يعبر بجلاء عن طبيعة الغازى العربى الناهبة والمستغلة والمصاصة لدماء الشعوب والهادمة للحضارات القديمة ونظرته للبلاد المفتوحة او بالاحرى المغزوة اى الشام ومصر والعراق وفارس الخ من حيث الانهار والاشجار والغنى والاموال الوفيرة على عكس الحجاز ونجد القاحلين الصحراويين

اليوم يمكننا اضفاء بعض التعديل على بساتين قريش لنجعلها بساتين ال سعود وال ثانى وبساتين الاردوغانيين العثمانيين .. بعد الربيع العربى المزعوم (الربيع الاخوانوسلفى القطرى السعودى التركى الاطلسى الامريكى) ويمكن تسميته الفتح البدوى الخليجى الثانى لمصر وليبيا وتونس وسوريا لتدمير الجمهورية والعلمانية والتنوير ولاعادة الجاهلية والخلافة والحدود

****

العريفى ككل سعودى يكلمك كلاما معسولا عن مصر واللى فى القلب فى القلب .. كلام معسول يحاولون به اخفاء مدى حقدهم على مصر الفرعونية ومصر الناصرية ومصر محمد على وابراهيم باشا صاحب معركة الدرعية والخديو اسماعيل .. كلام معسول يحاولون به تخدير الشعب المصرى الابله عن جلدهم لنجلا وفا وعن نظام الكفيل المهين الاستعبادى وعن جلد المصريين واهانتهم واغتصاب اولادهم فى الكيان السعودى .. كلام معسول يمررون به ويباركون قيام الجمهوريات الاخوانوسلفية فى مصر وتونس وليبيا وسوريا تحت مسمى الربيع العربى المزعوم .. كلام معسول يعجب من يتجنسون بالجنسية المصرية وهى تلعنهم ويعبدون القنوات السلفية وشيوخ السلفية والاخوانية الضالين الظلاميين المجرمين التكفيريين ويعبدون علم الكيان السعودى وعلم القاعدة وعلم فاروق الاخضر وعلم منزوع النسر ذا شهادتين ، ويعجب من تم غسل ادمغتهم ببلاوى القنوات السلفية على النايلسات والعربسات واصبحوا اليوم يشكلون اغلبية الشعب المصرى

****

لهذا الشخص السلفى الارهابى عميل الكيان السعودى الذى يعلق ويصف الشيعة بالرافضة ويحاول اقناعنا بان الاسلام دين كهنوت يؤله الصحابة ويجعلهم فوق التحليل التاريخى والنقد التاريخى ويجعلهم انبياء معصومين ويجعلهم فوق المساءلة وفوق مستوى البشر اقول له : اسمهم الشيعة (وليس الرافضة كما تسمونهم) والشيعة مسلمون يا هذا رغم انف ابن عبد الوهاب وانف شيوخ كيانك السعودى التكفيرى العنصرى الارهابى الظلامى الذى استولى على الحجاز ونجد وانف اخوانك وحسن البنا وابن لادن وكل ارهابييكم الذين دمروا مصر والعراق وليبيا وتونس وسوريا وافغانستان والصومال والسودان والحجاز ونجد وصنعوا الربيع الاخوانوسلفى المجرم وصنعوا دولا دينية ارهابية عنصرية لا تختلف عن الكيان الصهيونى فى شئ ونشروا القتل والارهاب والاجرام فى العالم العربى والاسلامى كله . الاسلام الحقيقى يا هذا لا كهنوت فيه ولا حسن بنا فيه ولا ابن عبد الوهاب فيه ولا ابن تيمية فيه ولا ابن لادن فيه ، الاسلام الحقيقى يا هذا لا يؤله الصحابة ولا يرفعهم فوق الانبياء ولا يعصمهم ولا يرفعهم فوق البشر ، وسلمت يدا حسين المصرى كاتب هذا المقال تحت الصورة الذى يبين فيه لصوصية ابن العاص وقتله للاقباط المصريين طمعا فى ذهبهم وكنوزهم ، وسلمت يدا عميد الادب العربى طه حسين فى كتابه الفتنة الكبرى بجزئيه الذى تعامل فيه بشكل موضوعى تاريخى محترم مع ابن العاص ومعاوية وغيرهم من الطغاة والغزاة. وان فضح حقيقة الغازى ابن العاص لا يقلل من اسلامنا فابن العاص ليس النبى يا هذا وليس الله وليس ركنا من اركان الاسلام ، بل لابد من تحرى العدل والصدق والحقيقة ولو كانت تسئ لمن تسميه صحابى ، كونوا قوامين بالقسط شهداء لله ولو على انفسكم او الوالدين والاقربين

****

المواعيد المضروبة والمزيفة كل شهر الان لنهاية الاخوان وللثورة ضد الاخوان فى مصر .. والاحاديث عن انهيار وافلاس مصر وعن قرب سقوط الاخوان والسلفيين وعن كراهية الشعب لهم ، كلها احلام يقظة وكلام حشاشين وتنييميين يخدعونكم انتم ولا ينخدعون .. وهو حديث خرافة وخزعبلات ومن المفروض ان لا ينطلى على احد بعد الان لو كنتم حقا تملكون عقولا لكن من الواضح انكم لا تملكونها .. وتفعلون الشئ ذاته الف مرة منتظرين نتائج مختلفة منتظرين النجاح لا الفشل بينما تكرر فشلكم الذريع من فعل هذا الشئ

****

Мухаммад Морад شيء غريب اللي عم يحصل في مصر ... استقبال غير طبيعي للغبي العريفي صاحب التاريخ التكفيري و الفتاوى اللا اخلاقية .. والغريب حتى الترحيب تم من قبل الأطراف اللي على أساس أنها علمانية و صاحبة مشروع الدولة المدنية !!!!! الكل بمصر عم يحكي عن هذا التكفيري و كأنه علامة كبير ، و حتى بعض المصريين وضعوا صورته على بروفايلاتهم .. و حتى أمس عمرو أديب صار يمدح فيه و أن يا ريت يتعلموا الشيوخ المصريين منه ...!!!!

****

حين أهاجم خونة الناصرية وخونة الليبرالية وخونة المسيحية ، من امثال البرادعى وصباحى وحليم قنديل وحمدى قنديل وعلاء الاسوانى الخ ، ممن انتخبوا مرسى ومدحوا الاخوان وايدوا تطبيق الشريعة والحدود فى مصر ، ثم يتظاهرون الان بمعارضتهم لمرسى وسعيهم لاسقاطه ، اى جبهة الخونة التى انسحبت من الاتحادية وانصرفت عن طريق الثورة الى طريق الانتخابات وهى فاشلة فى كلا الطريقين . حين أهاجم هؤلاء ، يخرج علىَّ ضعاف الشخصية الذين يفتقرون الى الثقة فى انفسهم ، ضعاف الشخصية الخرفان الذين تعودوا ان يكونوا ذيولا وتابعين وراكعين للآخرين ، ويرددون كالببغاوات كلمات علاء الاسوانى وغيره ويدورون معه اينما دار ، فإن ايد الاخوان وانتخب مرسى ايدوه وانتخبوه معه وإن رفض مرسى واراد اسقاطه رفضوه وارادوا اسقاطه معه ، لا يختلفون فى شئ عن خرفان الاخوان. ضعاف الشخصية الذين لا يكتبون آراءهم الخاصة ولا يفكرون بانفسهم ولا يعتمدون على انفسهم فى صياغة ارائهم ونهجهم وكتاباتهم .. فيهرعون بسرعة الى مقالات وتصريحات الاخرين يكررونها كالببغاوات .. يخرج علىَّ ضعاف الشخصية هؤلاء ليقولوا لى اننى لست ذات ثقل شعبى ولا وزن سياسى فى مصر ..

اقول لهم : وماذا فعلت جبهتكم والهتكم القنديلية والاسوانية والصباحية والنوارةنجمية والحافظسلامية الخ - حتى انكم الان تستعينون باقوال الاخوان والسلفيين ضد بعضهم وهى اقوال مخادعة لا تعنى انهم ضد بعض على الاطلاق - حافظ سلامة الارهابى السلفى الاخوانى المجرم الذى دمر السويس واستولى على جامع النور بالعباسية واشرف على تدمير ليبيا وسوريا عبر ارهابيي واخوان وسلفيي الناتو الذين تسمونهم ثوارا ، اليوم تاخذون بكلامه ان هاجم مرسى .. ماذا فعلت جبهتكم الخائنة ذات الثقل الشعبى والوزن السياسى سوى انها فشلت فى الثورة وفى الانتخابات ، وسوى انها تخدم مرسى وسوى انها قبلت بالامر الواقع بالدستور الاخوانى وبالرئاسة الاخوانية وبالاحزاب الدينية ، وابتلعت كل اعتراضاتها على الدستور التى تم اقراره وطبعه فى المطابع الاميرية واصبح فعليا دستور مصر الحالى والدائم ، وابتلعت نواياها وعزمها السابق امام الاتحادية على اسقاط مرسى واسقاط دستوره والغاء الاستفتاء واسقاط اعلانه الدستورى ، كله اصبح فى طى النسيان وتم ابتلاعه .. واليوم جبهتكم الفاشلة الخائنة تتشدق ب 25 يناير القادم 2013 وهو حمل كاذب وسيلقى نفس مصير مظاهرات الاتحادية بفضل خيانة الجبهة التى هى فى الحقيقة فرع من فروع الاخوان هدفها اشغالكم بمواعيد مضروبة مزيفة لثورات دوما تتوقف قبل ان تؤدى هدفها وتحقق غرضها .. وكل مرة تتشدقون بانها القاضية ونهاية الاخوان .. لماذا تعدوننا بما لا تستطيعون الوفاء به دوما

ولماذا تتهموننا باننا اخوان واننا صعاليك لا وزن سياسى لنا .. لو كان لنا وزن سياسى لما ادخرنا وسعا فى خلع الاخوان من حكم مصر وحل احزابهم الدينية الخ

لسنا اخوان ولا فلول . نحن مصريون علمانيون ناصريون فقط

****

لهذا الشخص السلفى الارهابى عميل الكيان السعودى الذى يعلق ويصف الشيعة بالرافضة ويحاول اقناعنا بان الاسلام دين كهنوت يؤله الصحابة ويجعلهم فوق التحليل التاريخى والنقد التاريخى ويجعلهم انبياء معصومين ويجعلهم فوق المساءلة وفوق مستوى البشر اقول له : اسمهم الشيعة (وليس الرافضة كما تسمونهم) والشيعة مسلمون يا هذا رغم انف ابن عبد الوهاب وانف شيوخ كيانك السعودى التكفيرى العنصرى الارهابى الظلامى الذى استولى على الحجاز ونجد وانف اخوانك وحسن البنا وابن لادن وكل ارهابييكم الذين دمروا مصر والعراق وليبيا وتونس وسوريا وافغانستان والصومال والسودان والحجاز ونجد وصنعوا الربيع الاخوانوسلفى المجرم وصنعوا دولا دينية ارهابية عنصرية لا تختلف عن الكيان الصهيونى فى شئ ونشروا القتل والارهاب والاجرام فى العالم العربى والاسلامى كله . الاسلام الحقيقى يا هذا لا كهنوت فيه ولا حسن بنا فيه ولا ابن عبد الوهاب فيه ولا ابن تيمية فيه ولا ابن لادن فيه ، الاسلام الحقيقى يا هذا لا يؤله الصحابة ولا يرفعهم فوق الانبياء ولا يعصمهم ولا يرفعهم فوق البشر ، وسلمت يدا حسين المصرى كاتب هذا المقال تحت الصورة الذى يبين فيه لصوصية ابن العاص وقتله للاقباط المصريين طمعا فى ذهبهم وكنوزهم ، وسلمت يدا عميد الادب العربى طه حسين فى كتابه الفتنة الكبرى بجزئيه الذى تعامل فيه بشكل موضوعى تاريخى محترم مع ابن العاص ومعاوية وغيرهم من الطغاة والغزاة. وان فضح حقيقة الغازى ابن العاص لا يقلل من اسلامنا فابن العاص ليس النبى يا هذا وليس الله وليس ركنا من اركان الاسلام ، بل لابد من تحرى العدل والصدق والحقيقة ولو كانت تسئ لمن تسميه صحابى ، كونوا قوامين بالقسط شهداء لله ولو على انفسكم او الوالدين والاقربين

****

Abdual Rahman Al-AsAd

عندما كتب على احد الجدران في الست زينب في دمشق ..

سترحلين مع النظام !! المقصود قبر السيدة زينب !!

رادوني سوال غريب ! هل من كتب الكلام مسيحي ؟؟

مستحيل المسيحي ماعندو هل عنصرية !!

اذا علوي ؟ شيعي لا لا كيف علوي وشيعي وهم من اكثر الطوائف المقربة للست زينب

ممممممممم اذا يهودي !! لا اصحى يا عبد معقول يهودي يصل سورية ويكتب على الجدران وبالعربي ؟

اذا كافر :\ طيب ترك كل شي يخص الاسلام وراح بس على قبر السيدة ؟

الفكرة ولا خطرلي ابدا يكون من الي بسمو انفسهم السنة ؟ او اولائك الحمير المدعين عبيد الناتو وعبيد العرعور والعريفي !!

يا اولاد الزانية اليست السيدة زينب حفيدة رسول الله ؟ اليست ابنة احب البنات الي قلب رسول الله فاطمة الزهراء !!

متى ستصحون يا عبيد الكلاب !! ولا رح تعملو متل العرعور شيخكم الي اجا بدو يكفر الشيعة ام طلع الرسول عليه الصلاة والسلام يهودي !! ومات يهودي

****

حليم قنديل: قد لا ينتهي حكم "مرسي" بمظاهرات يناير, لكن الحكم الرذيل سيموت من الاستنزاف المتصل, وبعد الاستنزاف يأتي النصر

تعليقى : هههههههههههههههههههههههه . الاستنزاف بالتجعير والزعيق فى الشوارع ؟!!! . هو ده الاستنزاف يا بقرة مرسي يا اللى انتخبته وايدته رغم انه اخوانجى .. فين الاستنزاف ده ؟

انت بتقول كده لانك عارف كويس اوى ان مواعيدكم مضروبة واونطة واحلام يقظة وانسحابكم من الاتحادية وخيانتكم للثورة ورضاكم بالدستور واضفاء الشرعية بموافقتكم على الاستفتاء خير شاهد ودليل

اول مرة اسمع ان فيه استنزاف لنظام بالزعيق والتجعير ويا ريته تجعير متواصل زى اللى عملتوه فى 18 يوم اللى ظنيتم انكم وقعتم مبارك بيهم بينما امريكا وطنطاوى هما اللى وقعوه

****

وظيفة جبهة الانقاذ هى ايهامك بان هناك معارضة للاخوان ووظيفة مواعيدها المضروبة لعشرين الف ثورة ضد الاخوان منذ فبراير 2011 حتى الان هو ايهامك بان هناك علمانيون وناصريون وليبراليون حقيقيون بالفعل فى مصر يرفضون الاخوان ويرفضون الحجاب والنقاب والحدود والدولة الدينية والاحزاب الدينية ، وبان هناك حراك سياسى فعلى لاسقاط الاخوان وثورة وشيكة مزعومة وانقلاب عسكرى مزعوم وليس مواتا سياسيا وركودا وقبولا نخبويا وعسكريا وشعبيا بالامر الواقع المتمثل فى احزاب الاخوان والسلفيين ودستورهم ورئيس جمهوريتهم وبرلمانهم الخ

شتم مرسي والاخوان على صفحات الجرائد وفى القنوات وفى النت لن يسقط الاخوان ولا السلفيين ولا احزابهم ولا قنواتهم ولا دولتهم ولا نظامهم .. ولا حجابهم ولا نقابهم ولا تكفيرهم ولا شريعتهم ولا حدودهم .. فجعجعوا كما تشاؤون فى التحرير والاتحادية الخ الخ واضربوا مواعيد فالصو كما تشاؤون فلستم الا عيال فى عيال .. ولستم الا جبهة نصابين

****

بعد موتي سترمى الكثير من القاذورات على قبري
لكن رياح التاريخ كفيلة بازالتها ...
________
جوزيف ستالين

****

وهذا لسان حالى أنا ديانا أحمد .. وهو لسان حال ناصر وبورقيبة واتاتورك والخديو اسماعيل ومحمد على وابراهيم باشا ، ولسان حال القذافى وبشار الاسد وحافظ الاسد وبن على

****

وظيفة عمر عفيفى وحليم قنديل وجبهة الانقاذ وتوفيق عكاشة وثروت الخرباوى وفؤاد صوما صاحب جروب المشهد المصرى الخ الخ ، هى باختصار : يعمل لك البحر طحينة .. ويحلف لك ميت يمين ان نهاية الاخوان هتكون الشهر ده لأ الشهر اللى فات لأ الشهر الجاية .. وتفضل تمشى معاه ووراه زى التور فى الساقية بلا نهاية .. عايش تمشى وتخدع نفسك بكلامه انت حر .. انما انا مش هاخدع نفسى ومحبش اللى يعمل لى البحر طحينة

****

احاديث الخرافة واساطير المتخلفين عن قرب نهاية الاخوان وسقوطهم وعن ثورة وشيكة فى مصر وتونس الخ الخ لخلعهم فى 2013 تذكرنى بنهاية العالم فى 1999 او فى 2012 .. او فى 999 ميلادية

****

اللى بيقولك : الاخوان مش هيكملوا سنة فى حكم مصر .. هيقولوا ايه لما يوصلوا الى اغسطس 2013 ومرسى لسه بيحكمهم

****

لأنى علمانية غير علمانيي مصر .. وناصرية غير ناصريي مصر الآن .. وليبرالية غير ليبراليي مصر الآن .. ولأنى رافضة لكل من يسمون انفسهم نخبة سياسية معارضة للاخوان كرفضى للاخوان والسلفيين ولا يوجد بينى وبينهم اى اتفاق او عمار .. أحتاج لانشاء حزب جديد وحدى ولأيديولوجية وحدى

****

فيه ناس زعلانة اوى انى باحط بشار والقذافى فى نفس السلسلة العظيمة مع عبد الناصر .. باقول لهم : فعلا انتم عندكم حق ، المفروض احط السادات او مبارك او حسن البنا وسيد قطب وابن عبد الوهاب والعريفى والعرعور وفيصل بن عبد العزيز وال سعود وال ثانى .. وصباحى بتاع تاييد الشريعة ورفض العلمانية وبتاع مغازلة الاخوان والسلفيين ، احطهم هما مع عبد الناصر

****

تعليقى على ايهامنا بان شعوب تونس ومصر وليبيا ستخرج من قبضة الاخوان والسلفيين عام 2013 :

هل رأيتَ يوما زريبة خنازير تخرج عن سيطرة سيدها ؟

****

لما اتقتل القذافى ناس قالوا : اخر بقايا الناصرية خلصنا منها . اعداء القذافى واعداء بشار الاسد عارفين كويس اوى ان انظمتهما هى امتداد لعبد الناصر ، وانتم مش عارفين . فعلا عندك حق المفروض احط صباحى بتاع تطبيق الشريعة وتاييد تنظيم القاعدة وبتاع وصف السلفيين بان عندهم مكارم اخلاق وبانه على الاخوان ا يجنوا ثمار نضالهم ، صباحى اللى تحالف مع الاخوان ونزل على قوائمهم فى البرلمان واللى نزل يحمى مقرات الاخوان يوم 24 اغسطس ، واللى تمسك بالمادة التانية وقال مصر لا يمكن تكون علمانية ، هو اللى يتحط مع عبد الناصر. ولا احسن احط مرسي الاخوانجي او حسن البنا او فيصل بن عبد العزيز ال سعود مع عبد الناصر . تصحيح لكلامك : الشرك الاسلامى مش بس الصهيونى. والاهم بقاء ليبيا وتونس ومصر وسوريا على العلمانية ... جانب اخر : انا مقتنعة بوضعى لبشار وللقذافى واتاتورك وبورقيبة مع ناصر .. واصلا معظم الناصريين فى مصر الان مش ناصريين ولا حاجة .. انتم معظمكم مؤيد لتطبيق الشريعة وللمادة الثانية ومعظمكم معجب بمحمد حسان وكثير من اللى حاطين صورة عبد الناصر وفى حزب الكرامة والناصرى مؤيدين للقرضاوى وللاخوان وللدولة الاسلامية وللسلفيين .. الناصرى الحقيقى عملة نادرة فى مصر اصلا ... ان كنتم ضد القذافى والاسد فمن الطبيعى انكم مع ثورات الاخوان والسلفيين المسماة الربيع العربى .. للاسف انتم من النوع اللى بيقول انا لا مع بشار ولا مع الجيش الحر .. ودى مش حيادية دى خوف وجهل . هناك طرفان للصراع طرف علمانى تنويرى وطرف اسلامى ظلامى مجرم ، ولازم نكون مع طرف ضد اخر مش نمثل الحياد وهو حياد سلبى متورط

****

وصفك لبشار وابيه بالطائفية هى دعايات السلفيين والسعوديين ولا دليل عليها .. ولو حكمكم مسيحى فى رئاسة الجمهورية ستقولون انه متعصب لدينه لانكم لا تريدونه اصلا فى الحكم فتصمونه فورا بالطائفية .. تماما كما يتهم الاخوان المسيحيين بانهم برفضهم للشريعة وللدولة الاسلامية هم من يسببون الفتنة الطائفية والحرب الاهلية .. وكلامك يحمل التعاطف مع القاعدة والاخوان بانهم تم استفزازهم بالعلوية فابرزوا الارهاب السنى والتكفير .. كأن القاعدة والاخوان ليسوا بعرفك ارهابيين ولا قتلة ولا ظلاميين ولا تكفيريين من الاصل وانهم تم استفزازهم يا حرام مساكين ..... انا لا اؤيد صدام لان صدام حارب ايران بدعم من الخليج ومصر مبارك وامريكا حربا طائفية توسعية واراد الاستيلاء على اراض ايرانية ولم يثور عليه الخليجيون ومصر وامريكا الا لما قرر التهام الكويت .. ولا اؤيد مبارك لانه راسمالى ولانه عميل للصهاينة وابقى على كامب ديفيد وابقى على سفارة مصرية فى الكيان الصهيونى وسفارة صهيونية فى مصر ، ولانه ضعيف امام الكيان السعودى وسكت عن اهانة السعوديين للمصريين وجلدهم لهم ، ولانه ليس ناصريا ولانه تلميذ للسادات ، ولان مبارك ليس علمانيا كما يجب بدليل انه ادخل الاخوان فى البرلمان 2005 وكان يعقد معهم صفقات ، ومنع تنفيذ حكم الاعدام فى المحكومين منهم بالاعدام ورباهم ككلاب الحراسة له حتى انقلبوا عليه فى النهاية

****

احدهم يقول لك : كان على الاسد والقذافى التراجع  خطوة للوراء من اجل التقدم خطوات للامام ...

اقول له : وما هى الخطوة للوراء من اجل عدة خطوات للامام ؟ انشاء احزاب دينية ام تطبيق الحدود ام ادخال الاخوان والسلفيين للبرلمان والرئاسة والحكومة وتسليمهم مقاليد الحكم والسياسة كما فعل طنطاوى وعنان ومجلسهم العسكرى .. ام مدح الاخوان والسلفيين والغاء صفة الارهاب والظلامية عنه ام تحجيب وتنقيب النساء .. هل كان المطلوب من القذافى والاسد التنحى وتولية برهان غليون او جورج صبرا او معاذ الخطيب ورياض الشقفة او مصطفى عبد الجليل ومحمود جبريل وعبد الحكيم بلحاج الخ من الاخوان والسلفييمن .. هل كان المطلوب ان يتم فى ليبيا وسوريا ما تم فى مصر من طنطاوى وجيشه الخائن

****

تغيير ليبيا وسوريا من دولة ممانعة مقاومة محترمة الى دولة منبطحة لامريكا واسرائيل وقطر والسعودية وتركيا ، دولة اخوانية سلفية ظلامية تكفيرية كالسعودية والصومال والسودان وافغانستان الخ. أنصحك بقراءة قصيدة "اى ربيع عربى" للشاعر سعدى يوسف .. هتفهمى قصة الثورات الملونة التى صنعها اوباما والناتو والاخوان والسلفيون وقطر وتركيا والسعودية (الكيان السعودى) ، قصة الربيع الاخوانوسلفى. الشعوب فى ليبيا وسوريا لم تحلم بالتغيير لانها كانت فى وضع جيد جدا .. التغيير جاء من الخارج وجاء عبر الشيشان وافغانستان وجبهةالنصرة التابعةللقاعدة .. انها ثورات اخوانية سلفية من الالف الى الياء ، لو اتفقنا على هذه النقطة الاساسية فسوف تصلون الى الحقيقة. اما موضوع الاسلام ارقى ، لا هو مش ارقى ولا حاجة ، هو نظرته معادية لكل الاديان الابراهيمية الاخرى قرآنيا ، وفقهاؤه لا يعترفون بالبهائية بالاديان الدارمية كالبوذية والزرادشتية و الهندوسية ، و انا بقى رافضة الحجاب والنقاب نهائيا ورافضة الحدود نهائيا ورافضة الخلافة ورافضة تكفير المسيحى والشيعى والصوفى وسأبقى احارب هذه الامور . الاخوانية والسلفية لم تاتى بجديد بل جاءت بكل بلاويها من احاديث وايات وتفسيرات ، نحن من جملنا الاسلام بصبغه بالعلمانية والناصرية .. ونحن من وصفنا الغزو العربى وتغيير هوية مصر بالفتح العربى والاسلامى بينما نقول الغزو الرومانى والفارسى والمقدونى لمصر . اضعاف الاديان وخصوصا الاسلام فى مصر والجمهوريات وتكميمه وتلجيمه هو الافضل فعلا لسلامة ووحدة وتنوير مصر والجمهوريات العربية .. وازالة اثار الربيع العربى المزعوم نهائيا باكملها هو الحل الوحيد لنهضة مصر والجمهوريات العربية

****

باختصار نحب ونحترم ونؤيد كل من شتمتوهم وهاجمتموهم ايها الاخوان والسلفيون فى كتابكم المسمى (اعلام واقزام فى ميزان الاسلام)

****

طلعت المليجى
الشريعة الإسلامية ليست سوى دهاء سياسى لإحكام السيطرة على الدول المستعربة
عن طريقها نقبل بالحاكم سواء كان سعودى أو ماليزى او تركى أو كردى أو حتى مجرد أجراء وعبيد تم شرائهم أصبحوا حكاما علينا

تحت حكم الشريعة سيقمعون الشعوب الأصلية لهذه البلاد فلا وجود للأمازيغ والمصريين فى الشمال الأفريقى ولا وجود للسريان والأشوريين وغيرهم فى الشرق الأسيوى فكلنا فى نظرهم عرب ومسلمين

ولا يريدون حكاما إنتمائها لهذه البلاد بل إنتمائها للشريعة وبالتالى بلد الشريعة التى تمولهم بالأموال لتحكم سيطرتها علينا

فنرى أكبر المشاريع فى أيدى رجال الخليج ونحن مجرد أجراء وعمال لديهم وإستمرارا لسياسة ملك اليمين فنحن مستعربين ويملكوننا وجيوشنا للدفاع عنهم و عن قضاياهم وليس لحماية شعبنا او حدودنا فلا حدود تحت حكم الشريعة بين الدول التى تطبقها

وإقتصادنا يصبح تحت سيطرة الملتحين ومن يقبل بشروطهم وينافقهم

وشريعتهم لا تطبق عليهم بل على الشعب فقط وكلنا رأينا ذلك فى قضايا المشايخ فهم الأسياد ونحن العبيد

إذا أردتم أن تظلوا عبيدا فأقبلوا بالشريعة تحكمكم و الأسياد خلفها

****

كم تزعجني عبارة (الشعب الصومالي العظيم) او (الشعب السعودي العظيم) او القطري او الكويتي العظيم او (الشعب السوداني العظيم) او (الشعب الافغاني العظيم) او الباكستاني او (الشعب الصومالي العظيم) او (الشعب المالي العظيم) او (الشعب التركي العظيم) او (الشعب المصري العظيم) او (الشعب التونسي العظيم) من اين جاءتكم العظمة و انت لا تصنعون حتى الابرة و ان صنعتموها فانكم ترسلوها للصين لكي تثقب هناك ....من اين جاءتكم العظمة و ثلث سكانكم لا يعرفون القراءة و الكتابة و 90 بالمئة منهم لا يعرفون استخدام الانترنت .....من اين جاءتكم العظمة و شبابكم يموتون في البحر و هم في طريقهم للهروب لاوربا ليعملوا بادنى الاعمال من اجل توفير لقمة العيش لاهاليهم ......من اين جاءتكم العظمة يا امة الغرور و النرجسية و انتم في سبعين سنة لم تحركوا اسرائيل شبرا واحدا رغم ان هذا حلمكم الذي تربيتم عليه جيلا بعد جيل .... من اين جاءتكم العظمة وانتم سلمتم بلادكم للارهابيين الاخوان والسلفيين يحكمونكم ورفضتم العلمانية والتنوير ورفضتم الحريات ورفضتم القانون الوضعى وحقوق الانسان .. من اين جاءتكم العظمة وانتم صنعتم ربيعا اخوانوسلفيا عفنا تكفيريا ارهابيا ظلاميا اسلامجيا متخلفا وكفى باسلامجيته خزيا وعارا .. من اين جاءتكم العظمة وجيوشكم متاسلمة خائنة متأخونة متمسلفة اطاعت اوامر اوباما والاطلسى بتسليم بلادكم للاخوان والسلفيين .. من اين جاءتكم العظمة وانتم ترفعون اعلام الكيان السعودي الارهابي الظلامي التكفيري الطائفي العنصري الاخوانوسلفي المجرم .. من اين جاءتكم العظمة وانتم ترفعون اعلام فاروق الاول الخضراء واعلام تنظيم القاعدة .. من اين جاءتكم العظمة وانتم ترفضون تولى المسيحى والمرأة رئاسة الجمهورية ورئاسة الوزراء ووزارة الدفاع وترفضون دخول المرأة الجيش .. من اين جاءتكم العظمة وانتم تتمسكون بالمادة الثانية اللعينة فى دستور 1971 فى مصر وووافقتم على دستور مرسي الاسلامجي الاخوانوسلفي .. من اين جاءتكم العظمة وانتم ترفضون الاعتراف بحقوق ومواطنة وندية اللادينيين والبهائيين والنساء والعلمانيين والصوفية والشيعة والبوذيين والهندوس والزرادشتيين والعلويين معكم فى كل شئ ، بل تفتون بقتلهم وتكفيرهم واهانتهم .. من اين جاءتكم العظمة وانتم ترفضون زواج المسلمة بالمسيحى واليهودى والهندوسى واللادينى الخ لو انها ارادت ، وترفضون زواج المسلم بغير الكتابية وغير المسلمة لو اراد .. من اين جاءتكم العظمة وانتم ترفضون وتسبون القذافى وبشار الاسد وناصر وبورقيبة واتاتورك ومحمد على والخديو اسماعيل .. من اين جاءتكم العظمة وانتم تعبدون القنوات السلفية وشيوخ السلفية وقيادات الاخوانية .. من اين جاءتكم العظمة وانتم تقمعون حرية المرأة فى ارتداء ما تشاء فى الرياضة وفى الشارع .. من اين جاءتكم العظمة وانتم ترفضون حق المسلم فى اعتناق اى ديانة اخرى او اعتناق اللادينية وترك دينكم

لم اسمع يوما من يصف الشعب الامريكي او الالماني او الفرنسي او الياباني او الصيني او الروسي او المكسيكي او الكندي او الاسترالي او البريطاني او البرازيلي او الارجنتيني او الفنزويلي بالعظيم رغم انها فعلا شعوب عظيمة فهي اكثر شعوب منتجة في العالم و هي الشعوب التي تفوقت في الاقتصاد والسياسة والحروب والعلوم والرياضة البدنية والاختراعات والاكتشافات والعلمانية والتنوير والحريات وفصلت الدين عن السياسة وقضت على الطائفية والاحزاب الدينية والتخلف وحققت الاكتفاء الذاتي والاستقلال وليس كمحميات الخليج الامريكية الصهيونية النفطية الظلامية الاخوانوسلفية راعية الربيع العربي الاخوانوسلفي الارهابي التكفيري الظلامي المزعوم ..... كفاكم غرورا يا امة بول البعير و رضاعة الكبير وامة الشريعة القروسطية المجرمة وامة الحجاب والنقاب وامة الاخوانية والسلفية ، ايها الشرق الاوسخ المعاق ذهنيا ايها الشرق الاوسط للامراض العقلية .. وحتى الامل الاخير للتنوير والثقافة والتقدم والعلمانية فى سوريا تريدونه اطفاءه بربيعكم الاخوانوسلفي اللعين كما أطفأتم نور مصر الناصرية وليبيا القذافية والعراق البعثى وتونس البورقيبية العلمانية

****

كمال غبريال : علامات استفهام وتعجب ممن دأبوا على مقاطعة انتخابات عصر مبارك ومنهم د. البرادعي، ونجدهم الآن يهرولون للمشاركة في انتخابات لن تؤدي إلا إلى تمكين طيور الظلام!!
المقاطعة بشكل عام موقف سلبي، لكنها تكون الحد الأدنى الممكن من الإيجابية إذا كانت مقاطعة لما لا يليق بنا الانخراط فيه.... سذاجة وفقدان القدرة على التعلم من الأخطاء أخطر على مستقبل هذا الوطن من العمالة واللعب المتعمد على الحبال. . تحياتي لما يسمى "جبهة الإنقاذ الوطني".

****

مرحبا بك فى الشرق الاوسط للامراض العقلية والاعاقة الذهنية :

يكفي فخرا ان تجد علمانيين وناصريين ويساريين الخ من النخبة المصرية وغيرها من نخب الجمهوريات العربية لا يزالون يتشدقون فى 2013 بحلاوة وطعامة وروعة الربيع العربى المزعوم .. ويتناسون انه ربيع اسود اخوانوسلفي امريكى اطلسى اسرائيلى قطرى سعودى تركى فى مصر وتونس وليبيا وسوريا ، وانه دفتر من السواد والدماء ، وانه دفتر ليس فيه نقطة بياض واحدة ، وانه دفتر كله شر فى شر وجريمة فى جريمة .. انه ربيع الجريمة الاسلامية بكل محتوياتها

****

د صفوت حاتم عضو حزب الوفاق القومى (الذى يدعى الناصرية) يقف بجوار الاخوان والسلفيين والقاعدة ويلتمس لهم الاعذار فى تدميرهم سوريا وليبيا .. ولا يعجبه وضع الاسد والقذافى جنبا لجنب مع ناصر .. اقول له ولكل ناصرى مثله يؤيد الربيع العربى المزعوم : انت اخوانى وسلفى مهما ادعيتَ ، وانت شريك فى كل جرائم الاسلام التى قام بها الاسلام فى سوريا وليبيا ومصر وتونس فى 2011 و 2012 وطيلة حكم الاخوان لهذه الجمهوريات وطيلة وجود ما يسمى الجيش الحر وجبهة النصرة فى سوريا

****

ليس معنى أن تكون مسلما أو مسلمة أن تبرر وتدافع عن جرائم الاخوان والسلفيين فى الربيع الاخوانوسلفى (العربى المزعوم) . لن يبررها من المسلمين إلا الذى لا يرى فى دينه الا بمبى بمبى ووردى وردى ولا يرى الوجه القبيح للاسلام ولا يعترف بوجود الوجه القبيح للاسلام

****

طبعا امبارح بمناسبة ذكرى نكسة تونس الاخوانوسلفية التى يسمونها ثورة نزلت بقايا القوى العلمانية - التى تحالفت مع الاخوانوسلفيين لاسقاط بن على تماما صورة طبق الاصل من قوانا العلمانية المعاقة ذهنيا فى مصر - .. نزلت البقايا واخدت العلقة المتينة المحترمة من السلفيين واخوان النهضة الغنوشية .. وهيقعدوا يولولوا شوية ويقبلوا الامر الواقع .. كل شوية يزعقوا ويجعروا شوية وياخدوا العلقة ويولوا ويقبلوا بالامر الواقع وهكذا .. وده اللى هيحصل عندنا يوم 25 يناير القادم وفى كل موعد مضروب لثورات قادمة ضد الاخوان ومرسى خلال اشهر 2013

المهم ، امتى هيعلن الاخوان نصرهم الحاسم والنهائى على جرابيع جبهة الانقاذ .. امتى بقى نخلص من تمثيلية معارضة جبهة الانقاذ للاخوان

****

فى مصر ، فان اتباع صباحى والبرادعى وجبهة الانقاذ واتباع علاء الاسوانى وحمدى قنديل وحليم قنديل لا يزالون يخدرون انفسهم بالامل يدعمهم فى ذلك خفة قبضة الاخوان والسلفيين على اعناقهم حتى اليوم

فاشتدى ايتها القبضة واحجبى الانترنت وضيقى معيشة العلمانيين والليبراليين وكل من يزعمون انهم قوى مدنية - وهم فى الحقيقة حلفاء للاخوان ولمرسى - .. اشتدى وضيقى عليهم حياتهم وحرياتهم لانها لا تزال (حرياتهم وحياتهم) واسعة ومتفتحة .. اشتدى وغيرى العلم المصرى الحالى .. اشتدى وافرضى الحجاب والنقاب على جميع المصريات .. اشتدى واشتدى حتى تخرس الالسنة التى تخدرنا بثورات قريبة مزعومة والتى تخدرنا بزعم ان مصر ليست افغانستان ولا السودان ولا الكيان (الكيان السعودى) ... اشتدى لكى يرى الجميع مدى اهتراء وضعف وتعريص وهزال الجيش والمعارضة والنخبة امام الاخوان والسلفيين وامام الدولة الدينية فى مصر .. اشتدى وحولى مصر سعودية جديدة وافغانستان جديدة بحذافيرها وكل محتوياتها .. اشتدى حتى يندم الناصريون والليبراليون واليساريون على سبابهم لناصر ولاتاتورك وللقذافى وللاسد ولبورقيبة ، ودعمهم للربيع العربى المزعوم فى مصر وسوريا وليبيا وتونس ، اشتدى حتى لا يكون امام من يزعمون انهم معارضون للاخوان الا اعلان الهزيمة والخرس الى الابد .. اشتدى واكنسى صباحى والبرادعى وجبهة الانقاذ .. اشتدى لعل جلود الناصريين والليبراليين واليساريين الخ الغليظة البليدة تحس وتشعر وتحصل المعجزة

****

ليه قناة الحافظ اتقفلت وما اتفقلتش وصال وصفا والرحمة والحكمة الخ من قنوات السلفية ..

لان الهام هانم شاهين امرت وامرها مطاع .. ولان الممثلات عندنا لهم ضهر ما ينضربوش على بطنهم .. ولان الممثلات عندنا لا علمانيات ولا شيعيات ولا صوفيات ولا ليبراليات ولا يطلبن باسقاط مرسى ولا بحل الاحزاب الدينية ولا يطالبن بدخول المراة الجيش ولا بتوليها الرئاسة ولا بتولى المسيحى الرئاسة ولا يطالبن باحترام اللادينى والاعتراف به فى خانة الديانة بالبطاقة والاعتراف بكامل حقوقه ومواطنته ونديته وحقه فى انشاء قناة له ونشر فكره كما يشاء ، ولا يطالبن باستئصال حدود الشريعة ولا يطالبن باغلاق كافة القنوات السلفية ، ولا يرفضن الاخوانية والسلفية ولا يهاجمن حسن البنا ولا ابن عبد الوهاب .. ولا يهاجمن الربيع الاخوانوسلفى فى مصر وليبيا وتونس وسوريا

****

اننى ادافع عن الصوفية كفكر وعن الصوفيين العظام القدامى .. وليس عن اتباع الصوفية الحاليين الذين هم فعليا يهاجمون العلمانية واللادينية والذين هم يريدون الخلافة وايدوا ويؤيدون الاخوان والسلفيين رغم تظاهرهم بالعكس .. فليشعل الاخوانوسلفيون النار فى الصوفيين ولينتهى كل منهم من الاخر ومعهم الازهريين لتنظف مصر وتتطهر من هؤلاء القذرين جميعا

****

يا شعب سوريا يا أعظم شعب يا من تحملت القتل والتهجير والاغتصاب والتفجيرات والتخريب على مدى عامين رهيبين وبقيت يحدوك الامل وبقيت قويا وراقيا ومثقفا وبعثيا واسديا ورائعا .. انه ليحزننى ما يفعله الاخوانوسلفيون والاطالسة والعثمانيون الجدد والخلايجة قوادو الربيع العربى المجرم بك .. انك تسطر اعظم ملحمة واسمى بطولة فى تاريخ المنطقة .. ارجوك ابقى صامدا وقويا كما اعهدك .. ارجوك انتصر

****

أعتقد أن مالي سقطت تحت سيطرة السلفية منذ عام - ووقتها لم تتحرك فرنسا ولا غيرها ولا حتى الرئيس المالي العميل الذى اعلن التعبئة العامة الان فقط - بعدما هدموا الاضرحة وطبقوا الحدود ودمروا البلاد طوال عام كامل ، اعلنها باوامر فرنسية . أعتقد أن مالي سقطت بطريق الخطأ فى الربيع العربى الاخوانوسلفي المزعوم ولذلك قررت فرنسا والغرب التدخل لتطهيرها من السلفية والاخوانية لأن الغرب باختصار يريد قصر سيطرة الاخوانية والسلفية على الجمهوريات العربية فقط .

إن تدخل فرنسا فى مالى معناه أيضا أنها لا تريد سيطرة السلفية والاخوانية على الجزائر الواقعة شمال مالى ربما بسبب قرب الجزائر الجغرافى وضخامة مساحتها قبالة فرنسا .. ربما لهذا استثنى الغرب الجزائر من مؤامرة الربيع الاخوانوسلفي التى استهدف بها مصر وتونس وليبيا وسوريا

.. وربما العكس اى ان فرنسا والغرب يريدون استهداف اسلاميي مالي وهم فى شمال مالى فيهرب الاسلامجيون الى داخل الجزائر وهم بالتاكيد الان حانقون على الجزائر لانها سمحت بمرور الطيران الحربى الفرنسى عبر اجوائها ، فلعل فرنسا تريد اشعال الجزائر بربيعها العربى وربيع الاطالسة العربى المزعوم واسقاطها كما اسقطوا ليبيا وتونس ومصر من قبل

****

رغم كل المكر الاطلسى والامريكى الشيطانى فى تسليم الجمهوريات العربية المتوسطية للاخوان والسلفيين ، فإن الأطالسة يصنعون الحبل الذى سيشنقون به أنفسهم ، وقريبا سوف تطأ أقدام الاخوان والسلفيون أرض أسبانيا وفرنسا وإيطاليا وكافة أراضى ساحل أوربا المتوسطى غازين .. لأنه من أعان جبارا سلطه الله عليه لا محالة

****

فرنسا وامريكا بيضربوا مالى السلفية الاخوانجية وساكتين على وموافقين وداعمين مصر وتونس وليبيا الاخوانوسلفية جميعا ، وموافقين على اخونة ومسلفة سوريا تحت مسمى الربيع العربى

..

عزيزى ما تسألش .. فرنسا وامريكا دول دول بنت متنا*ة اصلا ومعروفة انها بنت متنا*ة

****

باختصار كس ام 25 يناير 2011 ، و 25 يناير 2012 و 25 يناير 2013 و 25 يناير 2014 و 25 يناير 2015 الخ الخ الخ

****

تعليق منى على الانتخابات التى يجريها محمد مرسي والاستفتاءات التى اجراها وسيجريها : (منقول من احد شيوخ السلفية فى الكيان السعودى عبدالرحمن البراك .. ولأول مرة يتكلم السلفي بشئ صحيح)

المُعوَّل في هذه الانتخابات على كثرة الأصوات من مختلف طبقات الشعب وفئاته، ما يتضمن التسوية في هذا بين علمائهم وجهّالهم ورجالهم ونسائهم، وعقلائهم وسفهائهم، وصلحائهم وفساقهم، مما هو مخالف للعقل . بعد هذا كله قد لا يكون فرز الأصوات نزيهاً، بل يكون للرشاوى والوعود في هذا أثر كبير. لذلك فإن اعتماد نظام الانتخاب لاختيار المرشّح للرئاسة أو عضوية مجلس من المجالس القيادية او للاستفتاء الخ أمر محرّم ، وهو دخيل على المسلمين من قبل الكفّار

****

حياة الانسان - كل انسان - هدفها هو البحث عن السعادة والبقاء فى سعادة . حياته كلها وتصرفاته كلها هدفها هو بلوغ السعادة والبقاء فى السعادة والحصول على السعادة .. وكل انجازاته ايضا لنفس السبب .. يكتب او يرسم او ينحت او يحب او يمارس الجنس او يأكل أو يشرب أو يقرأ أو يتعلم أو يفكر أو ينفق مالا أو يكسب مالا ..

لكن المهم أن لا تكون سعادتك أيها الانسان على اشلاء الابرياء ولا على اشلاء الحيوانات .. المهم أن تكون سويا أيها الانسان فلا تكون لصا ولا سلفيا ولا قاتلا ولا اخوانيا ولا مغتصبا ولا صهيونيا ، باختصار ألا تكون سعادتك فى القتل والتكفير والظلامية وقمع الحريات وإيذاء الآخرين .. باختصار المهم أن لا تكون مريضا نفسيا ولا معاقا ذهنيا ولا ارهابيا ، باختصار المهم ألا تكون اخوانيا ولا سلفيا ولا خليجيا ولا صهيونيا ولا سعوديا

****

ايها الصباحى والبرادعاوى والابريلى والناصرى الخ ممن تسمون انفسكم قوى مدنية فى مصر : كل من دافع ويدافع منكم عن بقاء مرسي فى الرئاسة وعن بقاء الاحزاب الدينية وعدم حلها وعن بقاء الاخوان والسلفيين طلقاء بلا اعتقال ولا اعدام وبلا عزلهم عن السياسة نهائيا وبلا خلعهم من البرلمان والرئاسة والحكومة واسقاط دستورهم الخ ... فاحملوا على ظهوركم وزر الجرائم والفظائع التى ارتكبها والدماء التى سفكها الاخوان والسلفيون فى الحجاز ونجد وافغانستان والعراق وليبيا وتونس والجزائر والسودان وسوريا واليمن والصومال ومالى وكافة بقاع العالم منذ 1740 و 1928 وفى 2003 ومنذ بداية الربيع العربى المزعوم حتى يومنا هذا فى 2013 ، يوم القيامة .. فإننى أشفق وأرفض أن أحملها على ظهرى

****

فى العالم كله تحصل صراعات بين الماضى المتعفن و "الحاضر والمستقبل" ، وينتصر الحاضر والمستقبل ... إلا فى دولنا العربية ينتصر الماضى المتعفن دوما ، أى تنتصر الاخوانية والسلفية مرة بعد مرة بعد مرة الى ما لا نهاية دوما .. وتصبح فترات هزال الاخوانية والسلفية هى الاستثناء دوما ، وفترات انتصارها المتكرر هى القاعدة .. بفضل الشعوب والنخب والجيوش الخائنة العميلة الجاهلة الفاسدة المرتشية المتعصبة .. وما السودان والصومال وافغانستان والكيان السعودى "المنبع" ، وربيع الاخوانية والسلفية الشهير بالربيع العربى فى مصر وتونس وليبيا وسوريا منكم ببعيد

****

الكلام عن هجرة سوريين كثيرين الى مصر هو من دعايات الاخوان والسلفيين عشان يستفزوا الشباب المصريين ويخلوهم يروحوا يحاربوا فى سوريا ويفجروا نفسهم .. وربما لتخفيف العنوسة فى مصر هيقولك البنت دى سورية وهى مصرية بس يعلموها كلمتين شامى لزوم النصب واهو كله تجارة . اللاجئين السوريين اقرب لهم تركيا ولبنان والاردن ولذلك المخيمات موجودة هناك يعنى على حدود سوريا انما احنا بعيد جدا هيركبوا لنا طيارة ويكلفوا نفسهم ليه

****

برافو ع الاستبن والاخوان .. قالك دول عيال سيبلهم التحرير ، وكفاية علينا البلد كلها .. خليهم يشبعوا بالتحرير .. ويعملوا كل شهر هوجة يسموها ثورة ونهاية للاخوان .. مبروك عليكم الميدان البسوه

****

بعد عامين من الثورات المضروبة المزعومة التى يطلق مواعيدها البرادعى وصباحى وبقية عصابة حلفاء الاخوان وشركاء الاخوان ، ويوقع فيها السذج والبهاء والمختومون على قفاهم ، باقول لهم (للسذج يعنى) : انتم لسه ما اتعلمتوش ؟ لسه ما زهقتوش ؟؟؟

****

Rita Khodanian
ميركل "الارهاب في مالي يهدد أوروبا"، والإرهاب في سوريا مين عم يهدد كوكب زحل؟!! حتى يكون ممنوع علينا محاربته؟!! مجتمع النفاق والعهر الدولي

****

مفيش ثورة الا لو مات البرادعى وصباحى وستة ابريل والمجموعة المتحالفة مع الاخوان واللى بتقود وراها الخرفان وتسحبهم من الاتحادية وقت ما تعوز .. ومفيش ثورة الا لو كان اللى قاموا بنكسة يناير (يعنى الاخوان وحلفاءهم اللى عاملين مش حلفاءهم) هيثوروا على نفسهم .. الموضوع انتهى فعليا وبالتدريج سيتم تطبيق ما فى الدستور الاسلامى ، وسيتم تغيير علم مصر قريبا .. ومرسي باق حتى 2016 لان هذه ارادة امريكا وارادة الجيش وارادة النخبة ، وربما يبقى الى 2020 .. وحتى لو مات او تنحى سياتى مكانه اخوانى اخر او حليف للاخوان بقناع ليبرالى او ناصرى زى البرادعى وصباحى

****

كل شرموط عايز يحول سوريا الى دولة محكومة بالسنة ومحكومة باقصاء الشيعة والعلويين والدروز والمسيحيين الخ من طوائف الشعب السورى .. يزعم الان ان بشار طائفى وان نظامه طائفى .. تمام لو مصر حكمها رئيس مسيحى هيطلع لك السفلة والرمم يقولك ده رئيس طائفى وبيميز ضد المسلمين ..

يا ولاد الشرموطة ، امال نظام ال سعود اللى بيضطهد الشيعة وبيمنع احتفالاتهم وبيحرمهم من كل حقوقهم وبيمنع حتى احتفالات الكريسماس وحتى بيمنع احتفال الاهل باعياد ميلاد اولادهم وعامل شرطة دينية تعد على الناس انفاسها وتخنق حريات الجميع ، وعامل نظام الكفيل الاستعبادى العنصرى ضد المصريين وكافة العاملين الاجانب عنده ، يبقى اسمه ايه

ونظام مرسى الاخوانجى السلفجى اللى بيميز ضد المسيحيين وضد النساء ويقمع كافة الحريات الشخصية ، يبقى اسمه ايه .. ونظام عمر البشير المتاسلم الاخوانجى السلفجى الاسلامجى العفن .. ونظام حركة الشباب المجرمة السلفجية الاسلامجية فى الصومال ، ونظام افغانستان وباكستان والقاعدة وطالبان .. صحيح انكم ولاد وسخة

****

ثورات الغريق العربي

يقول المجرمون أن رصاصهم هو التكبير
وسواطيرهم هي التي تذبح من يخالفهم الرأي
وبنادقهم المستوردة من الخارج هي التي تقنص الجيش السوري
ويهتفون حرية حرية
نعم حرية حرية
لأنهم سرقوا 1200 مصنع ومعمل بحلب هم والأتراك بلاحسيب أو رقيب
لأنهم سرقوا آبار النفط ومعدات إستخراج النفط السوري
لأنهم سرقوا الطحين والقمح وباعوه بارخص الأثمان للعثمانيين
لأنهم قتلوا الحجر والشجر والبشر بسورية
لأنهم قتلوا آلاف الأبرياء السوريين وعفو تلو العفو وآخر خرافة 2200 مقابل 48
لأنهم حرقوا مؤسسات الدولة ونهبوا وسلبوا أرزاق الناس
لأنهم أفقروا العباد وعاسوا فساداً بالبلاد
لأنهم يهتفون بصوت عالٍ دبيحة عالهوية ياشبيحة
لأنهم يقاتلون مع العدو الاسرائيلي الدولة السورية
لأنهم يحرمون الأمهات من فلذات أكبادهن
لأنهم يتاجرون بالوطن وبلقمة عيش المواطن
لأنهم تأمروا مع الغرب ضد الوطن
لأنهم من أبناء العاهرات لذلك يهتفون حرية وقالوا أنها ثورة سلمية .

نهى صالح

****

لو كانت نكسات الربيع العربى المزعوم الاخوانجية الاسلامجية السلفجية العفنة ، لو كانت هذه النكسات ثورة حقيقية لبدأت واندلعت أول ما اندلعت فى الكيان السعودى وفى قطر وممالك الخليج وفى الأردن والمغرب أى فى أقذر الدول وأكثرها ظلامية وسلفية وارهابا واخوانية واستبدادا وقروسطية وعنصرية وطائفية .. وليس فى الجمهوريات المتحضرة المتنورة المتقدمة العلمانية المتحررة .. ولو كانت هذه النكسات ثورة حقيقية لكان قادتها من الناصريين والاشتراكيين والعلمانيين ، وليس من الارهابيين الظلاميين التكفيريين اخوانا وسلفيين

****
Rami Hadadd's status.

January 20





حوار مع واحد -فضولي
-
-
-أمي مو محجبة ولا ستي ولا ستي التانية ولا خالتي ولا عمتي
>ليش إنتو مسيحية؟
_لأ
>علوية؟!
_لأ
>معناها دروز؟...لأ؟ اسماعيلية؟
_لأ
>يعني سنة أنتو؟
_إيه هيك بيقولوا
>معناها أرستقراطية؟
_يا عمي لأ
>شيوعية؟
_لأ ستي ما كانت شيوعية الله يرحمها
>لكن شو؟
_نحنا هيك متل ما شايفنا...
-

****

‎الشامية ناني‎.

January 21



نائب في البرلمان البلجيكي يقول ان "الهدف من الحرب على مالي هي السيطرة على اليورانيوم نحن لسنا مغفلين" و اكد ان فرنسا تقوم بهذه الحرب لانقاذ شركتها العملاقة AREVA و مجابهة القوة الاقتصادية الصينية و مساعدة امريكا على الحفاظ على مكانتها العالمية و ان الشعارات التي ترفعها فرنسا ك"محاربة الارهاب" و "الدفاع عن حقوق الانسان" هي شعارات مخادعة للشعوب و تساعدها في ذلك الالة الاعلامية العالمية للترويج لهذه الكذبة
و اضاف هذا النائب "كيف لبلد مثل بلجيكا يساعد الثوار في سوريا الذين يطالبون بتطبيق الشريعة ب9 مليون اورو للقضاء على بشار الاسد و تساعد الانظمة الاسلامية في كل من ليبيا تونس و مصر و هي انظمة تريد ايضا تطبيق الشريعة و في مالي يريدون المشاركة في الحرب لمنع "تطبيق الشريعة" التي هي "ضد حقوق الانسان" هذا تناقض و نفاق و لسنا مغفلين كي نصدقكم اليوم تريدون ان تشنوا حربا ضد مالي "ضد الارهاب" و غدا تطالبون بشن حروب اخرى في دول الربيع العربي بعد ان ساعدتوموهم لانشاء انظمة اسلامية و وقتها ستتهمونهم "بالارهاب" و ستبررون حربكم عليهم للدفاع عن مصالح اسرائيل
و اكد هذا النائب اعتراضه على مشاركة بلاده في الحرب كما اعلن انه سيحارب هذا المخطط مهما يكون الاتهامات التي ستوجه اليه لانه لا يريد ان يساهم في "حرب استعمارية غير انسانية تهدف الى اعادة رسم خارطة جديدة جيوسياسية"

****

سورية أيتها الذبيحة على الطريقة الإسلامية
اطعني الخنجر بجرحك
و اكسري أنياب قاتليك بلحمك و أغرقيهم بنزيفك
مزقي آخر سنتين من تاريخك
و غردي من أول السطر ؛
فـالأسـود لا يـلـيـق بـك
و حـده الأســد يـلـيـق بـك


****

نقد لبطاقة الرقم القومى فى مصر

البطاقة الورقية كانت تتميز بوجود اسم الخانة يعنى مثلا

الاسم : فلان الفلانى

اسم الوالد : الفلانى

اما فى الرقم القومى فمثلا

فلان الفلانى
الفلانى

كأنها كلمات مبعثرة .. لماذا لا يقومون حتى الان بالانتباه لهذه المشكلة وعلاجها

ولماذا لم ينتقدها احد حتى الان

فالمفروض ان يتم كتابة الخانات فى الرقم القومى (فى الوجه : الاسم ، اسم الوالد ، محل الإقامة ، وفى الظهر : الوظيفة أو المهنة ، النوع ، الديانة ، الحالة الاجتماعية)

يعنى المفروض قبل خالد يبقى فيه كلمة الاسم . وقبل علي يبقى فيه كلمة اسم الوالد. وقبل 2149 زهراء مدينة نصر يبقى فيه كلمة محل الاقامة او العنوان . وقبل محام حر يبقى فيه كلمة المهنة او الوظيفة وقبل ذكر يبقى فيه كلمة النوع وقبل مسلم يبقى فيه كلمة الديانة وقبل متزوج يبقى فيه كلمة الحالة الاجتماعية

****

فى مالى يجب مكافحة الاخوان والسلفيين .. وفى سوريا ومصر وليبيا وتونس يجب دعم ثورات الاخوان والسلفيين ودعم الاخوان والسلفيين !!

****

ليلى المصرية
كبر دماغك تعيش مرتاح
هتدقق هتتعكنن مسا وصباح
ماهو كل ما فهمت كل ماتعبت
يبقة احسن تعمل عبيط وترتاح

متحولش التليفزيون من على كوميدى
ابعد عن الاخبار لو حتة فى ميلودى
تعيش مرتاح وبالك رايق
انما لو عندت ومسمعتش نصحتى
ابشرك بضغط وسكر من دلوقتى

****

I won't celebrate any Islamic or Christian or any feast until The Ultimate Downfall of the Islamic state in Egypt,Tunisia and Libya, and until dissolution of political parties of Muslim Brotherhood and Salafists in the three countries, and until the Downfall of the MB Salafist Relapses (The so called Arab Spring)

****

اللادينية الربوبية فى رأيى هى الأفضل والأكثر وسطية بين المتدينين المجانين الذين يصرون على تنفيذ تعاليم اديانهم بحرفية والدفاع عن دينهم والههم بالقتل والشتم وبالقمع الخ وبين اللادينيين النافين حتى للاله .. اللادينية الربوبية يعنى تؤمن بوجود اله خالق وموجود ، ولكن بلا انبياء ولا رسل ولا كتب الخ ..

لن تجد لادينى يقتل من اجل افكاره او يقوم بتكفير الاخرين او الدعاء عليهم .. بل ستجد منهم من هم اكثر تهذيبا وتأدبا وانسانية وتحضرا وتنويرا وتحررا من المتدينين .. ووجود رفيق حبيب فى حزب اخوانى اسلامى ، وتاييد بعض القسس او بعض العوام المسيحيين للشريعة الاسلامية ، هو مثال واضح امام عينيك على اتحاد المتدينين ضدك يا علمانى او يا تنويرى او يا لادينى حتى وان يحاربون بعضهم ويكفرون بعضهم وحتى لو كانوا من دينين متعارضين ومتحاربين

****

لو الناس - خصوصا فى شرقنا الاوسط وفى مصر طبعا - خففوا من تمسكهم بدينهم واعتبروه شئ فلكلورى او تراثى او حدوتة قبل النوم ، وما خدوهوش جد اوى كده كنا ارتحنا من الارهاب والحجاب الخ الخ .. كنا ارتحنا من بلاوى كتيرة باختصار ما كانتش البلاوى دى هتحصل اصلا

****

الحرس الجمهورى يمنع السافرات من لقاء مرسى بمعرض الكتاب

****

Sarah Bendek's status.







خبير إسرائيلى: "الربيع العربي" حقق أهدافًا عجزنا عنها لعقود.. أهمها تدمير سوريا

****

كتبتُ هذا الكلام تأسيا بالكاتب الكبير نجيب سرور فى امياته ، وتأسيا بالكاتب الكبير مظفر النواب فى قصيدته القدس عروس عروبتكم .. وتعمدت استعمال ألفاظ فاحشة وسباب مقذعا لأنه هو ما يستحقه هؤلاء الذين أوجه لهم هذا السباب وهذه الألفاظ .. وكم كنتُ أتوق منذ شهور أن أخوض فى أعراضهم وأعراض أمهاتهم وأهينهم لأن هذا ما يستحقونه وما هم جديرون به وما يليق بهم ..

****

لا يحب الله الجهر بالسوء من القول الا من ظُلِم .. واحنا اتظلمنا جدا جدا .. وبنتبع الاية اهوه ولذلك :)

كسم 25 يناير ، على كسم اللى بيحتفلوا بيه ، على كسم اللى بيقول على النكسة الاسلامجية النتنة دى ثورة ، على كسم فبراير الليبى وديسمبر التونسى ومارس السورى ، على كسم اللى بيخدع الناس ويقولهم الاخوان مش هيكملوا سنة وان 2013 عام سقوطهم ونهايتهم ، على كسم اللى بيحتفلوا بنكسة مصر وتونس وليبيا وسوريا ، على كسم اللى بيقولوا على نكسات تونس ومصر وليبيا وسوريا انها ثورات

اول مرة اشوف نكسة بيتقال عنها ثورة وبيحتفلوا بيها !!

(الكلام التالى موجه لجنود الجيش المصرى والتونسى وموجه ايضا لشباب مصر الدلدول لصباحى وللبرادعى وللشيوخ والقسس ولكبار السن والدلدول لمرسى وللاخوان والدلدول لطنطاوى والسيسى)

فرحان يا كسمك بالنكسة .. افرح كمان ياض

فرحان يا كسمك ان رأس الدولة فى مصر اخوانجى يعنى ارهابى قتال قتلة تكفيرى ظلامى رجعى مجرم معادى للحضارة وللمراة وللحريات وللادينية وللعلمانية والتنوير ولمصر ..

فرحان يا كسمك ان النتايج كتبت لك السنة دى على يوم 25 يناير عيد ثورة 25 يناير - عيد الشرطة .. افرح كمان ياض

فرحان يا كسمك بانسحاب صباحى بتاعك والبرادعى بتاعك من الاتحادية وقبولهم بالاستفتاء ونتائج الاستفتاء على الدستور .. افرح كمان ياض

فرحان يا كسمك وبتضحك على خيبتك وخيبة اللى خلفوك الله يلعنهم ويلعن ربايتهم وخلفتهم - يا شهيد الثورة المزعومة يا شهيد مزعوم يا بقف الالتراس الخ - افرح كمان ياض

فرحان يا كسمك باستيلاء الاخوان على حكم تونس ومصر وليبيا وبتقولى ثورة وربيع وبتؤيد خراب سوريا واستيلاء الاخوان والسلفيين (بجيشهم الحر وجبهة نصرتهم المدعومة من اردوغان وحمد وال سعود واوباما وراسموسن) .. افرح كمان ياض

فرحان يا كسمك بدستور مرسى وبغلاء اسعار مرسى وبالاحزاب الدينية الاخوانية والسلفية والصباحية والبرادعية ، وبجبهة انقاذ الاخوان ، فرحان يا كسمك ببرلمان مرسى بتاع الشورى ولسه كمان هتفرح لما خازوق مجلس الشعب الاخوانجى السلفجى الجديد القديم يطلع من بقك .. افرح كمان ياض

فرحان يا كسمك بالدولة الاسلامية والشريعة المزعومة وبالمادة الثانية والاظلام طين الدولة ومبادئ شريعة هولاكو الاجرامية المصدر الرئيسى للتشريع .. افرح كمان ياض

ولسه بتقولى الثورة مستمرة .. احمد زكى وهو شارب العرق ومسطول وبيتطوح كان بيقول كده برضه يا اللى جنيتم على مصر وتونس وليبيا وسوريا .. وتقولى المتخلف عن التجنيد منطقى يتحرم من المشاركة السياسية ، يا كسمك والارهابى الاخوانجى والسلفجى بتديله ليه الحكم والاحزاب والبرلمان والنقابات والرئاسة والدستور

واخيرا .. شكرا على مجهودات شباب مصر وتونس وليبيا ولاد المتنا*ة فى إنجاح نكسات الربيع العربى المجرم

****

التناقض أن تحتفل بالمولد النبوى وأنت علمانى أو وأنت قد رأيت وسمعت وذقت سماحة ورحمة تعاليم الربيع الاسلامى المستقاة من "براءة المسلمين" :) .. فكأنك تحتفل بمولد الحجاب والنقاب وبمولد آل سعود وبمولد الاخوان والسلفيين .. وكأنك تحتفل بمولد الحدود والدولة الدينية وحد الردة وفرض الحجاب والنقاب واللحية والجلباب .. وكأنك تحتفل بقتل المرتد وتارك الصلاة .. وكأنك تحتفل بطالبان والقاعدة وابن لادن .. وكأنك تحتفل بأفغانستان التسعينات والقرن الحادى والعشرين ، وتحتفل بتفجير المواكب الشيعية فى العراق ، وكأنك تحتفل بزواج ابنة التاسعة او ابنة الخامسة عشرة والسادسة عشرة ، وكأنك تحتفل بالمادة الثانية وبدستور مرسي ، وكأنك تحتفل بالأحزاب الدينية ، وكأنك تحتفل باستيلاء الاخوان والسلفيين على مصر وتونس وليبيا وسوريا فيما أسموه بالفتح الاسلامى الثانى والصحوة الاسلامية ، وكأنك تحتفل بالربيع الاسلامجى الارهابى وبكافة نتائجه ، وكأنك تحتفل بكتاب (أعلام وأقزام فى ميزان الاسلام) ، وكأنك تحتفل بقتل القذافى وتكفيره وتكفير الشيعة وتكفير الصوفية وتكفير المسيحيين وتكفير اليهود وتكفير الزرادشتيين وتكفير الهندوس والبوذيين وتكفير العلمانيين وتكفير القوميين وتكفير الاشتراكيين ، وكأنك تحتفل بفتاوى قتل بشار الاسد وفتاوى تكفير جمال عبد الناصر وتكفير بورقيبة وتكفير اتاتورك ، وكأنك تحتفل بكل انتهاك لحقوق وحريات الانسان والمرأة ، وكأنك تحتفل بالارهاب والظلامية وبممارسات حماس ضد الحريات فى غزة ، وبحجب المواقع (اى مواقع) على الانترنت ، وبهيئة الامر بالمعروف والنهى عن المنكر ، وبقيام الكيان السعودى على انقاض الحجاز ونجد ، وكأنك تحتفل بضياع كل أمل فى قيام جمهورية علمانية متحررة فى الحجاز ونجد ، وكأنك تحتفل بالبشير ونميرى الاخوانجيين المجرمين ، وكأنك تحتفل بالصومال وحركة الشباب فيه وببوكو حرام وبمالى السلفجية الاخوانجية ، وكأنك تحتفل بالعشرية السوداء فى الجزائر .. وكأنك تحتفل بمولد حسن البنا ومحمد بن عبد الوهاب وابن تيمية وحسن الصباح ، وكأنك تحتفل بتحريم البكينى وتحريم ملابس المراة الرياضية ومشاركتها فى الالعاب الاولمبية وفى الجمباز الايقاعى والتنس والسباحة الايقاعية ، وكأنك تحتفل بالرقابة على الابداع بشتى صوره ، وبالموقف المتحفظ من البورنو والمساكنة والجنس ، وكأنك تحتفل بتحريم اعتناق المسلم لايديولوجية او دين مغاير وتحريم زواج المسلمة من الشيعى والعلمانى والمسيحى واليهودى واللادينى الخ ... أكاد أقول لك الآن وبراحة صدر : إن أوباما ونتنياهو وراسموسن وآشتون يحتفلون اليوم معك أيها المسلم المتدين وأيتها المسلمة غير المحجبة ولا المنقبة - التى تظن أنها تحتفل بصديق لتبرجها ولحريتها وليس بعدو - .. إن اسرائيل والأطلسى كله والحزب الديمقراطى الأمريكى يحتفل معك وبحماس أشد منك أيها المسلم اليوم

****

ديانا احمد غنية برأيها وقناعاتها ، عن اعجاب المعجبين بها او حقد الحاقدين عليها او كراهية الكارهين لها

****

O Muslim Brotherhood and Salafis and you who is supporting them in Egypt, you did not leave any choice for everyone who loves Egypt but to seek to weaken and attack Islam, to defend Egypt and for its survival.

****

If you make me choose between the three Abrahamic religions with their Zionism, Muslim Brotherhood and Salafists, and secular Egypt, Syria, Tunisia and Libya, I'll choose the four secular countries without any hesitation. I'm ready to slay my and your Abrahamic religions to redeem the four secular countries.

****

إنى على يقين كامل وراسخ وتام من ان 25 يناير 2013 هو لعب عيال صباحى برادعاوى ابريلى ككل مواعيدهم المضروبة السابقة

وان امريكا وقطر وتركيا والسعودية (الكيان السعودى) ليسوا بلهاء حتى يلقوا بملياراتهم التى دفعوها لتثبيت الاخوان على كرسى قصر العروبة او الاتحادية وعلى كراسى البرلمانين والنقابات وسائر مفاصل السياسة فى مصر وليبيا وتونس، حتى يلقوا بها فى صفقة خاسرة او سهلة الزوال

لن يزول الاخوان الا بعد ان يموت صباحى والبرادعى وخالد على وستة ابريل وكافة من تحالفوا مع الاخوان ويتظاهرون بمعارضتهم .. لن تقوم ثورة فى مصر الا بعد ان يموت صباحى والبرادعى وستة ابريل

****

الربيع العربى باختصار هو تحقيق اوباما للاخوان والسلفيين احلامهم جميعها

****

كانت نكسة يناير 2011 الاسلامجية العفنة فى مصر عبارة عن تحالف بين الاخوان والسلفيين (الحلقة الاقوى) واشباه الليبراليين والناصريين (والناصرية والليبرالية بريئة منهم وتلعنهم .. وهم الحلقة الاضعف .. و هم صباحى والبرادعى وستة ابريل وايمن نور الخ) .. فلما نجحت النكسة وتنحى مبارك .. تخلى الاخوان والسلفيون عن الحلقة الاضعف .. والقوها فى اقرب صفيحة زبالة .. وهذه الحلقة الاضعف تحاول الان الانتصار على الحلقة الاقوى وهو ما لن يحدث ابدا .. حتى تموت الحلقة الاضعف وتنشا ليبرالية حقيقية وناصرية حقيقية (حلقة اقوى) ترفض المادة الثانية وترفض اسلامية مصر وترفض الحجاب والنقاب وترفض كافة محتويات السلفية والاخوانية وتنادى بسقوط الرئيس الاخوانى والنظام الاخوانى والاحزاب الاخوانية والسلفية

****

الاوهو الذى يثبت مرسى والمرزوقى والمقريف اليوم الى الكرسى ، ليس اوهو علمانيا كمبارك وبن على والقذافى ، بل اوهو دينى اسلامى ، والاوهو الاسلامى لا يفشل ابدا ..

يمنونك بخلع قريب لمرسى وللاخوان والسلفيين فى مصر وغيرها .. لا تمنوننى الا كما منيتم السودان بزوال البشير والنميرى وكما منيتم ووعدتم الصومال وافغانستان والكيان السعودى (الحجاز ونجد) بما لم تستطيعوا تحقيقه .. الاوهو الاسلامى صلاحيته ليست فقط ثلاثين عاما بل مئات الاعوام لانه دين

****

كما تقاسم الصحابة الكرام (كرام أوى) الغازين لحضارة فارس العظيمة ، الفارسيات كسبايا وحطموا جواهر تاج كسرى ليبيعوها كغنائم وأنفال .. يتقاسم المسلمون المصريون والشيشان والافغان والاتراك والخليجيون الخ الخ السوريات كسبايا ومحظيات .. لا يزال كل مسلم اليوم يؤمن بالسبى والانفال وقتل الرجال واغتصاب النساء .. انها ملة الغثيان المدعاة للبصاق

****

سينسحب العيال السيس بتوع صباحى والبرادعى كما انسحبوا من الاتحادية .. فى كل بلاد العالم تقوم ثورة واحدة او ثورة كل مئة عام .. بينما فى مصر كل شهر الان يسمون كل مظاهرة ثورة

سينسحبون وسوف يبقى الاستبن السنوات الاربع ولكن وسط ضجيج الزاعقين فى التحرير ، هذا الضجيج الديكورى الذى يحاول به البرادعى وصباحى اقناعكم بان هناك معارضة فعلية حقيقية للاخوان فى مصر ..

مساطيل شعب مصر على استعداد للتهليل لكل مظاهرة فى التحرير ولكل موعد يضربه لهم البرادعى وصباحى لاسقاط مرسى .. وتمر الشهور دون ان يسقط مرسى .. ويظل باقيا .. لان الضجيج ديكورى وثورات البرادعى وصباحى ديكورية .. ولان لا احد يريد ان يفهم ان امريكا والجيش المصرى العميل هما من خلعا مبارك وليس العيال السيس بتوع التمانتاشر يوم .. وامريكا وجيشها المصرى العميل لن يخلع مرسي .. هكذا ببساطة

****

اشتموا فى الاستبن زى ما انتم عايزين .. الشتيمة والجعجعة مش هتوقعه من على الكرسى

****

اعزائى السوريون ، لا تهللوا للتحرير لانه كعود الثقاب سريع الاشتعال سريع الانطفاء ، أبكم لا يقدر على شيء وهو كل على مولاه أينما يوجهه لا يأت بخير .. لا تهللوا الا اذا رايتم مرسى يتلو خطاب التنحى .. لا تنخدعوا كما خدعوكم بتمثيلية الاتحادية من قبل .. سينسحبون كما انسحبوا من الاتحادية وسيتركونكم مكسورى الخاطر خائبى الامل

****

طالما بقيت الاغلبية والتسليح والقوة بيد المتدينين ايها اللادينيون وطالما بقيتم انتم بلا اغلبية ولا قوة ولا انتشار .. لن تنتصروا ابدا .. كل منكم ايها اللادينيون يفكر فقط كيف يعبر عن رايه ويصرخ ويزعق .. لكنه لا يحاول التفكير كيف يمكنه ان يخرج الى النور ، ويمتلك القوة والسيطرة .. المتدينون منتصرون لان اتباعهم يتبعون القوى دوما ، والمتدينون يملكون قوة الاغلبية وقوة التسليح وقوى اخرى .. انتم لا تملكون شيئا من هذا ولا تسعون لامتلاك شئ من هذا .. كل منكم يحتفظ بلادينيته سرا مخبوءا فى نفسه خوف القتل والايذاء .. حتى يموت فيموت سره معه .. ولا ينتقل لاحد ، ولا ينتشر ابدا .. انتم تدفنون مذهبكم واتجاهكم بايديكم

لن ينقذ اللادينية الا تحويلها الى دين برسول يمتلك قوة وتسليح وكاريزما الرسل الدينيين

****

حين كتب الاستاذ نبيل فياض دراسته (لقد خرج الاسلام من رحم اليهودية) ، أغفل نقطة مهمة جدا وهى أن الاسلام اكثر بداوة من اليهودية ، نعم يشبه اليهودية الى حد التطابق ، مع اضافة قصة المسيح ومريم وقصة النائمين السبعة (اهل الكهف) التى حصلت بعد رفع المسيح بنحو ثلاثمائة سنة ، لكن الاضافات التى اضيفت الى يهوديته - يهودية الاسلام - هى اضافات تناسب البداوة والطباع البدوية العربية سواء الحدود بوحشيتها وبدائيتها من صلب ورجم وجلد وقطع اطراف وقطع رقاب ، او خصوصية التشريع لنساء الرسول وحجراتهن الخ ، وخصوصية التشريع له واختصاصه بتحليل عدد ضخم من النساء له فى الاية 50 من سورة الاحزاب مثلا .. فيمكن وصف الاسلام بانه (اليهودية البدوية) او اليهودية من وجهة نظر بدوية أعرابية.

****

الصراع الدائر طوال القرن العشرين وحتى اليوم فى القرن الحادى والعشرين ، بين الجمهوريات العربية المغتربة العلمانية (كالعراق البعثى وسوريا البعثية ومصر الناصرية وحتى المباركية وتونس بورقيبة وبن على وليبيا القذافى) (وحتى ومصر مملكة بدأ الصراع) والجمهوريات المسلمة العلمانية المغتربة (مثل افغانستان فى الثمانينات) من جهة ، وبين الكيان السعودى وممالك الخليج البدوية الاخوانية السلفية الظلامية الرجعية القروسطية .. هو باختصار صراع بين الجمهوريات المتحضرة التى قهرت الاسلام وكممت فمه المسعور الكلبي كيلا يعض أحدا ولا يؤذى أحدا ، والممالك البدوية الخليجية والاردنية والمغربية التى فهمت الاسلام الاصلى ببداوته واضافت المزيد من البداوة والانغلاق عليه بما يناسبه ويمكنه تقبله لانه من منشأ بدوى أصلا على كل حال ، باختصار لقد حشت ممالك الخليج بطن الاسلام بالمزيد من الخشونة والبداوة ، مع إنعاش موميائه الاصلية البشعة الحاوية للحدود وللحجاب والنقاب ولتحريم الفنون وغيرها من الخزعبلات التى لا تناسب العصر واى عصر قادم ، الخزعبلات التى صنعت منها ممالك الخليج خصوصا الكيان السعودى صواريخ تحمل رؤوس نووية مدمرة وقاتلة ، او بالاحرى رؤوس بناوية ووهابية ، قطبية واخوانية وسلفية وقاعدية ، خربت بها وصبغت وهزمت الجمهوريات العربية والجمهوريات المسلمة ، بدأتها بأفغانستان والسودان والصومال والجزائر ، وأنهتها بالعراق ومصر وليبيا وتونس وسوريا ...

****

ذكور ممالك الخليج وخصوصا ذكور الكيان السعودى (ولا نقول رجالا) لا يرون فى الزواج علاقة حب واحترام متبادل وأبدى .. هم لا يرون فيه إلا مودة ورحمة كما فى القرآن ، مودة ورحمة بمعنى الإشفاق على الضلع الأعوج السفيه فى رأيهم ناقص العقل والدين ، والسترة للحم وللجسد العورة العار المشين المهين الذى إذا بشر به أحدهم ظل وجهه مسودا وهو كظيم يتوارى من الناس من سوء ما بشر به أيمسكه على هون أم يدسه فى التراب ، والذى ينشأ فى الحلية وهو فى الخصام غير مبين ، والذى هو قسمة ضيزى ، والذى هو حرث لهم ، والذى هو ما ملكت أيمانهم والذى هو أنفال وسبايا ..

ذكور ممالك الخليج وخصوصا ذكور الكيان السعودى وذكور الاخوان والسلفيين (ولا نقول رجالا) لا يرون فى الزواج علاقة حب واحترام متبادل وأبدى .. بل حتى لا يسمونه زواجا بل نكاحا لأن كلمة الزواج تحوى الشراكة والندية والمساواة وهو ما لا يريدونه بل يمقتونه جدا ..

ذكور ممالك الخليج وخصوصا ذكور الكيان السعودى وذكور الاخوان والسلفيين (ولا نقول رجالا) يطمعون جدا فى بنات مصر وسوريا وليبيا وتونس والجزائر والعراق وايران ولبنان اى الجمهوريات العريقة التاريخ والحضارة والمتمدنة والعلمانية ، ليس لجمالهن ولا لانبهار هؤلاء الذكور بعقولهن وتمدنهن وحضارة بلادهن ، بل حقدا عليهن وكراهية لبلادهن ورغبة فى إذلالهن وامتهانهن ، وصبغهن وذريتهن بالصبغة الاسلامية الاخوانوسلفية المقيتة وتحجيبهن وتنقيبهن وخلجنتهن وغسل أدمغتهن وأمخاخهن ومحو كل حضارة وتمدن من عقولهن وتحويلهن الى خليجيات جاهلات .. ورغبة فى إحياء سنة الصحابة الكرام بالأوى فى سبى بنات الأصفر وبنات القبط وبنات فارس وبنات البربر .. ولأن ذكور الخليج والكيان السعودى وذكور الاخوان والسلفيين لا يرون فى الزواج ندية ومساواة وحب واحترام متبادل بل يرون فيه قهر للمرأة وتذويب لشخصيتها ومحو عقلها وتحطيم إرادتها واستقلالها وحريتها ، وقهر لبلد ودولة هذه المرأة طبعا (ولذلك يجلدون نجلا وفا ويجلدون المصريين بنظام الكفيل) ..

هذا التحليل النظرى يتجلى عمليا فى تهافت الاخوان والسلفيين والخلايجة على الزواج بالفتيات السوريات القاصرات المهجرات فى مصر وتركيا والاردن ولبنان .. انه تفكيك للدولة السورية وتقاسم لها كما تقاسم صحابتهم من قبل جواهر تاج كسرى وبنات كسرى .. هذه الدولة السورية الناجحة المكتفية ذاتيا المقاومة المستقلة النقية لابد من تحطيمها وتلويث نقائها واذلالها واذلال بناتها وكسر أنفها وتذويبها وأخونتها ومسلفتها ... ودوما الحلقة الأضعف والأسهل لهذا الكسر والتذويب والصبغ هى النساء ، وقاصرات من أجل سهولة تشكيل عقولهن الصغيرة التى لا تزال فى طور النمو والتى لا تزال طفولية غير بالغة ولا ناضجة ولا قوية الارادة ولا متماسكة او راسخة الافكار .. وإنتاج نسل منهن نسل سلفى اخوانى خليجى مجرم عدو لبلاد امه واجداده من امه وصديق لاعداء امه .. الزواج عند الاخوان والسلفيين والخلايجة هو خسة واذلال وشماتة وتحطيم ارادة وشئ من كل هذا الوسخ والعفن

****

الحكم باعدام بعض مواطنى بورسعيد بعد تلفيق مجزرة جماهير الاهلى لهم بعدما كان الجميع يعلم انها مؤامرة اخوانية وبتدبير اخوانى .. هو حكم سياسى لتهدئة الغوغاء السفهاء ، وهو تاديب لبورسعيد الوطنية التى نبذت الاخوان ورفضتهم طويلا والتى قاتلت وقاومت الصهاينة والفرنسيين والانجليز فى العدوان الثلاثى ، والتى يمقتها مبارك واضطهدها فى العشر سنوات الاخيرة من حكمه .. انكم تؤذون بورسعيد التى هى جزء لا يتجزا من مصر ومن تاريخ وحاضر مصر ، كما اذيتم الجزائر الشقيقة من قبل بدواعى كروية وتعصب كروى

فافرح يا التراس الاهلى ويا التراس ابو تريكة الاخوانجى الملتحى ويا كل الالتراسات فانتم حفنة من الماجورين والمرتزقة استخدموكم لصنع نكسة يناير الاسلامجية العفنة فى 2011 .. والان يرمى لكم الهكم المعبود مرسى عظمة (ارمى للكلب عضماية)

الاسلام والمسيحية وكرة القدم افيون الشعب المصرى

****

لقد حكمتُ - قبل يناير 2011 - برحمة ورأفة وشفقة على فترة الرسول والصحابة والخلافة الراشدة بأنهم كانوا يناسبون عصرهم تماما فى السبى والغنائم والرق والقتل وتطبيق الحدود ، ووقتها كان ما يفعلونه يفعله الروم والفرس وأشد منهم .. وكنتُ على استعداد لخلق الأعذار لهم والحكم عليهم بمقياس عصرهم ..

ولكن المشكلة أن مسلم اليوم وفرعه الاخوانى السلفى والسعودى ، يرى فى الحدود والرق والسبى وفى افعال الصحابة والفاتحين الغازين العرب للروم والفرس ، يرى فيها صلاحية للتنفيذ فى عصرنا وفى المستقبل .. لذلك فهذا المسلم - مسلم اليوم - يحمل على كاهله وزر هجومنا على فترة الرسول والصحابة وحكمنا القاسى عليهم بمقياس عصرنا اى بمقياس حقوق الانسان العالمية الحالية .. آسفة ولكنك تضطرنى إلى ذلك ، فاللوم عليك وحدك

****

Rami Hadadd's status.

Yesterday





ليك يا شيخي المبجل ... يلي بدك تساعد السوريات بالزواج منهن ...

انا عندي بالحارة شباب نازحين عايفين حالهم من الفقر ...

وفي متلهم الالاف ...

وماعندهم أي إمكانية مادية للزواج ...

إن كانت غايتك عن جد المساعدة الأخلاقية متل ما بتدعي ...

شو رايك تجوزوا وحدة من بناتك او بنات اخواتك
-
-

****

منقول من الصديق السورى Rami Hadadd بعد تحويله من اللهجة السورية الى اللهجة المصرية مع بعض التصرف : يا شيخى السعودي المبجل (او السلفى او الاخوانى) .. يا اللى عايز تساعد السوريات المهجرات بالجواز (بانك تجوزهم لسعوديين واخوان وسلفيين) .. انا عندى شباب سوريين صبيان نازحين ومهجرين فقرا جدا .. وما عندوهمش اى امكانية مادية للجواز .. ان كانت غايتك المساعدة الاخلاقية بجد زى ما بتدعى .. ايه رايك تجوزه واحدة من بناتك او بنات اخواتك

****

اسموها ثورة الياسمين فاتضح انها فساء كلاب اسلامجية اخوانوسلفية

واسموها ثورة اللوتس فاتضح انها خوازيق اسلامجية اخوانوسلفية طنطاوية سيسية وليست لوتس على الاطلاق

****

قوة الغوغاء الهمج السفهاء هى الغالبة وهى الخطيرة .. يكفى ان يهتف عشرون غوغائيا بموتك وقتلك فى مصر الان حتى يرضخ لهم القضاء المصرى والجيش المصرى .. تماما كما نجح غوغاء اليهود فى صلب المسيح البرئ رغم اقتناع بيلاطس ببراءته ، وكما نجح غوغاء وسفهاء الثورة الفرنسية فى اعدام وقتل العديد من الابرياء على يد الارهابى السفاح روبسبير الذى لقى نفس المصير فى النهاية .. نجح سفهاء الاهلى وكرة القدم فى اعدام ابرياء بورسعيد ، ونجح سفهاء كرة القدم فى مصر فى تدمير العلاقة بين مصر والجزائر من قبل

****

Hager Ali انا رائى من اول ما سمعت الحكم انه حكم سياسى وواضح للى مبيشوفش ... يعنى ايه يتحكم على نص المتهمين و الباقى لا ؟؟ يعنى اية قتل فى فوضى تحكم عليهم بالاعدام الجماعى ده فى اى قانون يا متعلمين يا بتوع المدارس ؟؟ ... المحكمة قررت انها تهدى التراس اهلاوى علشان هما اللى بايدهم اسقاط مرسى لكن البورسعيدية دمهم رخيص قدام كرسى مرسى ..و الالتراس للاسف اكلوها زى باقى الثوار و لبسوا السلطانيه و شكرا لحسن تعاونكم مع الاظلاميين لينا رب بقى

****

رأي المستشار ياسر الانصاري في الحكم بقضية بورسعيد:

الحكم سياسى ، حالة القتل المشاع لا يمكن الحكم بالإعدام فيها ، الإعدام يلزمه دليل قاطع .. هذا الحكم بناء على توجيهات مرسى ومكى .. مكى جعل القضاء ملاكى .. هذا الحكم هدفه نقل الاحداث من القاهرة إلى بور سعيد مؤقتاً .. لكن فى النقض لن يتم الحكم بالإعدام ابدا .. هذا الحكم معيب .. أولاً سيتم تهدئة الالتراس لإخراجهم من اللعبة مؤقتاً .. ثم يتم تفريقهم والانتقام منهم بهدوء وعلى رواقة .. وفى الاستئناف سيخرج المتهمين من بور سعيد .. يعنى يتقى شر الالتراس ويفككهم على رواقة ، وبعدين يهدى بور سعيد فى الاستئناف .

****

ابو جميل

ﻛﻞ ﻣﺎ ﻳﺤﺪﺙ ﺍﻟﻤﻘﺼﻮﺩ ﻣﻨﻪ ﻧﺸﺮ ﺍﻟﻔﻮﺿﻰ ﻭ ﻟﻴﺲ ﺍﺳﻘﺎﻁ ﺍﻻ‌ﺧﻮﺍﻥ ﻛﻤﺎ ﻳﺘﻮﻫﻢ ﻛﻞ ﻣﻦ ﻳﺴﻴﺮ ﻓﻲ ﺍﻟﻔﻮﺿﻰ ﺍﺳﻘﺎﻁ ﺍﻻ‌ﺧﻮﺍﻥ ﻻ‌ ﻳﺄﺗﻲ ﺍﻻ‌ ﺑﻘﺮﺍﺭ ﻣﻤﻦ ﺃﺗﻰ ﺑﻬﻢ ﻟﻠﺴﻠﻄﺔ ﻭ ﻳﺘﻢ ﺗﻨﻔﻴﺬﻩ ﺑالطابور ﺍﻟﺨﺎﻣﺲ ﻭ ﺍﻟﺴﺎﺩﺱ

****

مصر .. تونس .. ليبيا .. تركيا الاردوغانية الاخوانية .. دول وشعوب كان قدرهم الجغرافى ان يتعلموا من اوربا العلمانية والتنوير ، ارادت العلمانية ان ترفعهم بقيمها .. ولكنهم اخلدوا الى الارض واسرعوا ليتاخونوا ويتمسلفوا ويتسعودوا بربيع عربى سفيه ارهابى مجرم وجعلوا مثلهم الاعلى الكيان السعودى

****

****

Grace Alawad
إلى السوريين الأنذال الذين اتخذوا من فتيات الدفاع الوطني مسخرة لهم على صفحاتهم.. أقول يا أنذال أليست منا زنوبيا المقاتلة التي جابهت أقوى امبراطورية في عهدها؟ أليست منا جوليا دمنا التي كانت ترافق زوجها في المعارك
أقول يا أنذال.. أن تدافع المرأة عن وطنها هي لأشرف من ألف رجل منكم قبل للسوريات أن يكن سبايا للجهاديين و جاريات لزواج السترة من الخلجيين.. تباً لكم بلا كرامة

فعلا صديقتي غراسيا ...
نساؤنا للقتال و نساؤهم لجهاد النكاح

صوت الشعب من دمشق

****

Nivien Monem
"الدعارة على الطريقه الاسلاميه والنخاسه الشرعيه وكله بما يخالف شرع الله "

خطيبى بيحب يجرى كل يوم شويه الصبح بدرى او الفجر من يومين كان نازل يجرى فى نفس توقيت خروج المصلين من الجامع بعد صلاة الفجر مر على فوج خارج من جامع واحد سلفى ندة عليه افتكرة خارج من الصلاة ودار بينهم الحوار التالى
_ ممكن اخد من وقتك 5 دقايق.. انت متجوز؟
_انا خاطب وهتجوز قريب
_طب انا عاوز اتكلم معاك فى موضوع مهم جدا فيه نصرة للاسلام وخدمه كبيرة للمسلمين انت عارف ليه الاسلام حلل التعدد؟؟
لان له حكمه وهى زيادة عدد المسلمين فى بدايه الاسلام والغزوات كانوا بينكحوا السبايا من بنات الكفار عشان يدخلوهم الاسلام ونسلهم يبقا مسلم وينتشروا فى البلاد ومع انتشارهم يزيد العدد وتزيد الدعوة ودلوقت التعدد بيكون لنفس الغرض وهو زيادة عدد المسلمين برضو فلو نفذنا شرع ربنا دة هيزيد اعداد المسلمين
انت عارف بشار الكافر بيعمل ابادة للسنه عن قصد لتقليل عدد السنه وزيادة نسبه الشيعه والعلويين فحنا بنساعد الشعب السورى باللى نقدر عليه
اخواتنا السوريات بشار بيهجرهم واحنا بدل ما نسيبهم ينحرفوا ويغلطوا عشان يصرفوا على نفسهم بندور لهم على ازواج صالحين نتوسم فيهم الخير بنعقد عليهم بمهر 500 جنيه ولو مش متوفرين معاك حاليا احنا ممكن نسلفك
الهدف الاساسى من الجوازة ان البنات دى تخلف وتكون نواة لمجتمع سنى ونكتر السنه فى الشعب السورى عشان نعوض الناس اللى ماتوا
_ طيب ولو واحد متجوز دة خطيبى بيقول
_ وايه يعنى انت ليك 4 دة الشرع وبعدين احنابنضمن السريه التامه وانت كدة بتنصر الاسلام وبتساعد ان المسلمين عددهم يزيد وبتعمل خدمه تاخد عليها ثواب
وبعدين خد فكرة عشان ماتفتكرش ان احنا بنتكلم فى اى كلام وقام مخرج اتنين كتالوج لمجموعه من الفتايات الحسناوات وقاله دى البنات اللى تناسب عمرك كلهم عذروات السن من 18 _24 والاخوات الارامل ليهم اللى يناسبهم حد يكون اكبر من عمرك ومناسب ليهم على فكرة اللى مايقدرش يوفر سكن احنا اخدينلهم فندق (......)فى سيدى جابر وكل المصاريف اكل وشرب وسكن علينا انت معندكش اى التزامات غير ان البنات دى تجيب عيال مسلمين تتربى على الطريقه بتاعتنا الصح (يقصد كل المطلوب منك انك تشارك بعضوك )
خطيبى: بس على فكرة انا بحب خطيبتى جدا ومش عايز غيرها ولو كان عندى وقت كنت قولتلك كلام كتير على اللى انت بتقوله دة وبعدين يا اخى لو بتفكر تخدم وتستر البنات بدل ما تفكر فى بنات سوريا عندك بلدك مليانه بنات انحرفت عشان ظروفهم وحشه وممكن الواحدة منهم تبيع نفسها عشان تاكل كان اولى بخدماتك بنات بلدك تدورلهم على ازواج صالحين وتسترهم بدل ما يضيعوا ولا تستر اولاد الشوارع اللى مالين البلد بدل ما تشارك انك تخرج للمجتمعات اطفال شوارع جديدة انت بتتكلم كلام بيدمر مش بيحفظ و يصون
_ على العموم خد وقتك وفكر ولو عندك حد تانى احنا كل يوم جمعه موجودين فى جامع (......) بعد صلاة الجمعه تسال عن الشيخ (.....) هو المسئول عن العمليه كلها وعندة كل التفاصيل
ودة رقم تليفونى خليه معاك .. السلام عليكم ورحمه الله

* انا مذكرتش البيانات هنا عشان النفوس المريضه مفيش اكتر منها والبيعه كسبانه وكله ببلاش وعلى الحساب والبضاعه مرطرطه

****

العثور على وثائق تكشف تورط تركيا في إحراق محلات وبيوت الأرمن في حلب بمواد تستعمل فقط في الحروب

كشفت صحيفة لبنانية عن اقدام تركيا على احراق شوارع وطرق حلب الاثرية ذات الاكثرية الأرمنية حيث تم هدم 6 كنائس وبقيت كنيسة وحيدة اضافة الى احراق كل الاثار التي تظهر أن العرب ربحوا المعارك على الاتراك.

وبحسب صحيفة الديار فقد دخلت سرية كوماندوس تركية مع مسلحين من الجيش السوري الحر من ممر اعزاز واحرقت محلات وبيوت الأرمن بمواد تستعمل فقط في الحروب ومفعولها كبير جداً رغم حجمها الصغير.

وتقول الصحيفة أن تركيا تأمل في ترحيل 60 الف أرمني من حلب لتبقي القوى الاسلامية هي الطاغية في المنطقة بعد أن كان الارمن قرابة الـ 100 الف يسكنون المحافظة من اصل 4 ملايين. أما المسيحيون الكاثوليك فعددهم خمسماية وخمسين الف والباقي مسيحيون موزعين بين أرثوذوكس وغيرهم.

وتعتقد الصحيفة أن خمسة جنود من الجيش التركي قتلوا في المعارك التي كان هدفها الاساسي احراق المدينة ونشر الرعب فيها كي يرحل منها الارمن والمسيحيين والآشوريين والذي يبلغ عددهم مليوني ونصف مسيحي و 150 الف سني والبقية موزعون على بقية الطوائف.

خربشات شبيحة
lana

****

مقتطفات مميزة من دراسة للاستاذ الكبير نبيل فياض بعنوان (لقد خرج الاسلام من رحم اليهودية) :

- ما هو الإسلام؟»

كلما ازدادت الفكرة هشاشة

كلما ازداد «إرهاب» أصحابها في الدفاع عنها!

نبيل فياض

«ما هو الإسلام؟»

سؤال قد لا تكون الإجابة عليه سهلة!

ما هو الإسلام؟

فخلال خمسة عشر قرناً من الإنتشار «الأفقي» طوّر الإسلام منظومات معرفية وبنىً أيديولوجية ومعانٍ متعلّقة بالهوية - تختلف بالكامل عن ذلك المحتوى البسيط، شبه البدائي، الذي كان للإسلام الأوّلي. - مع ذلك، فما يزال المسلمون يلحّون عموماً، بإصرار ملفت في سذاجته، على أنهم «بنيان» واحد متكامل - مرصوص، بهوية واحدة، وحقيقة واحدة: الإسلام! وذلك يعاكس بالكامل كل الوقائع التي نتلمسها في أية بقعة من ذلك العالم المترامي الأطراف، الممتد من جاكرتا إلى كازابلانكا - والذي يختلف تماماً عن غيتو «طيبة» الصغير، الذي انطلقت منه تلك الفكرة، التي يستحيل اليوم أن نلمس حوافها الأصلية الفعلية.

وأخيراً... صار الغيتو إمبراطورية:

كانت ابنة عاقّة، ناكرة للجميل: فما أن أنجبت اليهودية ابنتها الأولى، المسيحية، حتى راحت تلك الأخيرة بدوافع الكراهية المتأصلة بين الأم والابنة منذ اللحظة الأولى تعلن عقوقها على الملأ - ثم تجسّد ذلك العقوق عينياً عبر زواج الابنة من الفكر اليوناني، على يد الكاهن المتهلين، بولس الطرسوسي. لم تعد نصرانية متهودة: صارت مسيحية متهلينة. وفي أنطاكية، إحدى حواضر التهلين في ذلك الزمان، وتحت رعاية الطرسوسي ذاته، «دعي التلاميذ للمرة الأولى مسيحيين»!

وفعل الفكر اليوناني بالمسيحية فعلته:

1 - فقد جردها من لغتهاالأم، الآرامية - العبرية، وصفّاها من أي تعصّب لغوي، لأنه فكر كوزموبوليتاني: ليس لدينا اليوم حرف واحد في العهد الجديد، كتاب المسيحية المقدّس، إلا باللغة اليونانية - كأصل لكلّ الترجمات المتداولة الآن. وما يُحكى عن نصّ أصلي بلغة غير يونانية لمتى أو غيره، يظلّ - ما دام غير مؤيّد بالدليل العلمي - مجرّد كلام وتكهّنات.

2 - قضى الفكر اليوناني في المسيحية على مقولة الحامل القومي للمحمول الديني اليهودية الأصل والمنشأ. ففي عالم الهلينية المترامي الأطراف، المتعدد الجنسيات (- وأحياناً اللّغات -)، كان لابد للمسيحية أن تتخلّى عن قوقعتها القومية الحاخامية الحادّة، إذا ما أرادت الانتشار وتخطّي كل الحدود. وهكذا، فمنذ البلداية الأولى، لم تكن المسيحية قومية: كانت إيماناً بشخص يسوع المسيح كمخلص للذات المؤمنة به - بغض النظر عن جنسية هذه الذات أو لغتها أو لونها أو جنسها.

3 - ضمن صيرورة التهلين تلك، تخلّت المسيحية أيضاً عن الشكل اليهودي للألوهة - «يهوه»، الإله الذي لم يسمح لإله غيره بأن يوجد، ولم يسمح أتباعه بالتالي لأتباع إله غيره بأن يوجدوا، هو بالتالي أقسى شكل للألوهة وأكثرها إرهابية وتشرّباً للبدائية والبداوة والصحراوية. وإذا ما أخذنا الحضارية كمعيار لتصنيف مقولات الآلهة مراتبياً، فسوف يحتل يهوه الدرك الأسفل، كإله واحد أوحد، والذي لا تسمح وحدانيته المطلقة الدكتاتورية بأي شكل للتعددية الديمقراطية - والتعددية دعامة الحضارية الأولى. ولا يمكن إطلاقاً مقارنة يهوه هذا بالتعددية الحضارية الديمقراطية لآلهة اليونان أو سوريا القديمة.

«التعددية = ديمقراطية = حضارة؛ الوحدانية = قمع = بداوة».

الإله الأوحد اليهودي وكراهية «الغير» اليهودية وجهان لعملة واحدة - الإرهاب!

مقابل ذلك، فقد اهتدت المسيحية، في بحثها الدؤوب عن شكل للألوهة أكثرمناسبة للكوزموبوليتانية الهلينية ولخروجها الحضاري من الغيتو الحاخامي، إلى تركيبة جمع فيها بين التعددية الإلهية اليونانية الحضارية، والوحدانية الإلهية اليهودية الاستبدادية (-والبدوية-)، فكان أن ظهر للوجود ذلك «الإله الواحد في ثلاثة أقانيم» - لكن الكفة مالت غالباً لصالح التهلين، خاصة مع تبني المسيحية لعلم المصطلحات اليوناني الفلسفي لاستخداماتها العبادية: «أليس يسوع، أساس المسيحية وهيكل كنيستها، وهو اللوغوس اليوناني(1)؟».

- الاسلام الابن الوفى لليهودية والمسيحية الابنة العاقة لها :

لقد خرج الإسلام من رحم اليهودية - التلمودية - الحاخامية!

لقد أشار غنزبرغ في عمله الشهير أساطير اليهود إلى أن القرآن يعرف الهاغاداه أكثر مما يعرف التوراة - إنه ينظر إلى التوراة في الواقع في ضوء الهاغاداه. من الجانب الألماني، يطالعنا عمل أ. غايغر الطليعي، ماذا أخذ محمّد من اليهودية Was hat Mohammeds aus dem Judenthume aufgenomen؟ الذي قد يعتبر الأول من نوعه في حقل العلاقة الجوهرية بين الإسلام الأرثوكسي واليهودية التلمودية الحاخامية. مع ذلك، ففي اعتقادنا أن هـ. شباير هو أفضل من كتب، بتفاصيل وافية، في ذلك الحقل حتى الآن: الحكايا الكتابية في القرآن Die biblischen Erzنhlungen im Quran، هو عمل شباير المحوري، الذي نقدّمه أيضاً، ضمن هذه السلسلة.

فعلى سبيل المثال، في القرآن مئتا موضع تتطابق بالكامل مع مواضع هاغادية مقابلة من التلمود البابلي؛ عشرون موضعاً من الأورشليمي؛ وسبعة عشر موضعاً من المشنا. أما من الجانب الهالاخي - التشريعي، فالتطابق يبدو مذهلاً أحياناً: لاشك أن شاخت، في عمليه الهامين، مدخل إلى الشرع الإسلامي، وأصول الفقه المحمدي، اللذين يُشار إليهما كثيراً في الهاجريون، قد أوضح ذلك بالتفصيل.

بعكس المسيحية، فقد كان الإسلام، في بداياته التكوينية، بعيداً عن الهلينية، جغرافياً وغير جغرافي. وبعكس المسيحية أيضاً، لم يكن بولسَ رسولَ، الشخصية القيادية في الإسلام التكويني، بل عبد الله بن سلام ووهب بن منبه - وكعب الأحبار. لقد تكوّن الجنين الإسلامي في رحم اليهودية - التلمودية - الحاخامية؛ وحين خرج من الغيتو الضيّق إلى عالم الأغيار الواسع، حمل معه تحت جلده غيتو خاصاً به. - فرغم الانتشار الأفقي الشاسع للإسلام الأرثوذكسي؛ رغم الإمبراطوريات الإسلامية التي لم يمكن «لغيمة إلا أن تهطل فيها»؛ رغم مئات السنين من الابتعاد الزماني عن الهيولى القديمة: ظلت الإمبراطورية إمبراطورية - غيتو : غيتو روح؛ غيتو نَفْس؛ غيتو مبادئ؛ وغيتو عقائد. - مع ذلك، تظل نقاط خلاف بين غيتو الرحم وغيتو الوليد ترمي بظلالها غير الضعيفة في لاوعي الطرفين:

- بعكس اليهودية، أخذ الإسلام الطابع التبشيري والذي كان بحاجة ماسة له آنذاك
(-والآن؟! -) من أجل تضخيم مضطرد لبنيان القوة فيه. وهكذا، كان لابدّ له أن يمتد إلى شعوب وإثنيات ولغات مبتاينة - لكن الإسلام، بعكس المسيحية هنا، بدل أن يكسر جدران الغيتو الأصلي لإنشاء حضارة عالمية ذات حقيقة إسلامية، أجبر الحضارات على حمل هويته الخاصة وأدخلها بالتالي في «غيتووه» طارحاً أمامها خيارات ثلاثة: إمّا أن تتمثّل قيم الغيتو وعالمه؛ أو أن تعيش داخل جدران ذلك الغيتو معزولة ومقهورة وقابعة في غيتوهات أصغر تضيق باستمرار؛ أو أن تقاتل حتى الفناء. - باختصار: عوض أن يكسر الإسلام جدران الغيتو كي ينطلق حراً، خالياً من أثر الرحم الأصلية، وسّع جدران الغيتو حتى طوّقت العالم كله تقريباً. «لكنه ظلّ غيتو يهودي الرائحة والطعم والنكهة».

مقابل العبرية، فُرضت العربية على كل من أسلم أو تأسلم لأنها لغة الإله والملائكة والعبادات (ملائكة اليهود لا تفهم غير العبرية وبالتالي لا تستطيع أن تنقل إلى يهوه أية صلاة بغير تلك اللغة؛ وملائكة الإسلام لا تفهم إلا العربية).

مقابل يهوه، الإله الواحد الأحد الذي لا يسمح لغيره - ولا يسمح أتباعه لأتباع غيره - بالوجود؛ كان الله الواحد الصمد غيوراً واستبدادياً في مملكته (أوّل ما فعله محمد حين دخل مكّة كان إزالة الآلهة الأخرى المنافسة من الوجود - وإزالة أتباعها أيضاً من خارطة عالمه: إما بقتلهم أو بإجبارهم على الهروب أو بتركهم يعتنقون ديانة إلهه حتى لو كانوا ضمنياً غير مقتنعين بذلك وحتى لو كان هو ذاته يعرف أنهم منافقون - من دخل دار أبي سفيان فهو آمن!).

- لأن الإسلام خرج أساساً من رحم يهودي، فهو لم يستطع بالتالي أن يُنكر الشكل اليهودي للإله. وهكذا كان الله أقل استبدادية من يهوه حيث سمح لليهود والنصارى بالتواجد - كمواطنين بلا درجة - في ظل «ذمّته»: دون أن يخلو الأمر، من حين لآخر، من غزوة هنا وإغراء هناك لأتباع هاتين الديانتين كي يهجروا معتقداتهم ويدخلوا في دين الله.

- إن كل مافي الإسلام الأولي من تراث مكتوب ظلّ لفترة طويلة بحالة شفوية: ولا نعتقد أن شيئاً دون قبل الحقبة الأموية. والأمويون الذين لم يكونوا مسلمين عموماً، بل حكام باسم الإسلام، لا يوجد ما يمنعهم عن استخدام وسيلة الحكم هذه لغاياتهم الخاصة، حتى لو تناقض ذلك مع جوهر الإسلام المحمدي ذاته. فهل هذا الإسلام الذي يتداول حالياً في الأسواق والمكتبات والمساجد والتكايا، وعلى جبهات القتال في السودان والصومال وأفغانستان ومصر والجزائر.. هو ذاته تحديداً إسلام محمد؟ ببساطة: لا نعتقد ذلك.

منطقياً، فإن عليّ بن أبي طالب كان الإنسان الأقرب إلى شخص المؤسس؛ لذلك لا بد أن يكون الشكل العَلَوي للإسلام المحمدي هو النسخة الأقرب للأصل. لكن هذه النسخة أبعد ما تكون - أخلاقياً، فكرياً، وإلى حد ما دينياً - عن النسخة الأموية للشكل العمري للإسلام المحمدي: وهي النسخة المتداولة بشدة هذه الأيام.

- المذهب السنّي: وهو المذهب الأكثر انتشاراً والأوهى أسساً بين كلّ مذاهب الإسلام، خاصة وأنه يتبنى الأشعرية اللاعقلانية اللاسببية كعقيدة، ويغلق بالتالي عملياً ونظرياً، باب الاجتهاد - بمعنى أنه يرمي بالعقل في أقرب سلّة قمامة. هذا النوع من الإسلام هو الأسهل انتشاراً لأنه تحديداً الأقل تطلباً للتفكير ولإعمال العقل - وهكذا فنحن نجد أنّ قواعده الأرسخ هي بين الطبقات غير المثقفة أو تلك التي تلقت تعليماً مهنياً يعتمد التلقي أساساً ولا يحتاج إلى أدنى تفعيل لمقولات الفهم المثقفة (كالأطباء والمهندسين والصيادلة ومن على شاكلتهم). وكما أشرنا، فالإسلام السنّي المتداول حالياً هو النسخة الأموية للشكل العمري للإسلام المحمدي - وقد حررها العباسيون، بعد دمغها بالختم الأشعري اللاعقلاني.

- التيار الإسلامي السنّي - وهذا أمر يتضح بالكامل لكل من عايش التجربتين: الإسلامية السنية واليهودية الحاخامية - ممهور بالروح التلمودية. وأهم مراجعه تغصّ حتى الاختناق بالتراثيات الحاخامية. ورغم كل العدائية التي يظهرها شيوخ السنّة لليهود، إلا أنك تشعر بالمعاشرة وكأن حاخاماً صغيراً يسكن داخل كل شيخ، يبرمجه بأسلوب حاسوبي، ويتحكّم في تصرفاته منذ ولادته وحتى مماته.وحده عنصر الزمن، هذا العنصر السيء السمعة، هو الذي يجعل الشيخ يشعر أنه نقيص الحاخام مع أنه النتيجة الطبيعية له.

- للأسف الشديد، فالمذهب العلوي لم يعرف قط تجربة الحكم التي عرفها الإسماعيليون في مصر الفاطمية - وخارجها. وهكذا، فهو لم يستطع قط أن يخرج من قوقعة الخوف التي أحاط بها نفسه في مواجهة سيف التكفير السنّي ذي السمعة الرديئة. ونحن لم نستطع التعرّف بالتالي على كل مكنوناته الحضارية - ولم نخرج إذاً من دوامة الحدس والتخمينات!

بعكس كل الطوائف تقريباً التي عاشت على هامش التيار السنّي، لم يحظ العلوين بلحظة راحة قط، وظلّوا بالتالي مطوقين في حصونهم الجبلية بسياج الإضطهاد السني الذي لم يترك يوماً الفرصة تفوته لقتل هؤلاء والتنكيل بهم، حتى كادت خرافية غيبتهم الكبرى عن الحضارة أن تقضي علىالجواهر الثقافية التي كانت أساس هذا المذهب.

العلويون - أو النصيريون كما كانوا يسمّون (نلاحظ هنا، أن بويريا، عاصمة النصارى، كانت موجودة في جبال العلويين، ولا بأس بنوع من التفكير حول العلاقة بين نصيري ونصراني) - برأينا، هم ورثة التراكمية الحضارية السورية: يمكن أن ندّعي بشعور من المبالغة، أن العلوية هي الديانة القومية لسوريا - كيف؟

إذا كانت الإسماعيلية - الهلينية- المتأسلمة أعمق ثقافياً من العلوية، فالعلوية أعمق أصالة من الإسماعيلية: الزواج اليوناني -الإسلامي في الإسماعيلية جعل الأقوى (- الهلينية -) يستوعب الأضعف :الإسلام. لذلك كان الإسماعيليون نخبويين. لكن العنصر الهليني في العلوية، حتى وإن بدا ملحوظاً عند أول محاولة تنقيب جدية، لم يستطع أن يطغى لأنه مواجه هنا بعناصر ثقافية قوية، مشكّلة من تراكمية صلدة للطبقات الحضارية السورية.

وإذا كانت السنّية ديانة البدو المتحوخمين الصحراوية - بكل جفاء الصحراء وعقم الحاخامية الفكري، فالعلوية ديانة الحَضَر الزراعية: يكفي كدليل على ذلك هذا الكم الكبير من الطقوس الزراعية، غير البدوية، في المذهب العلوي. وإذا سمحت الظروف الموضوعية وكشفت لناالعلوية عن كنوزها - وهذا واجب حضاري: فالحضارة يجب أن لا تبقى حكراً على قلّة نادرة - فسوف نتأكد ربما أن هذا التيار خزّان يخبئ بين طياته طبقات الحضارة السورية المتراكمة، والذي لم تنجح القشرة الإسلامية في إفساد محتواه.

لكن مشكلة العلويين هي السنّة!

العلويون، برأينا، لم يتخلّصوا قط من هاجس التكفير السنّي - وهذا يجعلهم يؤكدون باستمرار على إسلاميتهم (شبه السنّية) وينافسون أكثر أهل السنة تزمتاً في تزمتهم الديني، حتى وإن كانت القضية مصطنعة برمّتها.

يعرف العلويون في قرارة أنفسهم أن المسطرة السنّية غير صالحة لقياس الحق والباطل: مع ذلك فهم لا يملكون الثقة الكافية كي يقيسوا أنفسهم علناً بمساطرهم الخاصة الأكثر حضارية.

العلويون، للأسف، يبحثون الآن عن حقيقة وهوية على أحد رفوف السوبرماركت الإمامي في السوق الإسلامية العجفاء - لكنهم لا يعرفون أن هذه السوق، بكل بضاعتها، ليست أكثر من رف صغير في متحفهم الحضاري الغني

- هل حقاً أن هنالك مؤامرة عالمية غربية صهيونية تحاك خيوطها هنا وهناك ضد الإسلام والمسلمين؟!

قد يكون هنالك بالفعل وجود لمؤامرة من هذا النوع. لكن إذا كان الأمر كذلك، فالمتآمرون الحقيقيون هم الإسلاميون أنفسهم، خاصة أولئك الذي يحاربون أي ميل لتحديث الفكر الإسلامي تحت رايات متباينة، يبدو بعضها الآن مهترئاً بالكامل.

بالمقابل، ثمة أصوات أخرى تعلو باضطراد بين المسلمين تعتبر أن ما يتداول حالياً من تجارب إسلامية حالية لا يعبّر إطلاقاً عن «جوهر الإسلام الحقيقي» الذي يمكن أن نجده في القرآن وفي الحديث النبوي المثبت. وهنا لابد من تقديم بعض الملاحظات:

1 - نحن لا نعيش في بطون الكتب بل في قلب مجتمع بشري متحرك تحكمه هذه القوى السكونية. ونحن لا نستطيع أن نقول مثلاً لحزب توده الشيوعي الإيراني، الذي شارك في تصفية نظام الشاه ثم تعرّض هو ذاته لتصفية أعنف على أيدي الخمينية: «إن الخمينية لا تعبّر عن جوهر الإسلام الإمامي». والشخص البشري، أياً كان، أهم بما لا يقارن من أية فكرة موضوعية، أياً كانت.

2 - يقال باستمرار الآن، في محاولة لخلق أوهام تبريرات، «يوجد مسلمون ولا يوجد إسلام». لكن أهمية الفكرة هي في إمكانية تجسيدها عملياً على أرض الواقع: وليس في بقائها محلّقة في أجواء المخيلة. والفكرة الرائعة إلى درجة عدم قابليتها للتطبيق هي فكرة ميتة أساساً: ولنا في الماركسية خير مثال.

3 - إن هؤلاء الذي يقتلون في أفغانستان والجزائر ومصر والسودان باسم الإسلام، لديهم أيضاً ترساناتهم اللاهوتية التي يبررون بها كل جريمة ترتكب - ولا عجب إذا وجدناهم يعتبرون أن الطرف الآخر هو البعيد عن «جوهر الإسلام الحقيقي». فالتراث الإسلامي هو أشبه ما يكون بمصباح علاء الدين الذي يستطيع أن يلبي احتياجات الجميع مهما تباينت.

إذاً، يجب أن نناقش الإسلام على أساس واقعه المعاش وليس نصوصه الموضوعة فوق الرفوف، والتي كثيراً ما تتضارب وتتناقض. وهكذا نشكّل موقفاً من الإسلام، إيجاباً أو سلباً، وفق مواقف الإسلام الفعلية من مسألة الإنسان وحقوقه الأساسية - وليس ما يدعى بحقوق الإنسان الإسلامية التي هي مصادرة للحقوق باسم وهم الحقوق الإسلامي - والتي تشكّل العنصر المكوّن للحضارة الحديثة.

- الدين، أولاً وأخيراً، مسألة اجتماعية - بيئوية - وراثية. « الصدفة -التربية» هي التي تجعل من موضوع جوهري هنا، كألوهية المسيح، مرفوضاً بالكامل هنالك؛ ومن حدث يعتبر تاريخياً فعلياً هنا، إسراء محمد ومعراجه، فانتازيا تخيلية «على الأقل» هناك. الدين، لأنه يحتل عقل الإنسان في وقت مبكر جداً - خاصة في الأقطار الإسلامية - وينغمس بالتالي في أعماق ذاته في وقت مبكر جداً، يرمي بشبكته حول عقل هذا الإنسان فيمنعه عن الرؤيا - والتفكير: ويمنعه بالتالي عن إدراك حقيقة أن « الصدفة - التربية» هي جرثومة الدين الأولى. باختصار: بدل أن يكون الإنسان مالكاً للفكرة، تصبح الفكرة مالكة للإنسان.

- ما من داعٍ لفتح دفاتر الماضي الوسخ - لأنه ماضٍ - خاصة وأن الجميع تقريباً صادروا الإنسان تحت رايات القداسة، بدءاً بمحاكم التفتيش وانتهاء بأحكام أهل الذمة - لمن يحرّف مسألة أهل الذمة عن حقيقتها، ويحاول إعطاءها طابعاً إيجابياً وهمياً عن طريق تلاعب استغبائي بالألفاظ: ننصحه هنا بقراءة أحكام أهل الذمة لابن قدامة المقدسي! لكن ما كان يُقْبل في الماضي لا يمكن أن نقبل به الآن: حتى وإن جاءنا محفوظاً في معلّبات «الحقيقة المطلقة» الفاسدة تلك. لكن الإسلام لم يتغيّر!

- لقد استسلمت الكنيسة تحت وطأة مطرقة العقل - والعلمانية. واليهودية الأرثوذكسية - رغم وهم الصحوة، صحوة الموت، الذي يسوقه ابن عوباديا يوسف بأسلوب بوطوي يدعو إلى الشفقة والغيظ في آن - تسير في درب الإنقراض القصير: تجرّها فيه عربة العلمانية الصهيونية، بشقيها اليميني واليساري، الخارقة لجدار الصوت بسرعتها. ورغم محاولات المفداليين وضع حواجز تلفيقية في وجه تلك العربة، إلا أن ريح الزمن تلعب، لحسن الحظ، ضدهم. والحقائق التاريخية لليهودية الدينية صارت محط نقد حتى في الدوائر اليهودية ذاتها.

وحده الإسلام الذي لم يُسْمح للحداثة أو العلمانية بالاقتراب منه أو تصويره، ما يزال يعتبر نفسه «الحقيقة المطلقة» - والتي لا تسمح بالتالي لأية حقيقة أخرى، باعتبارها مزيفة، بأن تنافسها على أرضها. بل يزداد الأمر سوءاً بتقدّم الزمن لشعور الإسلاميين بزيف الكثير من حقائقهم وبالتالي خوفهم من اقتراب أية حقائق أخرى يمكن أن تحطّم الصدفة وتكشف العفن الداخلي.

أنتَ تمتلك فكراً مغايراً: حكمك الإسلامي: إما أن تعيش خانعاً بأسلوب أهل الذمّة، أو أن تهرب، أو أن تقتل!

أنا، كمسلم، كصاحب «للحقيقة المطلقة»، لي كل الحق، أيها المغاير، أن أشتمك وأهينك وأخوّنك وأكفرك - عند أية مبادرة تهديدية لحقائقي المطلقة.

- يندر أن تجد ديانة في هذا العالم - باستثناء اليهودية التلمودية الحاخامية - تصادر الحرّية الجسدية وتقمع الجنسانية الأنثوية، كالإسلام: خاصة بعدما تخلّص الكاثوليك عملياً من عقدهم الجنسية الإخصائية المزمنة. ففي هذا الزمن القاسي، حيث الصعوبات الاقتصادية - «تكاثروا، فإني مفاخر بكم الأمم!» - تؤخر سنّ الزواج، يقف الإسلام بالمرصاد نظرياً لكلّ من تسوّل له نفسه حق ممارسة حياته «الطبيعية» خارج الإطار الذي وضعه الإسلام وفرضه على الجميع.

- فالأقطار التي تدعي الديمقراطية هي أقطار تصادر الديمقراطية الفعلية تحت اسم ديمقراطية مزيفة:في مصر: يموت حزب الغالبية العظمى الوحيد بموت مؤسسه، وينشأ حزب غالبية عظمى غير وحيد هذه المرة (إحدى ضرورات الديمقراطية الكاذبة). (اضافة من ديانا احمد : في تونس ومصر وليبيا والكيان السعودى أو ما شابه: الديمقراطية موجهة لصالح الاحزاب الدينية والدكتاتورية أفضل بما لا يقارن من تلك الديمقراطية الموجهة - يكفي الدكتاتورية فخراً أنها رذيلة خالية من حمض النفاق. الديمقراطية، كما عبّر عن ذلك الكثير من الإسلاميين، كفر. والكفر، بديهياً، معادٍ للإسلام. وحتى لو طرح بعض الإسلاميين الديمقراطية كحلّ، فالأمر لا يتعدى جانبيبن تكتيكيين: من ناحية، الديمقراطية، بالنسبة لبعضهم، كحكاية سفن طارق بن زياد حين دخل إسبانياً: لا بد من إحراقها ساعة الوصول إلى الحكم، حتى لا يفكر أحد باستخدامها ثانية؛ ومن ناحية أخرى، فالديمقراطية، لبعضهم الآخر، هي ديمقراطية إسلامية - وهذه أحد اسوأ أشكال الديكتاتورية.

لكن الإسلاميين في الغرب يؤيدون الديمقراطية؟ الإجابة بسيطة. الإسلاميون، بكافة أنواعهم، يعيشون في الغرب تحت رايات الديمقراطية حريات لم يحلموا بها قط حتى في أوطانهم.

إذاً، الإسلاميون يرفضون، بنفاقية لا مثل لها، الديمقراطية في بلادهم لأنها تضرهم، ويقبلون بالديمقراطية في الغرب لأنها تفيدهم.

لكن: لماذا يكره الإسلاميون الديمقراطية؟ لأنها ببساطة تكشف عوراتهم؛ هم والأنظمة المتحالفة معهم. فالإسلاميون والأنظمة المتحالفة معهم، مهما اختلفت مسمياتها، وجهان لعملة واحد: رفض كافة أشكال الحريات. الإسلاميون، الذين يملأون الدنيا ضجيجاً هذه الأيام بصحوتهم - الضجيج أشهر أشكال التعبير عن الذات إسلامياً - لا يعرفون (ربما؟!) أن هذه الصحوة ليست أكثر من عارض لمرض حضاري مزمن اسمه غياب الحريّات وبالتالي الجهل. فلو تسلّل الفعل النقدي إلى مقولات الإسلاميين المحنّطة، لما اختلف مصيرها عن مصير مثيلاتها في الأديان الأخرى، ولا نتقل الإسلاميون من واجهة الأحداث إلى واجهات المتاحف. أما الأنظمة المتحالفة معهم والتي لا يهمها غير أن تبقى فيبدو أنها تفهم اللعبة جيداً، وتعرف أن الإسلاميين، حرّاس متاحف المفاهيم المحنّطة، هم أفضل من يحافظ على سكونية المجتمع في أدنى درجاتها، ويحفظ بالتالي للأنظمة أفضل الأجواء لحكم مستقر أبدي.

الإسلام الأرثوذكسي.. واليهودية

باستثناء قلة يهودية أرثوذكسية معزولة، يبدو الآن وكأن الإسلاميين هم المدافعون الوحيدون عن الأفكار والأعراف اليهودية الحاخامية، لأنها تسللت إليهم، بطريقة أو بأخرى، واستقرّت في دواخلهم. ولعب الزمن، كالعادة، لعبته الإخفائية إلى درجة أن مسلماً متطرفاً يشتم اليوم بالفم الملآن اليهودية الحاخامية دون أن يعرف أنه نتيجتها الطبيعية.

****

نهى الزينى : الاخوان باقون فى الحكم 30سنة

المصريون

أكدت المستشارة نهى الزينى، أن القوى الخارجية الكبرى هى التى تحكم مصر وأن الإخوان المسلمين مجرد أداه فى يدهم، بحسب قولها، مشيرة إلى أن نوح سيلدمان أستاذ القانون بجامعة ” هارفارد” الذى ساهم فى وضع دستور دولتى أفغانستان والعراق هو الذى ساهم فى وضع الدستور المصرى وهو صهيونى يتحدث عن عودة الخلافة الإسلامية ويرى أن الدول الكبرى تريد للتيار الإسلامى أن يحكم دول الربيع العربى.
وأشارت الزينى فى حوارها مساء أمس مع الاعلامى وائل الإبراشي فى برنامج العاشرة مساء” وبثته فضائية دريم 2، إن الإخوان المسلمين كانوا ضد ترشيح مرشح ينتمى للتيارالاسلامى ثم غيروا موقفهم فجأة بعد أن جاءتهم معلومات عن أنهم قد يدخلون السجن من جديد إذا ما جلس فصيل معاد لهم على كرسى الحكم.
وأشارت نهى الزينى إلى أن الإخوان سيستمرون فى السلطة أكثر من 30 عاما مشيرة إلى أن الذين يحلمون برحيل الإخوان قريبا هم واهمون وغير واقعيون.
وقالت إن الإخوان يتصرفون على أنهم مستمرون لسنوات طويلة.


http://eldonianews.com/news/?p=15881

****

وفـــاليكس بقلم وفاء حسن‎'s photo.

January 21





لما كنت صغيرة و كل ما خفت من شي متل رعد أو برق أو شبح ما عم يرضى يتحرك من تحت تختي و من ورا شباكي أو من الغول اللي يفزعونا فيه و يقلولنا بيجي بالعتمة ، طبعا كنت اركض لحضن بيي و كان يضحك و يقلي له يا ميمتي اللي بيخاف من كل شي ما بيصير رجّال !! و انا كنت احبس دمعتي و استغرب انه مين قال للبابا اني حابة صير رجّال ...؟؟ بس مجرد ما كان يلفني بدياتو كنت انسى كل وحوش القصص و اغفى و احلم بالفراشات ...

اليوم فهمت انه الرجولة هي نمط حياة و مو هي ابداً الذكورة ...اليوم بعد ما كبرت و بعد كل شي شفتو بعرف ان السوريين كلهم رجال ...شبابهم رجال ...نسوانهن رجال ...اطفالهم رجال ..ختايرتهم رجال ...السوريين هيك الله خلقهن ما بيخافوا من الغول و ما بيحسبوا جساب العتمة و لما ارضهم بتنادي بيلبوا الندا ...و بيكونوا نار ع العدا ...لهيك ما بينخاف ع وطن كلو رجال ...و الله محي رجال تمشي و تتمايل بسلاحا ...و عيني ربك سورية

****

مجلس الأمن يدين الإرهاب في الجزائر

مجلس الأمن يدين الإرهاب في مالي

مجلس الأمن يدين الإرهاب في أفغانستان

وبشكل عام مجلس الأمن يدين الإرهاب أينما تحرك الإرهاب خارج المخططات الأمريكية-الأوروبية وقام بتهديد مصالح الغرب

ولذلك يرسلون الجيوش الجرارة إلى أفغانستان لقطع دابر الإرهاب

ويرسلون الجيوش الجرارة إلى مالي لقطع دابر الإرهاب

ويصبح "حلال" أن تقوم الدولة الجزائرية بقطع دابر الإرهاب

فقط في سوريا الدنيا بالقلوب ..

مجلس الأمن يرفض رفضاً قاطعاً إدانة الإرهاب في سوريا

مجلس الأمن يرسل مراقبين بقبعات زرقاء لمراقبة الدولة السورية كي لا تقوم بقطع دابر الإرهاب

مجلس الأمن يرسل المبعوثين بكل ألوان الطيف في محاولات يائسة لضمان الأرض السورية للإرهاب وإجبار الدولة على التحاور مع الإرهابيين

مجلس الأمن يدين بأشد العبارات قيام الدولة السورية والجيش العربي السوري بقطع دابر الإرهاب

مجلس الأمن يفرض على السوريين أقسى العقوبات لأنهم يرفضون تقبّل استلام الإرهابيين لمفاصل الدولة والحكم في وطنهم

مختصر مفيد: مجلس الأمن الدولي يستحق بجدارة تسميته بمجلس الإرهاب الدولي

والمجتمع الدولي يستحق بكل جدارة أن نعترف به مجتمع إرهابي عنصري عدواني حقير يخوض في دماء الأبرياء لأجل تحقيق رغباته وأطماعه

وكل مؤسسات وجمعيات وتنظيمات حقوق الإنسان تستحق أن نشطب كلمة "إنسان" من اسمها ونستبدلها بكلمة الإرهاب .. هذه منظمات حقوق الإرهاب لإنهم لا يتحركون إلا لصالح الإرهاب، ويعجزو عن رؤية آلاف السوريين الذين سفك الإرهاب دماءهم على قارعات الطرف قتلاً وذبحاً وتفجيراً وقنصاً

.. ومازال جيشنا العربي السوري هو الوحيد في العالم الذي نحلف بحياته نحن السوريين .. لأنه الوحيد في العالم الذي يدافع عنا ويحمينا وينظف بلدنا من الإرهاب والإرهابيين

تحية خالصة بالمحبة والوفاء، وقبلة على جبين كل عنصر من عناصر جيشنا العربي السوري العزيز:

مــــــــنــــــــــحـــــــــــــبــــــــــــكـــــــــــــــــوووووون يا غاليين

****

Omar Faruk's status.







طيب راح إجي معكن و قول إنو النظام طائفي و إنتو مو طائفيين و بتشوفو الناس كمواطنين! بس عندي بعض التساؤلات دخيل عينكن اللي راح ياكلها الدود:
- فيه حدا منكن سمع كلمة طائفية من النظام أو مؤيديه من أول الأزمة لهلأ؟
وسائل إعلام " الشبيحة" متل " قناة الدنيا" شي يوم حكت عن مجزرة أو خطف بتخص طوائف بعينها؟
- طيب النظام كيف ميز الطائفة العلوية بالشام مثلا؟ فيه علوي مو ساكن بالمخالفات إلا ما ندر؟
- خلونا نروح على أكبر تجمع للعلويين، اللي هوي الساحل... حدا فيكن شاف معمل أو منشأة صناعية أو زراعية أو حتى سياحية؟ يعني هادا النظام الطائفي ليش ما بحب طائفته ما كنت أعرف!
-طيب اللي مو ملاقي شغل بالساحل، شو بيعمل مثلا؟ يا بيتطوع بالجيش يا بالأمن يا إما بتروح بتعلم بالمحافظات النائمة! و الا هيدي مؤامرة مثلا؟
- حدا منكن بيعرف إنو هدول أهل الساحل هنن اللي قدموا معظم الشهداء مو بهالأزمة، لا قبل بكتير: يعني بحرب تشرين و حروب لبنان و غيرها؟
بالمقابل: شو بدي إحكي! عن جد شي بخجل... ما راح إحكي بس قارنوا اللي حكيتو بشو عملتو إنتو و راح تشوفو قديش أجرمتو بحق شعبكن و بلدكن...لدرجة حتى أسقط الناس و أوسخهن من الشيشان و ليبيا و تونس و أفغانستان و الصومال... اللهم تعافينا، دخلتوهن عبيوت السوريين و خربتوها و سرقتوها و اعتديتو على أعراض النسوان...طيب حلب علويين شي؟ ليش لكان خربتوا حلب و هجرتوا أهلها و حرقتوا الأخضر و اليابس؟ ليش بعتوا القمح و المعامل للأتراك؟ ليش القمح و المصانع للعلويين مثلا؟
هادا شي قليل من كتير، بينحكى، بس بدي عقل يفكر عن جد، مو عقل يكون مستودع سيكس و حشيش و فصّة!

****

جريمة جديدة للثورة الاخوانوسلفية فى سوريا

جريمة جديدة لـ«جبهة النصرة»: اغتصاب فتاة مسيحية حتى الموت

المسيحيون في سورية، يُقتلون، يُعذبون، يُذبحون، يُهجرون، تُغتصب حرماتهم وتنتهك أعراضهم. المسيحي في سورية معرض في كل يوم لبطش جبهة الإرهاب “النصرة”، التي تذكرنا بالعدو الصهيوني عندما إحتل جنوب لبنان، فلا فارق بينهما فكلاهما وجهان لعملة واحدة. المسيحي في سورية يخاف من الذبح الذي قد تمارسه ضده ” جبهة النصرة” في كل ثانية، ويتمنى الموت لكي لا يصل إلى أيادي عناصرها، ولا أحد من الدول المدعية يعتبر.

ويستمر القتل والبطش وارتكاب الجرائم بحق المسيحيين، وجريمة هؤلاء هذه المرة إغتصاب فتاة بكر لم تبلغ السابع عشرة من العمر بعد. لم تحلم بفارس أحلامها، لم تفرح بريعان شبابها، لتذهب ضحكتها البريئة وتختبئ وراء غموض سيلف حياتها. أدخلت إلى العناية الفائق وقد تفارق الحياة في أية لحظة، وإن عاشت فستكون حياتها لا توصف من الصعوبة والحزن، ولكن لا بد من كشف جرائم هؤلاء.

فقد قالت مصادر طبية سورية لـ”الاخبارية اللبنانية ـ الخبر برس” إن “جبهة النصرة إرتكبت جريمة فظيعة بحق فتاة سورية تدعى و.ن، وحولت وجهها البريئ إلى وجه أزرق نتيجة الضربات واللكمات التي تعرضت لها”، مشيرةً إلى أنه “بتاريخ 15/1/2013 عند الخامسة مساءً، وصلت سيارة أسعاف إلى المستشفى في الحسكة، تقل فتاة بحالة خطرة ويحيط بها أهلها وكاهن البلدة، وتم إدخالها إلى الطوارئ مباشرةً، وكانت الفتاة تنزف نتيجة إغتصاب جماعي من قبل عناصر إرهابية أمام أعين أم الفتاة ووالدها الذي تعرض للضرب أيضاً وكاد أن يقتل، وسارع الأطباء إلى إدخالها إلى غرفة العمليات للقيام بما يلزم، ومن ثم تم وضعها بغرفة العناية لأن وضعها حرج، وقد تتعرض للموت في أي لحظة، وعلينا الدعاء لها”.

ولفتت المصادر للخبر برس إلى أن “الفتاة تعرضت لإغتصاب جماعي بحسب تقرير الطبيب الشرعي، وأنه تم ضربها بالات حادة في مختلف انحاء جسدها، ومن قام بهذا العمل هم وحوش إرهابيون”.

ووضعت المصادر هذه الحادثة “برسم المجتمع الدولي والامم المتحدة والمنظمات الإنسانية والصحية”.

ونحن في “الخبر برس” نأسف لهذا العرض المؤلم، ونتمتى الدعاء للفتاة بالشفاء، وأن يتعظ الناس ويعرفوا من يريد حكم سورية في المستقبل.

****

تركيا والإرهابيون.. قرصنة ممنهجة في جريمة عابرة للحدود .. سرقة ألف معمل والأضرار أكثر من 200 مليار ليرة
قاعدة الحدث
الخميس 17-1-2013
إعداد: سائد الراشد

يرجع تاريخ مجتمع الأعمال في حلب إلى عدة قرون مضت حين كانت المدينة مركزاً تجارياً على طريق الحرير بين الشرق والغرب، وأسهم رجال الأعمال في حلب بتحويلها لمحرك اقتصادي لسورية ولمركز للصادرات ولمقر لصناعات الأدوية والمنسوجات
والبلاستيك، ولكن يد الإرهاب طالت كل مكونات الحياة فيها وكان لها الأثر البالغ على الصناعة، فتم تدمير وسرقة المعامل وقد خلفت الأضرار الواسعة التي أصابت المصانع تأثيراً على الصناعة فأصيب مجتمع رجال الأعمال والصناعة في حلب بضرر كبير.

التورط التركي بالأزمة في سورية لم يعد يخفى على أحد، فبعد أن ساعدوا الإرهابيين والمسلحين وأمدوهم بالسلاح والعتاد، تحول الدور إلى ضرب الاقتصاد فقامت تركيا بفتح معابرها وإدخال المعامل التي قامت مجموعة ما يسمى بـ «الجيش الحر» بسرقتها من مدينة حلب، ونقل المسروقات من بضائع ومنتجات وتجهيزات معامل وسيارات إلى تركيا، وهو عمل غير مشروع يرقى إلى القرصنة ويستدعي تدخل مجلس الأمن الدولي والأمم المتحدة، وسورية طالبت الأمم المتحدة رسمياً بتشكيل لجنة تحقيق في ذلك وتعويض المتضررين.

لقد تمت عمليات سرقة ممنهجة تستهدف كافة المعامل دون استثناء، حيث يتم تهريب البضائع والمنتجات والآلات التي تتم سرقتها إلى تركيا بمعظمها، ولكن نفي الحكومة التركية هو أمر مستهجن، وبما أنها متأكدة من عدم تورطها فلتقبل بلجنة دولية للتحقيق والتثبت من ذلك، علماً أن الجانب السوري مستعد لتحمل كل التبعات القانونية لهذا الاتهام إذا ما كان باطلاً، ولكن الاعتراف جاء على لسان الناطق الرسمي لما يسمى «المجلس العسكري الثوري» في حلب المسمى أبو براء بحصول سرقات قام بها قطاع طرق، وعندما تأتي اللجنة ستثبت بالدليل القاطع التورط التركي في ذلك، وستتم المطالبة بدفع التعويضات لكافة المتضررين من صناعيين وتجار ومواطنين تمت سرقة ممتلكاتهم، إضافة إلى أن هناك آثاراً يتم بيعها في الجانب التركي من الحدود.

حيث أكدت وزارة الخارجية والمغتربين السورية في رسالتين متطابقتين وجهتهما إلى رئيس مجلس الأمن الدولي والأمين العام للأمم المتحدة أن تعرض نحو ألف معمل في مدينة حلب للسرقة والنقل إلى تركيا بمعرفة تامة وتسهيل من الحكومة التركية هو عمل غير مشروع يرقى إلى أفعال القرصنة ومرتبة عمل عدواني يستهدف السوريين في مصادر رزقهم وحياتهم الاقتصادية، وأشارت الوزارة إلى أن هذا العمل «يدلل مرة أخرى على المطامع التركية وعلى الدور التخريبي الذي تلعبه بالأزمة في سورية وعلى سوء نياتها تجاه الشعب السوري كما يؤكد زيف ادعاءاتها في الحرص على حياة السوريين ومستلزمات حياتهم الأساسية».

وقالت الخارجية «إن هذه الممارسات غير الأخلاقية التي تمثل انتهاكاً فاضحاً لمبادئ حسن الجوار وعدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول هي بمثابة مساهمة مباشرة في جريمة عابرة للحدود وأعمال قرصنة تستوجب رد فعل دولي يرقى إلى حجم الضرر الواسع الذي تلحقه بالشعب السوري ومقدراته الاقتصادية والتجارية»، وأضافت «إن قيام دولة مجاورة مثل تركيا بدعم الإرهاب وتوفير الشروط المساعدة على نهب ثروات سورية عبر الحدود وتدمير مقدرات الشعب السوري ومصادر عيشه وتسهيل تسخير تلك المقدرات لصالح دعم الإرهاب في الداخل السوري يستوجب رد فعل من مجلس الأمن يرتقي إلى حجم مسؤولياته وتعهداته التي قطعها في مجال التصدي للإرهاب والحفاظ على الأمن والسلم الدوليين»، وطالبت الخارجية مجلس الأمن الدولي والأمين العام للأمم المتحدة «بإصدار إدانة صريحة لهذه الأعمال التخريبية والإرهابية واتخاذ ما يلزم لمحاسبة مرتكبيها ومن يقف خلفهم من دول وقوى إقليمية ودولية وذلك كتعبير عن رفض المنظمة الدولية لأي مساهمة إضافية من جانب الدول المعادية لسورية في مفاقمة الأوضاع المعيشية للشعب السوري أو زيادة معاناته الإنسانية».

ودعت الوزارة إلى «اتخاذ كل الإجراءات القانونية بحق الحكومة التركية لإلزامها بإعادة تلك الممتلكات إلى أصحابها ودفع كل التعويضات للمتضررين وفقاً لما تقرره أحكام القانون الدولي النافذة ذات الصلة وكذلك لإلزامها بالكف فوراً عن تكرار مثل هذه الممارسات الآن وفي المستقبل».

في أول رد رسمي من اتحاد غرف الصناعة السورية على رسالة وزارة الخارجية قال رئيس اتحاد غرف الصناعة السورية المهندس فارس الشهابي: إن الاتحاد وغرفة صناعة حلب تحديداً لديها كل المعلومات والأدلة التي تدين الحكومة التركية، إضافة إلى أن الكثير من الأدلة وثقتها وسائل إعلام عالمية وعربية حول سيطرة عصابات مسلحة على المعابر الحدودية، وتمكين كل البضائع المسروقة من العبور إلى تركية دون أوراق رسمية، والبوابات الحدودية التركية سمحت بدخول هذه المنتجات والبضائع المسروقة وبمخالفة واضحة للقوانين الدولية المتعارف عليها بين أي بلدين متجاورين، وفي جميع الأحوال نحن نطلب من الأمم المتحدة إرسال لجنة تقصي حقائق ليتم التأكد من كلامنا ومزاعمنا.

وهناك أسباب كثيرة تدفع الأتراك للقيام بهذه الأمور بحق الصناعة السورية، منها الإمساك بالمفاصل التي تقوم عليها الصناعة السورية المتميزة في حلب وذلك عبر الاستيلاء على الآلات التي نعمل بها، ولتدمير البلد وجميع مقدراته وأهمها الاقتصادية من أجل أن تبيع تركيا منتجاتها دون منافسة في الأسواق السورية مستقبلاً، وأيضاً من أجل أن تلحق أكبر ضرر ممكن بمنافسيها السوريين، إضافة إلى أنها محاولة يائسة من الحكومة التركية أيضاً لخلق شرخ واسع بين قطاع الأعمال الوطني وبين الدولة في سورية.

وتقدر قيمة الأضرار المباشرة التي لحقت بكل المنشآت الصناعية العامة والخاصة بمدينة حلب من عمليات تدمير وسرقات تفوق 200 مليار ليرة سورية، وهذا المبلغ لا يشمل الدمار الذي لحق بالأبنية والأسواق الأثرية التي لا تقدر بدورها بأي ثمن، وهو لا يشمل الخسائر التي ترتبت جراء خروج هذه المعامل من السوق وتلك مبالغ كبيرة جداً ومتراكمة يومياً، وإن إصلاح الأضرار التي لحقت بالمنشآت الصناعية والبنية التحتية للمدينة سيتطلب سنوات، والمناطق الصناعية في حلب تعمل حالياً بطاقة تقدر ما بين 5 و10 في المائة فقط من طاقتها الإجمالية.
http://thawra.alwehda.gov.sy/_View_news2.asp?FileName=77147986620130116154852

****

من تاريخ اجرام الاخوان
ذبح فتاتين مظليتين وأكثر من سبعين آخرين في ليلة واحدة:

نتابع نشر حقيقة الاجرام من صفحة انا اكره عصــابة الاخوان المسلمين العميلة/ هل انت معي؟ - سلسلة على اجزاء
الجزء الخامس عن الاستاذ ايهم منير

حماه الساعة الثانية صباحا - ليلة 2-3 شباط سنة 1982:
كانت وحدة من الجيش تقوم بدورية في المدينة فوقعت في كمين وقتل القناصون من على سطوح المنازل حوالي عشرين جندياً،
فقد عثر الجنود على وكر القائد المحلي للمقاتلين (مجمد جواد) والمعروف أكثر باسمه الحركي (أبو بكر) والذي كان مقره في أعماق الأحياء المكتظة بالسكان والمتصل بالراديو مع شبكة من الخلايا،

فهرعت قوات الحكومة إلى المكان على الفور وعند تطويقه من جميع الجوانب أعطى أبو بكر الأمر بالقيام بهجوم مسلح فاشتعلت الأضواء في مساجد المدينة وانطلقت نداءات الجهاد ضد الحكومة من مكبرات الصوت المستخدمة في المساجد من أجل الأذان وعند هذه الاشارة خرج مئات الإرهابيين من أوكارهم يقتلون وينهبون ويهاجمون بيوت المسؤولين والقادة الحزبيين واقتحمو مخافر الشرطة ونهبو مخازن السلاح في محاولة للسيطرة على السلطة في المدينة وكانت الفتيات المظليات عرضة للهجمات من الإخوان المسلمين بشكل خاص وذبحت فتاتان مظليتان على فراشهما على يد مغتالين نزلو من السطوح

وحاصرت مجموعات كبيرة من الإخوان المسلمين سكن المحافظ محمد حربا وصرخت المجموعة الإرهابية عبر مكبرات الصوت طالبين منه أن يخرج ويداه مرفوعتان إلا أنه دافع عن نفسه وعائلته حتى استطاعت قوات الامن شق طريقها إليه

وبحلول صباح الثالث من شباط فبراير كان سبعون من كبار رجال الحكومة والبعثيين قد ذبحوا ذبحاً وأعلن الإخوان المسلمون احتلال المدينة.
اجتمع المحافظ محمد حربا بأمين فرع الحزب أحمد الأسعد وأعضاء القيادة المحلية الذين نجو من مذبحة الليل وقد احمرت عيونهم وحمل كل منهم سلاحه في مقر قيادة الحزب واستعدو للدفاع عن وطنهم حيث تم استدعاء القوات الحكومية لتطهير حماه واستمرت معركة تطهير حماه ثلاثة أسابيع وشهدت مواجهات ضارية حيث تم الانقضاض القاتل على الارهابيين وتطهير المدينة من الفكر المتخلف الظلامي.

****

نشرت صحيفة الإندبندنت البريطانية اليوم الأربعاء تحليلا أعده باتريك كوبيرن بعنوان "طالما تدفقت الأموال، فلن ينزعج الغرب من أيديولوجية الأنظمة الملكية في الخليج".

ويرى كوكبيرن في التقرير الذي نشر راديو بي بي سي جزءًا منه أن العلاقات بين الولايات المتحدة وحلفائها الأوروبيين من جهة والممالك الخليجية من جهة أخرى سادها التناقض منذ بدء الربيع العربي منذ عامين.

ويقول كوبيرن إن فرنسا تتوقع أن تساعد دول الخليج حملتها على الجهاديين الإسلاميين في مالي، حسب ما صرح لوران فابيوس وزير الخارجية الفرنسي.

ويقول كوبيرن: إن طلب فرنسا للمساعدة في قتال القاعدة يعد مثيرا للعجب، حيث يعتقد أن بعض الجهات الخاصة في هذه الدول تعد من أهم مؤيدي القاعدة في العراق وسوريا.

ويضيف كوبيرن أن الولايات المتحدة والدول الغربية طالما تطلعت لدول الخليج لتمويل مشاريعها في العالم الإسلامي وغيره من المناطق، وفي بعض الأحيان يكون التمويل مباشرًا مثل المساعدات المالية والعينية التي قدمتها قطر للثوار الليبيين عام 2011.

وفي بعض الأحيان يكون التمويل بطريقة غير مباشرة مثل دعم المجاهدين الأفغان في قتالهم ضد القوات السوفييتية.

ويرى كوبيرن أن العلاقات بين الولايات المتحدة وحلفائها الأوروبيين من جهة والممالك الخليجية من جهة اخرى سادها التناقض منذ بدء الربيع العربي منذ عامين.

ويقول كوبيرن إن الغرب يصور أمراء وملوك الدول الخليجية، الذين يتولون الحكم في مجموعة من أقل دول العالم ديموقراطية، على حد قوله، على أنهم حلفاؤه في دعم الثورات الديمقراطية في ليبيا وسوريا.

ومن التناقضات الأخرى، كما يرى كوبيرن، أن السعودية والقادة السنيين شجعوا الحركات السلفية المتشددة في العالم الإسلامي، وعلى الرغم من أن معظم السلفيين ينبذون العنف، فإن فكرهم شبيه بفكر القاعدة، حسبما ذكرت الصحيفة.

****

تعليقا على استهداف الثورة الاخوانوسلفية القطرية التركية السعودية الامريكية الاطلسية فى سوريا لجامعة حلب وطلابها بالصواريخ فى يناير 2013 :

طوال الازمة وهم يستهدفون جامعتنا

بالتكبير والتجعير تارة .. وبالمظاهرات تارة اخرى
بالتكسير والتدمير مرة ... ورمي الزملاء من الأساطيح مرة أخرى
بالتهديد والوشاية تارة ... وبالخطف والعمالة تارة أخرى

وأخيرا ، ضربها ليغلقوها كما أغلقت العام الماضي

والناس في أول امتحاناتها ، والنازحين قد اعتادوا عليها

كفاكم انغماسا بدمائنا

كفاكم شربا منها ... كفو عنا ايديكم ... أريحونا من حريتكم الدموية القاتلة

رحم الله شهداء جامعتنا الأبطال :(

****

سانا : تقرير لجنة دولية: المسلحون في سورية يغتصبون النساء ما دفع عائلات باكملها للفرار من البلاد

كشف تقرير نشرته لجنة الانقاذ الدولية أمس أن عناصر المجموعات الإرهابية المسلحة في سورية المدعومين من الخارج يمارسون بشكل متكرر عمليات اغتصاب بحق النساء والفتيات في الأماكن التي يتواجدون فيها ما دفع العديد من العائلات السورية للفرار خارج البلاد هربا من هذه الممارسات اللاانسانية.

وبينت اللجنة ومقرها الولايات المتحدة ان الاغتصاب شكل "عاملا رئيسيا وراء فرار العديد من النساء والفتيات السوريات إلى دول مجاورة" موضحة ان المسلحين يستخدمون الاغتصاب كأداة حرب للضغط على الأهالي في المناطق التي يسيطرون عليها. وقالت اللجنة انه خلال ثلاثة تقييمات اجرتها في لبنان والأردن وسورية وجدت ان الاغتصاب هو سبب رئيسي وراء فرار عائلات من البلاد.

وبحسب التقرير فان العديد من النساء والفتيات تحدثن عن التعرض لاعتداءات في العلن او في منازلهن من قبل مسلحين وان العديد من حوادث الاغتصاب تلك التي يشترك فيها أكثر من جان غالبا ما تحدث امام افراد الأسرة.

وقالت اللجنة انها ابلغت باعتداءات تم فيها خطف نساء وفتيات واغتصابهن وتعذيبهن ثم قتلهن.

ونقلت اللجنة عن عدد من الضحايا اللواتي قابلتهن تعبيرهن عن خشيتهن من التعرض للانتقام من قبل المعتدين انفسهم الذين يهددوهن في حال التقدم بشكاوى او فضح امرهم.

يشار إلى ان المجموعات الإرهابية المسلحة المدعومة من الخارج ارتكبت بقوة السلاح ابشع الجرائم الاخلاقية والانسانية بحق السوريين اذ لم يكتف عناصرها بترويع المواطنين الامنين وسلب ارزاقهم بل عمدوا إلى ممارسة اعمال القتل الممنهج بحق كل من يقف في طريقهم من المواطنين العزل والتمثيل بالجثث واحراق البيوت والممتلكات العامة والخاصة ليكون الاعتداء على الاعراض وانتهاك حرمات البيوت واغتصاب النساء والفتيات القاصرات الفعل الإجرامي الاكثر ايلاما والذي اسقط ورقة التوت الاخيرة عن الإرهاب الحاقد وفضحه أمام العلن ودفع السوريين للاتحاد في معركتهم ضد ارهاب القاعدة وشبيهاتها والناتو ومرتزقته وشيوخ النفط وبترولهم.

****

كتب الإعلامي و الباحث اللبناني "غسان شامي" :
إلى من يجهل أو يتجاهل التاريخ ويسكت أو يتغاضى عن تعيين والٍ جديد على السوريين في تركيا والمناطق المتفلّتة من سلطة الدولة..هذا منشّط لمن ثقبت ذاكرته:

خلال مذابح الأرمن أرسل طلعت باشا وزير الحرب العثماني برقية مقتضبة إلى والي ديار بكر تقول" أحرق – دمر – أقتل "

وهذه قائمة بمذابح ومجازر الأتراك بحق المشرقيين:

1515 : استباحة حلب ومعرة النعمان أسبوعا كاملا واستشهاد 40 ألفا في حلب ، و15 ألفاً في معرة النعمان.
1516 : استباحة دمشق ثلاثة أيام واستشهاد 10 آلاف شخص.
1516 : استباحة ريف إدلب وحماة وحمص والحسكة واستشهاد عشرات الآلاف .
1847 : مذابح بدر خان حيث استشهد أكثر من 10 آلاف في منطقة أنطاكيا .
1841 – 1860 : مذابح الستين في لبنان بمنطقة حاصبيا والشوف والمتن وزحلة واستشهاد أكثر من 12 ألف لبناني.
مذابح 1860 : وقعت في المنطقة الممتدة بين دمشق إلى ساحل لبنان والبقاع ، حيث كانت الدولة العثمانية تغذي الصراع سراً تمهيدا لاقتسام المنطقة ثم السيطرة عليها .في دمشق تم قتل 25 ألفا بمساعدة الجيش العثماني ونهبت بيوتهم وشردوا وهدمت أراضيهم وبيعت ممتلكاتهم.
1895 : مجازر ديار بكر وطور عابدين واستشاهد أكثر من 15 ألفا من الأرمن.
1909 : استشهاد 30 ألف أرمني في أضنة على يد الجيش العثماني.
1914 – 1916 : استشهاد 600 ألف سرياني في منطقة جبال طوروس وجبل آزل.
1915 – 1916 : انتهاء مجازر الأرمن باستشهاد مليون وربع المليون أرمني في منطقة ديار بكر – ارمينيا – اذربيجان – شمال العراق – شمال حلب – الأناضول – اضنة – طور عابدين – طوروس.
1916 – 1920 : مجازر السريان والاشوريين حيث استشهد ما بين 400 – 500 الف سرياني في سهل اورميا ، وتعرف بمذابح سيفو.
1914 – 1923 : مذابح اليونان البونتيك واستشاهد أكثر من 350 ألف يوناني وتشريد عشرات الآلاف

***

Salwa Freeman
النت و الأسماء المستعارة ؟؟

في زمن العولمة هذا و درءاً لإشكاليات متعددة أصبح منهج الكتابة على النت بأسماء مستعارة ممارسة طبيعية و عادية و لا حرج فيها إلاّ إذا كانت هناك غاية من وراء هكذا قرار للتشهير و التخريب ، وهذا شيء لا يُخفى عن العين الصائبة و المراقبة .

و بناءاً على ذلك ، أستطيع أن أناقش مسألة الأسماء المستعارة المستعملة و ضرورتها في حالات معينة بالقول أن من يستعمل إسماً مستعاراً في بداية النشر في موقع ما ، يعمد إلى التصريح عن هويته الحقيقية - و هنا أعني الأسم - لاحقاً لأن الهدف الأول و الأخير هو إيصال الفكرة و الكلمة ووجهة النظر مع الشعور بالأمان بأن من يقرأ له يفعل ذلك من باب الإهتمام بالموضوع و جديته بغض النظر عن الإسم .

استعمال الأسماء المستعارة ليست بدعة جديدة و ليست دليل على الكذب و الخديعة.

لقد تخفى الكثيرون من الكتاب الذين نقرأ لهم و نحترمهم وراء أسماء مستعارة و شخصيات مختلفة . الإنسان بطبيعته محب للتباهي ، رؤية اسمه منشور تحت مقالة أو فكرة أو وجهة نظر كتبها ، تولد في داخله شعور بالعظمة و الفخر بالذات .. و لكننا نرى بالمقابل ، إنساناً آخراً يشعر بالأمان و الطمأنينة و الحرية الفردية عندما يكون مجهولاً للقراء . هناك من يأخذهم الإستحياء من رؤية إسمهم مسطوراً أمام أعين يعرف أصحابها أو بالخوف من الأعين التي لا يراها .

كُتّاب كثيرون يجهدون في حماية حياتهم الخاصة و الإحتفاظ بها لأنفسهم و بذلك يشعرون بالإرتياح النابع من التستر وراء اسم لا يمت لهم بصلة إنه نوع من الدرع الواقي لأية مشاعر خاصة و حميمة لا يريدون الكلام عنها في الدائرة التي يتواجدون ضمنها .

- الكاتبة الشهيرة أجاثا كريستي كتبت تحت اسم مستعار (Mary westmacott )

- الإختصاصي في علوم الرياضيات "تشارلز لادويدج" أتحفنا بقصته الخيالية التي كتبها بالإسم المستعار ( Lewis Carrol)

- "ستيفن كينغ" كتب أفضل ما قرأنا له بإسمه المستعار ( Richard Bachman)

- كاتبة القصص الغامضة "روث راندُل" إسمها الحقيقي ( Barbara Vine)
و اللائحة طويلة و الأسماء فيها مشهورة و نظيفة و محترمة .

ما أريد أن أخلص إليه هو أن استعارة الأسماء ليست قناع شرير يخفي وراءه أفكاراً و ميولاً شريرة .. ليس هناك قناع أو ستار يستطيع أن يغلف النفوس الدنيئة و الكاذبة و المفتنة و الخادعة ، و خير دليل على ذلك تلك الحكومات التي ابتلينا بها و التي لم تستطع – رغم أقنعتها المتعددة الأشكال و الألوان – إخفاء ما بداخلهم من نوايا تأخذ بنا إلى حضيض الجحيم .

المناقشة جيدة لمعرفة الأسباب . الإتهام المسبق وصمة جائرة لسلوك معترف به أدبياً وواقعياً .

****

من طرائف استعمال الاسماء المستعارة فى الكتابة الادبية قصة الكاتب ابراهيم الوردانى ومى الصغيرة :

من هى ( مى الصغيرة ) ؟ و ما هو دورها فى حياة الأديب إبراهيم الوردانى

.
.

هذه المشاركة كتبتها لأعرف بعض زوارنا عن هذه الفتاة التى بالكاد
تُذكر قصتها . بعد طرح سؤال عنها فى المسابقة تيقنت ان معلوماتنا عنها ضئيلة جداً .

لذا : هذا سرد بسيط عن حكاية هذه الفتاة الأسطورة كما ذكرته بالمسابقة الأدبية . .

إسمها مى تيمناً بقريبتها مى زيادة .. من أسرة لبنانية,جاءت إلي مصر تبحث اسرتها عن الرزق و قطنوا حى الفجالة .

إشترت اسرتها فندقاً و إستأجرته لتحصل منه على رزق.فالتقت بابراهيم الوردانى كنزيل لفندقهم. وقع فى حبها فهى فتاة فاتنة الجمال.

أحبته مى و ساعدته فى عمله الأدبى. فساعدته كثيراً الى أن جعلته يستعير اسمها ليراسل صحيفة أخبار اليوم و الجيل و مجلة الإثنين و غيرها .

فيلفت نظر احمد التابعى القائم على صحيفة آخر ساعة و كذلك على و مصطفى امين مؤسسي صحيفة أخبار اليوم .

تلقى كتاباته إنبهار من اهل الصحافة و إقبال من القراء فيحظى ابراهيم الوردانى برسائل المعجبين بشخصية مى.

و تواصل مى مساندته و تتمسك به. فيذهب احمد التابعى و بعض
اصدقائه من الصحفيين ليبحثوا عن مى الصغيرة الكاتبة الجريئة و الحذقة فى وقت قل فيه القلم النسائى. و تم اللقاء بها فى كابريه ( لا أذكر اسمه ) لكنه فخم يسهر به الملك و عقيلته. فالتقوا بها الا ان مى لم يبدو عليها أى قدر من الثقافة أو الأدب . فهى فتاة تهتم بحسنها و لبسها و ليس لها أى علاقة بالكاتبة الحذقة التى عرفوها .

و منها استطاعوا أن يصلوا الى الكاتب الرائع ابراهيم الوردانى الذى هو بنفسه خلع القناع عن وجهه و شرعت الصحف فى ضمه اليها حينها.

هذا من قصة حياته التى كتبها بنفسه و صورها التلفزيون المصرى
فى مسلسل بعنوان فلاح فى بلاط صاحبة الجلالة . بطولة كمال ابو رية فى دور ابراهيم الوردانى ، ونرمين الفقى فى دور مى الصغيرة.

و هذا هو لغز مى الصغيرة الحسناء التى ظلت الكاتبة الباهرة الحذقة المتمكنة لمدة عام و أكثر . فبسببها كان ابراهيم الوردانى صاحب اعلى أجر دون زملائه فى تاريخ الصحافة المصرية .

و ما كان إن إنكشف السر حتى وقع الوردانى فى حب فتاة اخرى و تم الزواج بشكل سريع. فتخلى عن الفتاة التى شاركته سلم حياته. تختفى هى عن الصحافة و أهلها و لم يذكر عنها شئ بعد ذلك

****

لا ياشيخ العريفى..ابن العاص اضطهد الاقباط .... حسين المصرى

يقول المؤرخ بن عبد الحكم (وقال ابن عبد الحكم عن عبيد اللّه بن لهيعة: لما فتح عمرو بن العاص مصر صولح على جميع من فيها من الرجال من القبط من راهق الحلم إلى ما فوق ذلك ليس فيهم امرأة ولا صبيّ ولا وعن هشام بن أبي رقية اللخميّ: أن عمرو بن العاص لما فتح مصر قال لقبط مصر: إن من كتمني كنزًا عنده فقدرت عليه قتلته وإنّ قبطيًا من أرض الصعيد يقال له: بطرس ذكر لعمرو: إن عنده كنزًا فأرسل إليه فسأله فأنكر وجحد فحبسه في السجن وعمرو يسأل عنه: هل تسمعونه يسأل عن أحد فقالوا: لا إنما سمعناه يسأل عن راهب في الطور فأرسل عمرو إلى بطرس فنزع خاتمه ثم كتب إلى ذلك الراهب: أن ابعث إليّ بما عندك وختمه بخاتمه فجاء الرسول بقُلَّة شامية مختومة بالرصاص ففتحها عمرو فوجد فيها صحيفة مكتوب فيها: ما لكمَ تحت الفسقية الكبيرة " فأرسل عمرو إلى الفسقية فحبس عنها الماء ثم قلع البلاط الذي تحتها فوجد فيها اثنين وخمسين أردبًا ذهبًا مصريًا مضروبة فضرب عمرو رأسه عند باب المسجد فأخرج القبط كنوزهم شفقًا أن يبغي على أحد منهم فيقتل كما قتل بطرس.
" فارسل عمرو الى الفسقيه فحبس الماء عنها ثم قلع البلاط التى تحتها فوجد فيها 52 اردبا ذهبا مضروبه
وذكر مؤرخ مسلم آخر حدث قطع عمرو بن العاص رؤوس القباط وتعليقها على باب جامعه فى الفسطاط يُذكر فى كتاب : المواعظ والاعتبار في ذكر الخطب والآثار - للمؤرخين ( أحمد بن علي بن عبد القادر ، الحسيني ، العبيدي ، المقريزي ، تقي الدين ، أبو العباس) فى الجزء الأول ، فصل : ما عملة المسلمون عند فتح مصر: "وعن هشام بن أبي رقية اللخميّ: أن عمرو بن العاص لما فتح مصر قال لقبط مصر: إن من كتمني كنزًا عنده فقدرت عليه قتلته وإنّ قبطيًا من أرض الصعيد يقال له: بطرس ذكر لعمرو: إن عنده كنزًا فأرسل إليه فسأله فأنكر وجحد فحبسه في السجن وعمرو يسأل عنه: هل تسمعونه يسأل عن أحد فقالوا: لا إنما سمعناه يسأل عن راهب في الطور فأرسل عمرو إلى بطرس فنزع خاتمه ثم كتب إلى ذلك الراهب: أن ابعث إليّ بما عندك وختمه بخاتمه فجاء الرسول بقُلَّة شامية مختومة بالرصاص ففتحها عمرو فوجد فيها صحيفة مكتوب فيها: ما لكمَ تحت الفسقية الكبيرة فأرسل عمرو إلى الفسقية فحبس عنها الماء ثم قلع البلاط الذي تحتها فوجد فيها اثنين وخمسين أردبًا ذهبًا مصريًا مضروبة فضرب عمرو رأسه عند باب المسجد فأخرج القبط كنوزهم شفقًا أن يبغي على أحد منهم فيقتل كما قتل بطرس. " يا سلام على عظمتك يا عمرو ، هذا يوضح لنا أن أموال الدولة الإسلامية فى بداية تكونها فى مصر كانت مسروقة من النصارى

فضرب عمرو رأس بطرس عند باب المسجد
·فذكر ابن رقبه ان القبط اخرجوا كنوزهم شفقا ان يبقى على احد منهم فيقتل كما قتل بطرس وذكر ابو المكارم المؤرخ أن القبط حملوا الى عمرو ابن العاص من المال والتحف شيئا كثير جدا
· ولم يذكر المؤرخون شيئا عن الكنوز التي كانت تحملها ارمانوسه ابنه المقوقس الذى اسرها عمرو على حدود مصر.
او تحدثوا عن الاروام والاقباط الذين هربوا الى الاسكندريه تاركين بيوتهم او قتلهم العرب تركوا ثروات ضخمه0 ويقول يوحنا النقيوسى ان عمرو امر بألقاء القبض على القضاه الاروام "الملكيين" وكبل ايديهم واقدامهم بسلاسل حديديه واوتاد خشبيه وفى الغالب إستولى على أموالهم
·وأغتصب الاموال وضاعف الضرائب المفروضه على الفلاخين كما إقترف كثير من اعمال العنف، وقال ايضا عن الحماس الدينى للعرب عندما كان المسلمون يدخلون المدن ومعهم الاقباط الذين أسلموا كانوا يستولون على املاك المسيحين الفارين كما كانوا يسمون خدام المسيح اعداء الله.
·اى ان مصر أصبحت فى حاله فوضى وعدم إستقرار وسرقه ونهب وتلفيق وفبركة أتهامات بأن بعض الأقباط كان يزود الروم بالمعلومات كما قال المقريزى عن يزيد بن ابى حبيب أن عمرو بن العاص أستحل مال قبطى من قبط مصر ، لأنه استقر عنده انه يظهر الروم على عورات المسلمين، ويكتب اليهم بذلك فإستخرج منه بضعا وخمسين إردبا من الدنانير.
ومن الطريف أن أبو المكارم المؤرخ ذكر ( أنه عندما بلغ عمر بن الخطاب ما حصل عليه لعمرو بن العاص من المال فسير إليه ثقاته وأمنائه وطالبه بما يلزمه له من الموافاه فلم يختار نفسه عنه بل شاطره فى جميع ما يملكه حتى فى أحد نعليه.
فقد ذكرالمقريزى (ان عمرو عندما إنتهى من قتال الروم اراد عثمان ان يوليه رئيسا عاما لجيش العرب في مصر ويبعده عن جبايه الضرائب ويقيم عبد الله بن سعد على خراجها فقال عمرو "اذا أنا كماسك البقره بقرنيها واخر يحلبها) وعاد عمرو الى بقرته العزيزه مصر مرة اخرى ليحلبها سنه 38هجريه
ولما تولى عبدالله بن أبى سرح الولايه كان عبدالله هو أخ الخليفه عثمان بن عفان فى الرضاعه لانه عزل من كان واليا وولى أقرباؤه ويصفه المؤرخ العربى الطبرى انه لم يكن من وكلاء عثمان أسوأ من عبدالله والى مصراقام فى مدينه "شطنوه" بإقليم الفيوم , وجبا فى اول سنه 14 مليونا , ثم عاد الروم
فى عهده محاوله إستعاده الاسكندريه.

وقال عبد اللّه بن عمر: وقبطة مصر أكرم الأعاجم كلها وأسمحهم يدًا وأفضلهم عنصرًا وأقربهم رحمًا بالعرب عامةً وبقريش خاصة ومن أراد أن يذكر الفردوس أو ينظر إلى مثلها في الدنيا فلينظر إلى أرض مصر حين يخضر زرعها وتنور ثمارها.
وقال كعب الأحبار: من أراد أن ينظر إلى شبه الجنة فلينظر إلى مصر إذا أخرقت وفي رواية: إذا أزهرت.
ملبوسهم "